الإثنين 23 سبتمبر 2019 م, الموافق لـ 23 محرم 1441 هـ آخر تحديث 22:32
الشروق العامة الشروق نيوز الشروق +
إذاعة الشروق
ح.م

الطيب لوح.. هل خان الأمانة؟

  • سيقف مجددا أمام المستشار المحقق في قضية تبديد 30 مليار دولار في وزارة العمل

يواجه الطيب لوح، الوزير السابق للعدل وحافظ الأختام، عقوبات تصل إلى 20 سنة للاشتباه في تورطه في 4 تهم ثقيلة تتعلق بإساءة استغلال الوظيفة، إعاقة السير الحسن للعدالة، التحريض على التحيز، التحريض على التزوير في محررات رسمية.

الطيب لوح تم إيداعه الخميس سجن الحراش بأمر من المستشار المحقق لدى المحكمة العليا، الذي قرر بعد أزيد من 8 ساعات من التحقيق والاستماع إليه في ملفات مرتبطة بفترة تسييره للقطاع على أن يستدعى في ملفات أخرى قريبا، والشق الأول من الحياة القضائية الجديدة للطيب لوح يكفي لأن يغرقه في غياهب السجون التي كان يتشدق بها خلال توليه لمنصب وزير العدل بالعصرنة والظروف الحسنة التي يعيش فيها السجناء.

وحسب يبان صادر عن المحكمة العليا فإن الطيب لوح فإنه وفي إطار التحقيق المفتوح على مستوى المحكمة العليا تم الخميس، الاستماع من طرف المستشار المحقق إلى وزير العدل وحافظ الأختام السابق، الطيب لوح، حيث وجهت له أربع تهم تتمثل في إساءة اإستغلال الوظيفة، إعاقة السير الحسن للعدالة، التحريض على التحيز، التحريض على التزوير في محررات رسمية.

وفي هذا السياق، كشف المحامي فاروق قسنطيني الجمعة لـ”الشروق”، عن مواجهة الطيب لوح لعقوبات تصل في مجملها إلى 20 سنة، اثنان منها منصوص عليها في قانون الوقاية من الفساد، الذي ينص في مادته 33 على كيفية توجيه تهمة إساءة استغلال الوظيفة والعقوبات المسلطة فيها، حيث تعاقب بالحبس من سنتين إلى 10 سنوات كل موظف عمومي أساء استغلال وظائفه أو منصبه عمدا، كما تسلط غرامة مالية من 200 ألف دينار إلى مليون دينار على كل من تثبت في حقه تلك التهمة.

وبالمقابل، يضيف قسنطيني، فإن الوزير السابق للعدل يواجه أيضا تهمة إعاقة السير الحسن للعدالة، والتي تعاقب حسب المادة 44 من قانون الوقاية من الفساد بالحبس من 6 أشهر إلى 5 سنوات، وبغرامة مالية من 50 ألفا إلى 500 ألف دينار، وتسلط هذه المادة على كل من عرقل سير التحريات أو حرّض على الإدلاء بشهادة زور أو منع الإدلاء بالشهادة أو تقديم الأدلة، ويشمل هذا الخرق كل من استخدم القوة البدنية أو التهديد والترهيب أو الوعد بمزية غير مستحقة أو عرضها أو منحها.

وإلى ذلك، فإن الطيب لوح بعد أن مثل أمام المستشار المحقق لدى المحكمة العليا في قضايا فساد تتعلق بقطاع العدالة، فإن هذا الأخير سيقف مجددا في الأيام القليلة المقبلة، أمام ذات الجهة القضائية في قضايا فساد أخرى تتعلق بفترة توليه لوزير العمل والتشغيل والضمان الاجتماعي، وهي القضايا التي حقق فيها الديوان المركزي لقمع الفساد، والمتعلقة بتبديد أموال عمومية بالقطاع والمقدرة بـ30 مليار دولار، أي ما يعادل 6 آلاف مليار دينار، من خلال التلاعب بأموال “لونساج، لكناك، أونجام، والصندوق الوطني لمعادلة الخدمات الاجتماعية، أفنبوس الموجهة للزوالية والبطالين.

