الأربعاء 23 سبتمبر 2020 م, الموافق لـ 05 صفر 1442 هـ آخر تحديث 22:53
الشروق العامة الشروق نيوز
إذاعة الشروق
الشروق أونلاين
  • 18 ألف دينار أجر مرجعي عوض الأجر الوطني المضمون

  • مراجعة "السميغ" لم تعد تصب في صالح ذوي المرتبات العالية

لأول مرة سيتم الاعتماد في احتساب أجور الإطارات السامية وكبار الموظفين في الدولة على قاعدة جديدة، تتخذ من الأجر المرجعي قاعدة في حساب أجور هؤلاء، عوض الأجر الوطني الأدنى المضمون، بعد أن صدر النص التنظيمي للمادة التي تضمنها قانون المالية التكميلي للسنة الجارية، إذ ستحتسب أجور هذه الفئات على أساس قاعدة 18 ألف دينار لا 20 ألف دينار التي أقرها الرئيس كقيمة لـ”السميغ” بعد مراجعته.

استثنى رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون الإطارات السامية في الدولة وبعض الفئات من الزيادة في المداخيل، إذ لأول مرة سيتم الاعتماد في تحديد أجور هؤلاء على أجر مرجعي وليس الأجر الوطني الأدنى المضمون، مثلما كان معتمدا في وقت سابق، هذا الاستثناء يجعل مداخيل الإطارات السامية ومعاشات المجاهدين غير معنية بالزيادة التي أقرها الرئيس على “السميغ” والذي كانت مراجعته في كل مرة تصب في صالح أصحاب الأجور والمعاشات العالية.

وقع الوزير الأول عبد العزيز جراد المرسوم التنفيذي المحدد للأجر المرجعي والذي يعادل 18 ألف دينار، إذ يسري هذا القرار الموقع في 31 أوت الماضي، بأثر رجعي بداية من الفاتح جوان المنصرم.

ووفقا للمرسوم التنفيذي الصادر في العدد الأخير من الجريدة الرسمية، فإن الوزير الأول وبناء على تقرير وزير المالية وتطبيقا لأحكام المادة 44 من القانون رقم 20 ـ 07 المؤرخ بتاريخ 4 جوان 2020، يحدد مبلغ الأجر المرجعي بـ18 ألف دينار وتسري أحكام هذا المرسوم بداية من الفاتح جوان 2020.

ويأتي هذا المرسوم ليسمح بالشروع في العمل بالمادة 44 من قانون المالية التكميلي لسنة 2020، وهي المادة التي تنص على أن تحسب على أساس أجر مرجعي المداخيل المحددة على أساس الأجر الوطني الأدنى المضمون بتاريخ نفاذ القانون، وحسب نص نفس المادة فيحدد مبلغ الأجر المرجعي عن طريق التنظيم ويدخل التدبير من أول جوان، وهو ما تمت ترجمته بصدور المرسوم التنفيذي رقم 20-07.

المادة القانونية الجديدة والمترجمة عبر المرسوم التنفيذي، تأتي في أعقاب القراءات التي كانت تصاحب في كل مرة مراجعة قيمة “السميغ” من باب أن هذه المراجعة كانت تصب في صالح مداخيل بعض الفئات من المجتمع يتقدمهم الإطارات السامية للدولة وكبار الموظفين الذين تحتسب مرتباتهم على أساس عدد من المرات من قيمة الأجر الوطني الأدنى المضمون، وكذا معاشات المجاهدين التي تحتسب على أساس مرتين ونصف المرة من قيمة الأجر المضمون، إلا أنه بالتعديل الذي حمله قانون المالية التكميلي لهذه السنة، فقد أوصدت الحكومة بصفة نهائية باب الانتقادات وجعلت مرتبات هذه الفئات بمعزل عن أية زيادة تعرفها قيمة الأجر الوطني الأدنى المضمون، ويعتبر هذا الإجراء إجابة عملية من قبل السلطات العليا في البلاد عن الانتقادات التي كانت تواجهها في كل مرة مراجعة قيمة “السميغ”.

الإطارات السامية المجاهدين عبد المجيد تبون

مقالات ذات صلة

  • لحماية 10 ملايين تلميذ عبر "مدارس نموذجية"

    دورات تدريبية لفائدة مديري المدارس حول التعامل مع الوباء

    ستشرع وزارة التربية الوطنية في تكوين رؤساء المؤسسات التربوية على المستوى الوطني، حول كيفيات تطبيق البروتوكول الصحي الوقائي من تفشي فيروس كورونا وطرق التعامل معه،…

    • 1482
    • 1
  • حسب تنبيه للأرصاد الجوية

    أمطار رعدية مرتقبة في الولايات الداخلية الشرقية

    حذّرت مصالح الديوان الوطني للأرصاد الجوية، من تساقط أمطار رعدية على الولايات الداخلية الشرقية الأحد. وحسب تنبيه لذات المصالح، فإن الأمطار ستخص ولايات أم البواقي، باتنة،…

