السبت 30 ماي 2020 م, الموافق لـ 07 شوال 1441 هـ آخر تحديث 21:55
الشروق العامة الشروق نيوز
إذاعة الشروق
ح.م

تضمنت مسودة التعديل الدستوري التي طرحتها رئاسة الجمهورية للنقاش، تعديلات تسمح بإرسال وحدات من الجيش إلى الخارج بشروط وهو خيار كان ممنوعا منذ السبعينيات ويمثل أحد ثوابت العقيدة العسكرية الجزائرية.

واحتفظت المسودة المقترحة بنص المادة 28 من الدستور الحالي (أصبحت المادة 30) التي تحدد مهام الجيش الوطني الشعبي وهي تنتظم الطّاقة الدّفاعيّة للأمّة، ودعمها، وتطويرها، حول الجيش الوطنيّ الشّعبيّ.. تتمثّل المهمّة الدّائمة للجيش الوطنيّ الشّعبيّ في المحافظة على الاستقلال الوطنيّ، والدّفاع عن السّيادة الوطنيّة.. كما يضطلع بالدّفاع عن وحدة البلاد، وسلامتها التّرابيّة، وحماية مجالها البرّيّ والجوّيّ، ومختلف مناطق أملاكها البحريّة‮.

‬أما المادة 29 التي أصبحت (المادة 31) فتنص على: ‬تمتنع الجزائر عن اللّجوء إلى الحرب من أجل المساس بالسّيادة المشروعة للشّعوب الأخرى وحرّيّتها وتبذل جهدها لتسوية الخلافات الدّوليّة بالوسائل السّلميّة”.

وأضيفت فقرة أخرى لهذه المادة جاء فيها: “يمكن للجزائر في إطار الأمم المتحدة، الاتحاد الإفريقي والجامعة العربية وفي ظل الامتثال التام لمبادئها وأهدافها أن تشارك في عمليات حفظ واستعادة السلام”.

ويعد هذا التعديل المقترح تحولا في العقيدة العسكرية الجزائرية التي ظلت منذ السبعينيات تمنع ارسال وحدات عسكرية للخارج، وذلك بموجب نص دستوري.

وورد في التعديلات الجديدة في مادتها 95 (91 حاليا) أيضا أن رئيس الجمهورية الذي يتولى مسؤولية الدفاع الوطني “يقرر إرسال وحدات من الجيش إلى الخارج بعد مصادقة البرلمان بأغلبية الثلثين من أعضائه”.

وكان هذا الملف محل نقاش كبير خلال السنوات الأخيرة في الساحة، حيث رفضت الجزائر المشاركة في عدة تحالفات عسكرية عربية وإقليمية خلال السنوات الماضية بسبب العقيدة العسكرية التي تمنع الانضمام إلى أي عملية خارج الحدود.

الجيش الوطني الشعبي شارك برأيك عبد المجید تبون مسودة الدستور

مقالات ذات صلة

600

45 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • الوطني

    الاولى بجيشنا حماية حدود الجزائر القارة وان فتح المشاركة في الحروب النفتعلة لن يخدم الجزائر وسيشعلون حدودنا وحينها هل نحمي حدودنا او حدود غيرنا لارسال قوات جزائرية للخارج …. للاسف هذا الذي اقترح مشاركة الجزائر بجيشها في الخارج سيورط الجزائر في اشياء نحن في غننا عنها وستخلق مشاكل كبيرة للجزائر ولن تفيدنا في شيء … على الخيرين معرفة من اقترح هذا في الدستور وما اتجاهه وماذا يهدف من هذا على المدر القصير والمتوسط والطويل .

  • كلاشنكوف

    الهجوم المدروس بعناية هو خير وسيلة للدفاع ,لا الانتظار ومتابعة الطوق والحصار الذي تحاول بعض الدول الاقليمية التوسعية التي تحاول استرجاع امبراطوريتها القديمة بمساعدة أذنابها بخبث ودهاء وراء شعارات زائفة

  • كلاشنكوف

    لكي نفهم اللعبة هناك أربعة دول تحاول السيطرة على باقي الدول الاسلامية وبعضهم يعملون على اعادة امبراطورياتهم التوسعية الغابرة كالامبراطورية العثمانية والفارسية ودلك بدعم وتمويل بعض الجماعات والمعارضين وتوفير ماكينات اعلامية وهم : تركيا, قطر ,ايران, السعودية ,الامارات .. أما أمريكا واروبا طالقينهم الحبل ومرات يساعدوهم مادام يحلبوا فيهم ..

