الوطني محليات
قراءات (3963)  تعليقات (6)

الجزائرية للمياه تقاضي زبائنها بغرداية

علي خلايف
صورة:(ح.م)

حذرت الجزائرية للمياه بولاية غرداية مواطنيها بضرورة اتخاذ إجراءات صارمة في حال التأخر في دفع المستحقات نتيجة تماطل عشرات المواطنين في تسديد الفواتير المالية وعدم استجابتهم للإنذارات المتكررة.

وقال مدير الجزائرية للمياه في سؤال حول انقطاعات المياه عبر تراب الولاية أن الجزائرية للمياه شكلت اتفاقية مع الإذاعة المحلية لإشعار المواطنين في حال أية إنقطاعات أو تذبذب في التزود بهذه المادة الحية، مشيرا أن التوزيع حاليا عبر أحياء الولاية يسري بانتظام ولفترات محددة، غير أنه لم ينف أن هناك نقاطا سوداء بالولاية بحاجة إلى حفر آبار وهو ما تم اتخاذه فعلا بعدة أحياء، على غرار حي "كركورة"، كما نفى محدثنا عن وجود أي ملوحة في مياه الحنفيات، كون المياه تعالج بانتظام، والمديرية تتوفر على أكبر مخبر بالجنوب مجهز بتقنيات عالية لمعالجة ومراقبة مياه الحنفيات.

في ذات السياق، انتشرت مؤخرا عبر إقليم الولاية ظاهرة سرقة المياه، وتوصيل القنوات دون تركيب العداد، وهي الظاهرة التي استفحلت مؤخرا، حيث تم ضبط الكثير من السكان المتورطين في سرقة المياه وأجبرتهم المؤسسة على تسديد غرامات جزافية، حيث كشف محدثونا أنه توبع أكثر من 300 شخص خلال السنتين الأخيرتين بتهمة سرقة المياه، أين أودعت ملفاتهم لدى وكيل الجمهورية بمخالفة سرقة المياه حسب قانون العقوبات باعتبارها نوعا من أنواع السرقة.

إضافة إلى موضوع سرقة المياه واستنادا إلى المادة 350 من قانون العقوبات، كل من اختلس شيئا غير مملوك له، يعد سارقا وعليه فإن سرقة المياه أو الغاز أو الكهرباء يعد جنحة، حيث يعاقب السارق بعام حبسا مع التعويض إضافة إلى تسديد الغرامة المالية التي قد تصل إلى 05 ملايين.

إشترك في خلاصة التعليقات تعليقات (6)


فالحين في تطبيق القانون غير في غرداية رغم وطنية سكانها
انشروا كلمة الحق
1 - حميد بريان ـ (بريان)
2012/09/18
علاه الماء حلو.
2 - AHMED ـ (BISKRA)
2012/09/18
و الله العظيم الفواتير خيالية و انا ابن المنطقة.خيالية بما تعنيه الكلمة من معاني.و الاسوأ ان الماء ينقطع من قبل العصر و حتى السابعة من يوم غد.سرقة سرقة سرقة و استغلال للمواطن لاننا ساكتين و منضربوش على حقنا بصح من و جاي تشوفو نمرضوكم في الخلاص سقموا رواحكم نتسقموا احنا ......سراق مازال يقولوا نقاضيوكم.
3 - sniper ـ (algeria)
2012/09/18
لمياهكم العذبة في بعض ولايات الوطن تتجرؤن و تقاضون زبائنكم، متى تقضو على مشكل الماء الغير صالح للشرب في بعض المناطق !!!
4 -
2012/09/18
على رأي المثل اللي ايقول اللي ابيع الماء إموت اعمى
5 - بلقاسم ـ (غرداية)
2012/09/19
الفواطير متلحقش وين تروح في كل أحياء غرداية كين فويت وبرك ماء كين لعندها سنين في كركورة قدام الملحق البلدي على العام مسبح وحنا نخلصو كل لفويت حتي الطرق تكسروا وتحفرو ا إهمال كبير من طرف الجزائرية للمياه هذا على خطر مكانش ليرقبهوم ولا يعاقبهم وهما يتعنطرا على الشعب قانون الغابة في غرداية
6 - ghardaia ـ (w.ghardaia)
2012/09/19

اكتب تعليقاً

اضغط مرتين على أي خانة كتابة لتظهر لوحة المفاتيح الافتراضية.
  • عريض
  • مائل
  • خط بالأسفل

عدد الأحرف المتبقية 500

الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

الشروق تي في

الجزائر تتقشف بالموز والكيوي وسيارات "اللوكس" !
التمثيل النقابي في قطاع التربية بين الشد والجذب
أطفال ينجون بأعجوبة بعد انقلاب حافلة تقلهم للعب مباراة كرة قدم
كمال..يستنشق السوائل عبر أنفه ويقذفها من عينيه
الشلف: أولياء التلاميذ يتهمون أساتذة بتعنيف الأطفال
النعامة: المجتمع المدني يطالب بإدراج عين الصفراء ولاية جديدة
سطيف: عصرنة الجمارك لمحاربة الجريمة الاقتصادية العابرة للحدود
عين تموشنت: إطلاق عمليات زرع الكلى بالجزائر خلال هذه السنة
توقيف أفراد عصابة مختصة في السطو على المنازل
زوجان بولاية المدية يتخذان من عربة قطار مأوى لهما
8 عائلات مهددة بالطرد بالسوقر
عنابة: قافلة طبية لمديرية الحماية المدنية بالمناطق النائية
الجلفة: غاز المدينة حلم طال انتظاره بتعظيمت
الماهر ..تعليم وتصحيح التلاوات
تعويض العتبة بأسئلة سهلة لإمتصاص غضب تلاميذ الباكالوريا
مبادرة الأفافاس ..تذكرة لركوب قطار السلطة أم صرخة في واد
"الكنابيست" يجتمع لتحديد موقفه من الانضمام إلى التكتل النقابي
جميل الوردي فنان تفوح لوحاته حكمة
الأغواط: "دير الخير وانساه" تزرع البهجة في وجوه الأسر المعوزة
الأمطار الغزيرة تعقد وضع سكان البنايات الهشة في القصبة

(109 مشاركة) شارك برأيك

2015-01-20

● الغاز الصخري بين غياب الشفافية ومخاطره على البيئة

تشهد عدة ولايات في الجنوب وخاصة تمنراست منذ أسبوعين احتجاجات متواصلة على مشروع الغاز استغلال الغاز الصخري، وفي الوقت الذي تقول الحكومة أنها...

شارك

آخر المشاركات

لا للغاز الصخري

بواسطة: 2015/02/01 - 10:30