    • 2598
    • 0
600

24 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • SoloDZ

    انهاء وزارة المشاهدين التي تعتبر ميزانيتها الثانية دون جدوى وجميعنا يعرف ان عدد المجاهدين المزيفين يفوق عدد نسمة الشعب الجزائري عند الاستقلال ويجب ان يتوقف هذا النزيف الحاد في الحقوق الغير مستحقة والابقاء فقط على منظمة ابناء الشهداء هؤلاء يستهلون حقوقهم عن آباءهم الابطال لكن الامر يتوقف هنا فلا منظمة احفاد الشهداء ولا جمعية ابناء المجاهدين تلك حقبة قد خلت ومكان للمستقبل الآن والجزائر بحاجة الى كل دينار يذهب هدرا دون فائدة

  • لزهر

    الشيء المهم عدد ساعات العمل في اليوم و الأسبوع و مدى صحة و إتقان العمل.
    لننظُر إليه من هذا الجانب أولاً
    هل فعلاً نقوم بالواجب المهني على أكمل وجه كما ينص عليه قانون العمل و قانون المؤسسات الداخلي.

  • مجرد راي

    أجري تلعب بعيد

  • مصطفى

    بسم الله الرحمان الرحيم
    والدي جاهد لتحرير البلاد مخلصا لوجه الله ولم يرد اخذ اي شيء بالمقابل من الدولة بعد الاستقلال وعرضوا عليه من يعرفهم ويعرفونه من المجاهدين. فعل كما فعل جده اذ كان من جنود الامير عبد القادر رحمهم الله جميعا. لقد اخذ من يسمون انفسهم بالمجاهدين الكثير. عندنا فقراء ايتام ارامل مرضى…..هؤلاء اولى بالمعين، والبلد يظهر عليه علامات اليأس، ونقائص تخيف المواطن كالسكن والمستشفيات العصرية……مما يدفع المواطن للهجرة.
    ولماذا لا تعطى نفس المنح لاصحاب الخدمة الوطنية فهي جهاد تماما و لقد كنت فيها ضابطا

  • tadaz tabraz

    ما يصرف سنويا على ما يعرف بالعائلة الثورية منذ الاستقلال التي لا تزال ترضع البقرة بعد 60 سنة من الاستقلال يفوق ما يصرف على 90 ب 100 من الجزائريين الذين ولدوا بعد 1962 بمعنى ما يوزع على حوالي 3 ملايين جزائري أي العائلة الثورية من مجاهدين و أصولهم …. يفوق ما ينفق على 40 مليون جزائري . أمر أغرب من الخيال

  • Yacine

    في كل دول العالم هناك فئتبن تتحصل على أعلى الأجور في المجتمع هي استاذ التعليم الابتدائي و القاضي لأنهما اساس اي مجتمع تربية الأطفال دون ١٠ سنوات اصعب من اي مهنة و القاضي الذي هو يحقق العدالة و هي مهام صعبة جدا

  • الى رقم 4

    كلامك صحيح ولكن يجب ان ندخل قوانينهم قبل كل شيء
    المعلمين والاساتذة والقضاة يتم انتقائهم بدقة حساب المستوى
    والكفاءة والذكاء و الترقية ورفع الراتب بالخبرة التي تكتسب
    في رفع مستوى التلاميذ والطلبة . اما عدنا المستوى في الحضيض
    وعطلتهم فيها 182 يوم راحة سنويا !!! أي نصف العام
    4 ايام ويكاند كل شهر+ 120 يوم عطل + عطل الامراض المشبوهة + الاعياد
    الدينية والوطنية + الاضراب
    معضم الموظفين أستاذات يتغيبن نصف العام في الايام العادية
    فما بالك لو تصير حامل . ثم ان معضم الدول انقذت
    التعليم لسنة 2020 الا نحن فقد اخذوا عطلة مدفوعة الاجر ولا يريدون العودة حاليا
    والحكومة متعاطفة خاصة مع النساء

  • Imazighen

    لو اعطي مثال واحد، كم؟ يتقاضى واحد من هذه الفئة حتى نقارن، وان كنت متاكدا من انه، سوف يرى العبيد كثر.

  • Ahmed

    کیفاه تحرموا الکیادر من ارزاقهم التی کافحوا ونافحوا من اجلها .الاتعلمون ان هٶلاء الکیادر هم من جد واجتهد وکد واستبسل حتی تصل الجزاٸر الی ما هی علیه.