  • RAMI

    حيث رفضت الجزائر المشاركة في عدة تحالفات عسكرية عربية وإقليمية خلال السنوات الماضية بسبب العقيدة العسكرية التي تمنع الانضمام إلى أي عملية خارج الحدود.
    وهذا جنب الجزائر الكثير من المشاكل
    اتذكر عندما طلبت السعودية من الجزائر ارسال الجنود الجزائريين لقتل اليمنيين والجزائر رفضت رغم ان العصابة في ذلك الوقت هي من كانت تحكم .. وفعلا كان القرار سليم لان الدول التي ارسلت جنودها لليمن مثل المغرب وقطر كلهم انسحبوا .. انا ضد خروج الجنود الجزائريين خارج الوطن

  • حليم

    هدا المقترح الدستوري لا يبشر بخير …!!!؟ و كدلك السماح لمزدويجي الجنسية بتولي المناصب السامية …!؟ يعني ممكن لفرنسي او مروكي او امريكي يحمل جنسية جزائرية ان يتولى المنصب …!؟ كدلك قضية التمازغت يقترح ان لا يمس و لا يعدل و لا تنشر عليه الروينة …يعني مقدسة …!؟ باي حق يا سيادة الرئيس ؟ لقد فرضت بدون شرعية ..!!! كلغة وطنية عادي لكن رسمية …لا ثم لا … ثم الاستفتاء عن يناير الروماني الغير شرعي ,,, لان هده ادوات تقسيم …على كل حال الاصبع الازرق بالمرصاد ..

  • ملاحظ

    مؤسسة العسكرية كانت لحماية الوطن فقط وهذا ما جعل صورة جيشنا محترما خارجيا وسياسة عدم تذخل لشؤون الخارجية ناجحة وهي الاصلح..اما تذخل الخارجي فهذا لا يخدم الجزائر…

  • كلمة انصاف

    موضوع جد شائك و حساس, لكن لكي تاتي بعض القوى و العملاء لدول مجاورة و شعوب شقيقة تظلمها تسرق ثرواتها تقسمها تضع عملاء و نحن نتفرج هذا لا يقبله عقل سليم, لان القادم هو انت. لذا وجب دراسة كل حالة على حدى و ثريت و القيام بما يلزم لحماية الوطن الامن الثروات و الخوف من الرب المعبود لا اله الا هو.

  • حكيم

    ن وجهة نضري امري جيد ليس بالضرورة ارسال العنصر البشري يمكن استعمال طاءرات بدون طيار او طاءرات مقاتلات لملاحقة الارهابيين واجراء طلعات مراقبة خاصة وان دول المجاورة لنا ليس لها امكانيات مثل النيجر ومالي وموريطنيا ولما لا انشاء قواعد عسكرية هناك بالتنسيق مع تلك الدول وبالتالي تقليص النفوذ الفرنسي الذي يحاول داءما محاصرة الجزاءر

  • ديار الغربة

    فرنسا الحقيرة تتابع كل خطوة من قريب و من بعيد و ماذا تفعله الحكومة الجديدة و إلى أين تتجه الجزائر الجديدة
    أقول لفرنسا الفاشية لقد ولاٌ زمن أخذ القرارات التي كانت تمر عبر قنصليتكم و بمباركة العصابة المجرمة و التي باعت أهدت لكم الجزائر على طبق من ذهب
    المجد و الخلود لشهداء مجزرة 8 ماي 1945 و عاشت الجزائر و جيشها و شعبها الصنديد ..و لنا لقاء مهما طال الزمن و سوف نرد لكم الصاع صاعين و الأيام بيننا …
    و اقول للمغتربين الذين يعيشون هناك أعلم أن فرنسا تعطيكم العمل و بيت تسكن فيه هذا شأنكم (لكن) لا تتعاطفون معها على حساب الجزائر…
    كرهي لفرنسا أبدي إلى يوم القيامة 😡

  • صالح

    عن اية منظمة اممية نتحدث ؟واي نظام دولي يحافظ على الأمن والسلم الدوليين وتطبيق القانون؟ ونحن نعيش في نظام عالمي تسيره لعبة المصالح -غابة- الكلمة والبقاء للأقوى- لا حقوق الشعوب ولاهم يحزنون- لدا نعم لبناء جيش وطني عصري يحمي الوطن ويقف بالمرصاد للأعداء وليس للدخول في لعبة الكذب والنفاق.