الطيب لوح المحكمة العليا سجن الحراش

مقالات ذات صلة

  • محكمة سيدي امحمد بالعاصمة

    إيداع محمد جميعي وزوجته سجن الحراش

    أمر قاضي التحقيق لدى محكمة سيدي امحمد بالعاصمة الخميس بإيداع رجل الأعمال محمد جميعي الحبس المؤقت بسجن الحراش. الأمين العام الحالي لحزب جبهة التحرير الوطني يواجه…

    • 22208
    • 30
  • ماكرون يبحث عن بديل لدريانكور

    هل فشل السفير الفرنسي بالجزائر في مهمته؟

    يبدو أن سفير فرنسا بالجزائر، كزافيي دريانكور، قد فشل في المهمة التي جاء من أجلها إلى الجزائر، والدليل شروع سلطات بلاده في البحث عن خليفة…

    • 15496
    • 12
600

14 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • الجزائرالعميقة

    من حفر حفرة لأخيه وقع فيه

  • الجزائرالعميقة

    من حفر حفرة لأخيه وقع فيه — ومن فتح مدرسة فقداغلق سجنا

  • El jijeli tamazight

    IL PRENDRA 20 ANS C EST TOUT ? MOI J AIS PENSE QU IL SERA COMDANER A MORT ,LUI ,ET CELUI QUI A ENSEIGNER LA MAGIE ,FAKHAMATOUHOU ABDELAZIZ BOUTESSRIKA.

  • أ.د/ غضبان مبروك

    بدأ يتبين أن هذا الشخص( طيب لوح ) وهواسم ينطبق على مسمى أخطر شخص لحد الآن لأنه كان وراء المنظومة القانونية الفاسدة التي خفظت كثيرا من الجرائم من جنايات الى جنح. ولم يكتفي بذلك بل لجأ الى حيلة أخرى وهي التخفيض في مدة التقادم مما تسبب في افلات ىلآف الملفات وفيها ىلآف الملايير وهذا بالتعاون مع رؤساء اللجان القانونية في البرلمان. نرجوا من السلطة ومن وسائل الاعلام توضيح ذلك للرأي العام. لوكان لوح في أي دولة ديمقراطية ، فانه اما يعدم بعد مصادرة كل ثروته أو يحكم عليه بالمؤبد مع المصادرة وتجريده من كل الرتب بل والراتب. هذه هي العدالة التي يستحقها.

  • مروان

    100 عام قليلة عليه .. نريد الإعدام.

  • الشيخ عقبة

    كل الجرائم التي أقترفها في حق المواطن وااوطن عقوبها الإعدام , إلا أني أتمنى له ولكل شركائه في الجرائم السجن المؤدب .

  • جمال عنصر

    يجب محاكمت هذا على كل صغيرة وكبيرة ليكن عبرة لمن تسول له نفسه بمساس العدالة

  • سي الهادي

    شخص معقد منبوذ يتحول بين عشية وضحاها إلى وزير للعدل ( تكبر , تجبر , ثم نهب وفساد ) كل الجرائم المقترفة

  • الرايب

    هذا الشخص سلمته رسالة شخصيا حين قام بزيارة لولاية باتنة وكان آنذاك وزيرا للشؤون الاجتماعية ووعدنى بمنصب عمل حسب ما مالكة من شاهدة جامعية والله لم يرد على ليؤمن هذا وللعمل انه طلب منى رقم هاتفي

  • Said

    اسكن في احد سجونك التي بنيتها للجزائريين يا وزير، فأنت أولى بها، فالجزائريين آثر وك على انفسهم، فهم اهل كرم و ضيافة.

  • سي الهادي

    من حق كل مواطن تضرر من حكم قضائي بسبب تعسف القضاة أو تدخل من المسؤلين الذين عينهم لوح أو أقاربه وأصدقائه أن يتأسس أمام قاضي التحقيق المكلق بلف المتهم الطيب لوح للمطالة بالتعويض على الضرر الذي لحق به .

  • Mohdz

    و في الأخير الحكم سوف يكون 6 أشهر سجن 5 نجم بي تهمة تزوير وثيقة رسمية مثل زميله حداد .و هكذا يستمر الإستهزاء بي عقولنا

  • محمد البجاوي

    كانوا كلهم نعاج مطيعة في يد الفرعون الكبير السعيد بوتفليقة من أجل مصالحهم الخاصة و الطماع قتله الكذاب

  • الشيخ عقبة

    ( مراقبة بسيطة عن كيفية صرف ميزانية التسيير ستجر حتما بلعيز ولوح للحبس بسبب الأختلاس والتزوير وتزييف الحقائق , السيد زغماتي أكيد سيكتشف الكوارث عن كيفية صرف مبالغ العملة الصعبة الموجه للسفر للخارج بهدف التكوين وحضور الملتقات ومن يستفيد منها كذلك العبث بالمبالغ الضخمة التي تصب في حساب مصلحة الخدمات الأجتماعية ولم تصرف ( القضاة والموظفون المرضى والمتوفون لايستفيد البعض القليل منهم سوى بالنزر الزهيد , كذلك التظاهر بالنفاق الديني وهم سكارى بذر التراب في العينين عن طريق العمرات والحج التي تتسبب في عرقلة السير الحسن لمرفق القضاء) صفقات التأثيث والأشغال الوهمية أمر آخر .

close
close