الخميس 13 ديسمبر 2018 م, الموافق لـ 05 ربيع الآخر 1440 هـ آخر تحديث 07:49
الشروق العامة الشروق نيوز بنة تي في
إذاعة الشروق
ح.م

أصدرت، محكمة الجنايات الابتدائية بمجلس قضاء وهران الثلاثاء، حكمها بالسجن النافذ لمدة 15 سنة، وغرامة مالية نافذة قدرها 500 مليون سنتيم، في حق مرق عقاري، مستفيد من عدة مشاريع سكنية بغرب البلاد، المدان البالغ من العمر 50 سنة، تورط في تجارة المخدرات ضمن جماعة إجرامية منظمة، حيث نسبت له فيها جنايات الحيازة، النقل، التخزين ووضع للبيع مخدرات بطريقة غير شرعية. وحسب ما دار في جلسة المحاكمة، فإنه بناء على معلومات وردت إلى عناصر الأمن، عن تحركات الشبكة التي ينشط لصالحها المتهم المذكور، فقد تمكنت ذات المصالح، بتاريخ 02-12-2016، من ضبطه وتوقيفه بمحاذاة مسكنه الكائن بمدينة بني صاف بولاية عين تموشنت، حيث عثرت عند إخضاع منزله للتفتيش، على مركبة من نوع رونو رباعية الدفع، بداخلها كمية من المخدرات، في حدود 75 كيلوغرام ونصف من نوع الكيف المعالج، كانت مدسوسة في مخبأ أعد خصيصا لهذا الغرض، ليتم حجز هذه السيارة والممنوعات، إلى جانب مركبة سياحية أخرى من نوع كيا سورنتو تعود ملكيتها إليه هي الأخرى، وخلال التحقيق الأمني والقضائي في قضية الحال، قدم تفاصيل دقيقة عن مسار المخدرات التي ضبط متلبسا بحيازتها وتخزينها على مستوى مرآب مسكنه، حيث صرح أنه تسلمها من شخص كان قد تعرف عليه في حانة بوهران، وطلب منه نقل البضاعة من مدينة مغنية، على أساس التوجه بها على متن سيارته الرباعية، إلى ولاية ميلة مرورا بولاية وهران، استعدادا لتهريبها إلى تونس، كما أوضح أنه سبق له التعامل مع ذلك الشخص في عديد المرات، لكن الأمر كان مقتصرا – حسبه – فقط على تسليمه عائدات بيع المخدرات التي كان يقبضها من شخص آخر مكلفا بعمليات تحصيلها المباشر من زبائنه بوهران.
وخلال المحاكمة، أقر المتهم تقريبا بكل ما نسب إليه من أفعال، حيث اعترف بارتكابه جنايات الحيازة، النقل والتخزين، وأيضا منحه في مرات سابقة سيارته لشريكه الذي تعرف عليه في الحانة، لكن من دون علمه بالغرض الذي كان يستغلها من أجله. دفاع المتهم وفي محاولته لتبرير أفعال موكله الذي اعترف بتورطه في تجارة المخدرات، رغم نشاطه في مجال الترقية العقارية، واستفادته من برامج لإنجاز سكنات بمخلف الصيغ، منها وهران وعين تموشنت، فقد ربط هذا الأمر، بتوفره على أهم المعايير التي يبحث عنها البارونات عادة في الأشخاص الذين يفضلون استدراجهم واستغلال نقاط الضعف لديهم، لاسيما الحاجة إلى المال، معتبرا المتهم وبحكم استثماره في المقاولات التي لم تعد تدر عليه أرباحا كسابق عهده بسبب المشاكل المالية التي وقعت فيها مؤسسته الترقوية، وتراكم ديون الممونين ومستحقات عماله عليه، فقد وجد في عرض الشخص الذي تعرف عليه في وهران، مخرجا له من تلك الأزمة، كما اعتبر أن هذا الأخير قد وجد في موكله ضالته المنشودة ليسهل لصالحه عمليات نقل المخدرات، من خلال تضليل مصالح الأمن بنشاطه الأصلي، من منطلق أنه مرق عقاري، وطبيعي جدا أن يتنقل كثيرا عبر الولايات لتفقد مشاريعه، وتكون بحوزته أموال تقدر بالملايين، لكن النيابة العامة رأت في مرافعتها أن كل القرائن المتوفرة تدين المتهم بكافة التهم المنسوبة إليه، مع التركيز على توفر عنصر التنظيم ضمن جماعة إجرامية في قضية الحال، وتمكين عناصرها من مهام محددة في تنفيذ مخططاتها في مجال تهريب المخدرات، على غرار منح المتهم شريحة هاتف نقال باسم مستعار للاتصال به من طرف شريكه، إضافة إلى وجود مكالمة على الهاتف الذي ضبط بحوزته صادرة من دولة المغرب، وإيجاد مخبأ سري تمت تهيئته داخل مركبة المتهم لاتخاذه مخزنا للمخدرات، ليلتمس ممثل الحق العام في حقه عقوبة 20 سنة سجنا.
خ.ع

https://goo.gl/weVTnZ
المخدرات مرق عقاري وهران

مقالات ذات صلة

  • منظمة حماية المستهلك تدعو إلى مواصلة المقاطعة إلى أن يصل 200 دج

    أسعار الموز تتراجع وتناهز 300 دج

    تراجعت أسعار الموز في السوق الوطنية بعد القرار الأخير لوزارة التجارة بتحرير الاستيراد ووضع حد للاحتكار الذي ظل مرهونا لفترة ببعض المتعاملين الذين يعدون على…

    • 2345
    • 10
0 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم

لا يوجد أي تعليق, كن أول من يعلق!

close
close