  • الجزائر ي

    هذا اقتراح غير راشد !
    اتساءل كيف مر في المسودة و لا ينتبح اليه الرءيس العاقل تبون !

  • عابر سبيل

    الزج بابنائنا خارج الحدود خط أحمر
    من خول لكم مازالت الوصاية قائمة

  • rachid

    ‬تمتنع الجزائر عن اللّجوء إلى الحرب من أجل المساس بالسّيادة المشروعة للشّعوب الأخرى وحرّيّتها وتبذل جهدها لتسوية الخلافات الدّوليّة بالوسائل السّلميّة???

  • PASSAGER

    طبعا تلك المادة كانت استثناء ضد المغرب ليتقاتل الاخوة من الام الجزائرية في امكالا و مع للاسف الشعب الجزائري لا يدرك ان الام الجزائرية آن ذاك كانت مرعوبة خشية على ابنائها الاثنين… هذا واقعي و أحاسب عليه ان زدت فيه يوم القيامة… لكنكم ستحاسبون على ذلك لسفك دماء الاشقاء و الاخوة المسلمين… في قضية هامشية كان ممكن على الاقل احترام الشهداء الذين سقطوا في ميدان الشرف لتحرير المغرب الكبير.

  • جللللول

    من الأحسن لا ولا لكي لا ننجر إلى مشاكل لاقدر الله نحن في غنى عنها ولكي لا تفتح الأبواب للمتربصين ببلدنا فهم كالكلاب الظاله وينتظرون عند المستنقعات ولهم حلفاء تحت الطاوله ولكن فوق الطاوله يعتبروننا إخوه.

  • salah

    Ce serait ouvrir la boite de pandore, ce serait une erreur fatale

  • استاذ

    مثلا طراباس اليليببة محاصرة و حكومتها شرعية بالاتخاب قوى ااشر تنصب حفتر ليحاصرها و يدخلها
    الرئيس قال ان طرابلس خط أحمر لكن لايخول له القانون فعل شيئ في هذه ااحالة لا يكون كلامه اي مصداقية بدون تفويض بمساعدة الاشقاء زقد سلق للجبش الجزائري المشاركة في الحروب العربية مرات عديدة ضد اسرائيل. أيم المشكل؟
    لا مكانة لأي بلد الا بالاقتصاد القوي والجبش الباسط أذرعه

  • raid

    لا لا لا والف لا لتغيير هذه المادة

  • قناص قاتِل الشـــــــــــر

    الى صاحب الرد رقم واحد ، أحياناً عليك أن تفعل شيءاً ما حيالَ الأمر ، الاكتفاء فقط بتكرار ( نحن لا نتدخل ) ، لا يجدي نفعاً ، حدودنا الشرقية متضررة ، و نحن معنيين بها ، و هناك فرق بين التدخل في شؤون وطن و بين التدخل من أجل حماية الحدود.

  • يونس

    الحماية الخارجية من صلاحيات المخابرات. أما الجيش فهو يقوم بتأمين الحدود بناء على المعلومات الواردة إليه من المخابرات فقط. التدخلات العسكرية هدفها حماية المصالح المعلنة للبلدان خارج حدودها كحماية الشركات الاقتصادية. أما الهجمات الاستباقية فهي من صميم عمل الأجهزة الامنية

  • يونس

    عملية الدفاع الاستباقية خارج الحدود هي من صميم عمل المخابرات. أما الجيش فمهمته حماية الحدود من الداخل بناء على المعلومات الواردة من الاجهزة الامنية. بالجيش بدون المخابرات لا يمكنه القيام إلا بالقليل من مهام. و التدخل خارج الحدود معناه حماية المنشئات الجزائرية الموجودة في الخارج (نحن لسنا امريكا)