  • club des pins@Gmail

    la retraite sans condition d’age plus de 35 ans de cotisation et age de 56 ans

  • moi

    Monsieur le premier ministre, je vous prie de bien vouloir étudier le cas des veuves de chahid, qui ne sont pas comme les cadres supérieurs de l’état, et des moudjahidines, elles perçoivent des pensions qui sont calculées 1.5 % du SMIG pour la pension de compensation, et pour la pension complémentaire, ce qui donne 18000 x1.5% = 27000 DA pour chaque
    pension.De nos jours une telle pension peut ell suffir à ces veuves
    malades dont la majorité de leur argent va dans les poches des medecins laboratoires et les médicaments non remboursables. craignez dieu dieu SVP ne soyez pas ingrat

  • محمد

    الى صولو ديزاد: وهل أبناء الجنود البريطانيين والامريكيين وغيرهم الذين هزموا النازية يقبضون مرتبات لقاء تضحيات آبائهم؟ أنت تقول بأن ٨ ملايين جزائري في عهد الاستعمار الذين كلهم عانوا ويلات الاستعباد والذل والضرب والشتم والإهانة وحتى الكثير ممن ماتوا أثناء الثورة من مدنيين لم يتم تعويض واحد فيهم فلس واحد، تأتي لتقترح علينا بدفع معاشات لابناء الشهداء!
    لحد اليوم سكان الشرق يتهمون سكان الغرب بأنهم لم يشاركوا في الثورة ولهذا حكام الجزائر كلهم من الشرق وضباط وأفراد الجيش في وقت مضى حله كان من الشرق، ولما بوتفليقة تسلم الحكم اتهموه بالجهوية لجهة الغرب، ونسوا أنفسهم! الجهوية هي مشكل الجزائر اليوم!

  • hmz

    مزال حكاية المجاهدين

  • مجرد راي

    المعلق Yacine
    اشارطك الراي لكن بشرط حين نعطي للمعلم 30 طفل ليعلمها على مدار 6 سنوات في الابتدائي على الاقل يخرجلنا 5 تلاميذ نوابغ اما يخلص بلا بلا بلا كيف كيف كيف.
    القاضي فقط من يجب ان يعطوه حساب مفتوح فيصبح لا يحتاج لاي كان الا رب العالمين.

  • كيد

    معناها حابينكم تقولوا نعم في الاستفتاء

  • انسان

    60 سنة ومزال نهدرو على مجاهدين و ابناء شهادة. الى ماتى. هل المجاهدين اعمارهم اطول من اعمار الناس العاديين

  • عياش غالي

    هل طبق قانون الشهيد؟

  • معوق معوق

    لو يعلم الشعب حقيقة منح المجاهدين ستكون صدمة كبيرة جدا لهم انا ابن مجاهد منحته اقل من 3 ملاين شهريا على رغم وضعه الصحي المتدهور هم يقولون ان منح تحسب حسب وضع صحي و تصنيف من 100 في 100 و صنف 1 و صنف 2 و صنف 3 و صنف 4 الاغلبية العضمى يتقاضون منح اقل من 3 ملاين مع امتيازات خرطي في خرطي خاصة من ناحية علاج في مراكز الراحة انسى هذا امر تنتظر اكثر من 10 سنوات و لا تدخل مستشفيات الجهوية تروح 1000 مرة تعب و تكاليف نقل و كورسات و انتظار من صباح الى مساء تاخذ ورقة فيها موعد جديد فقط متشوفش حتى طبيب رخص نقل و لا تجد حتى من يكريها لازم في منطقتك بملغ زهيد 2000 رخص استراد لازم 100 باه تبيعها مبلغ 20 م

  • حميد

    يجب غربلة المجاهدين و الشهداء المزورين

  • طالب حق

    سيادة الوزير الأول ، ها نحن لا نطالب بالزيادة في االأجور و لا مناصب ترقية و مطلبنا فيه خير لنا و مكسب للشباب و سلم للمجتمع و دعوات خير من أطفالنا قبل والدينا حرروا لنا قرار التقاعد النسبي 50 سنة للرجال و 45 سنة للنساء ،،،، طفح الكيل ،،،

  • جزائري حر

    من الأفظل كان الغاء وزارة المجاهدين و تظاف ميزانيتها لوزارة الصحة لأنها لا فائدة منها ميزانية تصرف في الإحتفالات و الزردات و كل الشعب يعرف أن معظم المجاهدين مزيفين و اشترو العضوية بالمال و لا احد يريد فتح هذا الملف الذي انهك الخزينة و الحكومة تريد من الشعب التقشف لما تسيي الأمور بالعدل في الحقوق و الأجور يوجد من يستهلك من الخزينة بشتى الطرق اجور مرتفعة و امتيازات و حقوق وووووووووووووووووو و البعض لا يجد حتى ما يأكل في بطنه

  • محمد رضا

    اول شيء ينتظره الشعب من السلطة هو إنشاء نظام للمحاسبة ومراقبة المال العام لا يرتبط بالسلطة. قانون خاص بمعاقبة المسؤلين السراقين. الغاء الحصانة بكل انواعها فالكل سواسية أمام العدالة.

  • Mohdz

    علاه مازال كاين مجاهدين , هاذو ماماتوش بعد 60 سنة من الإستقلال ماذا كان سنهم و ماهو سنهم اليوم , يجب التحقيق , كلكم تدعون الوطنية و كلكم تختلسون و ترهقون خزينة الدولة . من أجلك يابطني , و الله يرحم الشهداء و المجاهدين الحقيقيين .

  • شخص

    السؤال الأهم متى يتم فتح ملف وزارة المجاهدين لغربلتها و الكشف عن المجاهيدن المزيفين و اللذين نعرف انهم يشكلون 90 /100 من هذه الوزارة التي افرغت خزينة الشعب المسكين

close
close