الخميس 29 أكتوبر 2020 م, الموافق لـ 12 ربيع الأول 1442 هـ آخر تحديث 22:15
الشروق العامة الشروق نيوز
إذاعة الشروق
أرشيف

أعلنت ولاية الجزائر، الأحد، اللجوء إلى الزيارات الفجائية إلى المحلات التجارية وحتى إلى وسائل النقل العام، لمراقبة الالتزام بتدابير الوقاية من فيروس كورونا، مع تطبيق صارم للعقوبات حسبها على المخالفين.
وحسب بيان للولاية فإن القرار جاء بعد الوقوف على حالة اللامبالاة وعدم احترام تدابير البروتوكول الصحي للوقاية من الجائحة.

الكمامات كورونا الجزائر ولاية الجزائر

مقالات ذات صلة

  • حملة الإستفتاء الدستوري

    جراد ينشط تجمعا بجامعة باب الزوار

    ينشط الوزير الأول عبد العزيز جرّاد، الثلاثاء، أول تجمع شعبي له بمناسبة حملة الاستفتاء الدستوري بجامعة باب الزوار بالعاصمة. وتنتهي الحملة الانتخابية حول تعديل الدستور منتصف…

    • 769
    • 2
600

3 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • متشافي مؤهل

    ليكن في علم مصالح الولاية أن الكلوندستان و سيارات النقل الخاصة التي تستخدم تطبيقات الأنترنت لم تتوقف يوما عن النشاط بل زادت من وتيرة عملها و إرتفعت مداخلهم على حساب إستنزاف جيب المواطن.
    إذن هاته التدابير لا محل لها من الإعراب.
    كانت مساهمة المعني بالأمر في مقال : “سائقو سيارات الأجرة يهددون بالإحتجاج”، لم يمر كما يحدث بصفة متكررة، غير أنه تم في كل حال عرضه سابقا.

  • شخص

    أخطر مظاهر انتشار كورونا هي في الحافلات حيث رجعنا إلى حشر الركاب و 95 % منهم لا يضعون الكمامة و لا يطالبهم بها أحد و ليس هناك تشديد في الحواجز الأمنية على الموضوع ؟ خاصة خط (الكاليتوس/بومعطي/براقي) فهل من مجيب ؟

  • مواطن عادي

    يجب أن نصارح بعضنا البعض. الكمامة لا تزال بـ 50 دج و يقول المختصون أنها لا تصلح لأكثر من يوم ؟
    فهل يستطيع الزوالي اقتناء الكمامة (يومياً) لنفسه و لأفراد عائلته بهذا السعر ؟
    يجب على السلطات حل هذا المشكل أولاً قبل فرض الكمامة على المواطن و إقامة الحجة عليه !

close
close