  • franchise

    – إن لم نخرج للتأثير في الفوضى التي حولنا ، فإن الفوضى هي التي ستدخل و تؤثّر فينا، بل نحن نتأثّر منها حتى و هي خارج الحدود، فهي تستنزف طاقات بشرية و مادية ضخمة، و بدون تأثير لا توجد دبلوماسية، لهذا مثلًا ترانا غائبون عن معظم الندوات الدولية حول ليبيا و السّاحل.
    – إذا تغيّرت العقيدة العسكرية فإن الديبلوماسية ستتغيّر أيضًا، سيطغى عليها الإصطفاف و الوضوح أكثر من الحياد و الغموض الذي تعوّدت عليه

  • الحاج بوشعيب

    وماذا عن مشاركة الجيش الجزائري في معركتي أمكــالة 1 وأمكالة 2 ضد الجيش المغربي، أليس هذا خرق للدستور؟ أعرف أن الشروق لن تنشر تعليقي على غرار تعليقاتي السابقة، المهم هو أن المكلفين بالنشر يكونوا على بينة…. الدستور يبقى حبر على ورق.

  • ابونواس

    وهل يتجه الجيش والعسكر عموما الى مقاطعة الشأن السياسي نهائيا ويهتم بالدراسات العسكرية والمعدات الحربية ويترك السياسة للمدنيين العلمء والمفكرين والجامعيين…؟

  • Samir

    هل هذا يعني أن الجنود الجزائريين بمن فيهم المجندين في الخدمة الوطنية قد يموتون خارج الوطن للدفاع عن قضايا تخص بلدان أجنبية؟ هل يحق لأفراد الجيش الذين انخرطوا للدفاع عن أرض الوطن (و ليس للدفاع عن تحالفات الحكومة مع حكومات الخارج) رفض التدخل خارج الوطن أم سيساقون الى الخارج رغما عنهم؟ و هل هذا اللتدخل في دولة أجنبية لا يجلب لنا اعلان حرب ضد الجزائر سواءا من جيش أجنبي أو ميليشيات أو جماعات مسلحة قد تقوم بأعمال ارهابية داخل الوطن أو ضد الرعايا الجزائريين خارج الوطن؟ ماذا سنجني من ارسال جيشنا الى الخارج ليقاتل و ماذا سنخسره؟

  • Populis

    هناك اختلاف بين الجيش و الشرطة و الدرك الوطني.
    ومشاركتنا تكون إلا في الدول المسلمين في إطار منضمة الدول الإسلامية و الدول العربية أو المغاربية. وهذه الهيئات سوف تكون عندها صفة تشريعية اين تقضي على حكم صادر بعد أن دولة مسلمة تعرضت للظلم. الجيوش تتدخل إلا في حالات قليلة بعد استنزاف كل الطرق الأخرى من بينها غلق التجارة مع الظالم.و عزله

  • أبو : شيليا

    القرار يعود للجيش الوطن الشعبي ولا دخل للمدنيين في ذلك ***الشعب الذي لا يحترم القوانين الوضعية للبلد لا يستشار ***الدليل عدم إحترامه لقوانين الحضر الصحي و إلتزامه أثاء الخروج بالكمامة و إحترام التباعد بين الأشخاص و الأطباء يدفعون الثمن بتهوراتهم *** فكيف يستشار الشعب في إرسال جيشه لمواقع قتالية خارج الوطن ***الجيش هو الذي يقرر مايريد

  • المتأمل من بجاية

    يمكن ذلك ولكن بشروط تقرأ فيها المستقبل المتوسط والبعيد….بمعنى آخر تقنين هذا الالقانون حتى يكون في صالح الجزائر وفي إطار الحق…وعدم ترك الثغرات فيه حتى لا تتسلل إليه القوى الخارجية.وفيروساتها.

  • علي

    حيث رفضت الجزائر المشاركة في عدة تحالفات عسكرية عربية وإقليمية، من اجل مذا كانت هذه التحالفات؟ من اجل محاربة الصهاينة و استرجاع القدس؟! لا، طبعا. كانت من اجل قتل الشعوب العربية المسلمة! فإذا لا يمكن ان ترسل جيشنا لقتل الشعوب. الا اذا كانت المهمة سلمية في اطار دولي نحت الرعابة الامنية.

  • abdel

    S’il y aura intérêt pour l’Algérie il faut composter même avec le diable pour ne pas rester isolé et figé dans ce monde diabolique.

  • ابوالأيتام

    اخواني المثل يقول احسن خطه للدفاع هي الهجوم ما دامت كل الاعداء تتربص بنا بل ووصلوا حتى يهددوننا فاننا نوافق هذا الراي حيث نداهمهم في عقور دارهم ورحم الله الراحل الهواري ومدين حينما قال لزين العابدين لو جيوشك بلغت تراب ليبيا لنزلت طائراتي صباحا في القاهرة
    على بركة الله

  • مواطن

    هذه المادة يجب تعديلها لكي نقدر ابرام اتفاقيات مع دول الجزائر للحماية كمثال ليبيا.

  • جمال

    نطلب من الشعب الجزائري بأن يقول كلمة واحد ضد تغير عقيدة الجيش الجزائري و يبق يحمي الجزائر فقط وهذه العقيدة هي التى أبعدت عنا المشاكل الخارجية لان الجزائر جربت التدخل الخارجي مع مصر وقوبلت بالخيانة ولهذا أنهي الراحل هواري بومدين التدخل الخارجي وكلنا نعلم بأن العرب خونة وعملاء الصهاينة

  • صالح

    بالنسبة للجيش الوطني الشعبي علينا استيعاب الدرس من مشاركته في حرب اكتوبر وما نلاحظه اليوم في مختلف بؤر الصراع والتدمير الممنهج من القوى الكبرى لتحقيق سيطرتها .نعم لبناء جيش وطني عصري لحماية الوطن والوقوف بالمرصاد للأخطار الخارجية. اما امكانية منح بلديات قوانين خاصة فهذا يعني فتح المجال للذين يطالبون بالإستقلال الذاتي لتفتيت وحدة الأمة. وعلى الحرية ان تحترم مقدسات الأمة وقيم المجتمع والقوانين .

  • جحا

    الشرعية الشعبية هي وحدها وسيدة لتحديد و تعديل وبناء البلد بارجال صاديقين و كل كلام اخر ليس فيه خير للوطن والمجتمع

  • متاثر

    في إطار العولمة وتضارب المصالح كان لزاما أن تتعدى سياستنا حدودنا الجغرافية مع توفير جميع الامكانيات بما فيها الجيش فلولا التناسق مابين العمل السياسي والعسكري ابان الثورة لما كانت الجزائر جزائرية

  • سيف الحجاج

    قرار حكيم لان لولا هذه المادة لكان الجيش توغل في مالي قبل الجيش الفرنسي ولكنا اصحاب الحل والربط هناك ولولا هذه المادة لتوغل الجيش الجزائري في ليبيا قبل جيوش اوروبا التي لا ياتي منها الا الخراب … تحية عسكرية الى الرئيس تبون والجيش .

  • الصيدلي الحكيم

    فكرة التدخل خارج حدود الجزائر فكرة مقبولة و جيدة لنا الى أبعد الحدود.بل و منذ سنوات و انا أفكر في هاته النقطة و لكن يجب تطبيقها تطبيقا سليما فمثلا لا يتدخل الجيش الجزائري في حالة تحالفات دولية ضد دولة معينة تكون تلك الدولة خاطينا و خاطيها و ماكانش بيناتنا مشاكل و عليه ما عندنا ما دانا نديرو عليها حرب.يجب ان تكون التدخلات الخارجية الا في حالة تهديد مصالح الجزائر فقط ما عندنا ما دخلنا في مجلس الأمن و غيره من المجالس الإقليمية.اذا كاين عندنا مصلحة ندخلو ما عندناش رانا قاعدين.كما يجب ان يكون امر التدخل سريا فعرضه على البرلمان سيكشف مخططاتنا و يسمى ما درنا والو.لازم كلش يكون سر.

  • Bela

    عدم قيام الجيش الوطني بأي عمل عسكري خارج الحدود ، هو مفهوم محدود جدا ، أحيانا عليك أن تدافع عن أمنك السياسي و الإقتصادي خارج الحدود كما تفعل تركيا حاليا ، لو بقيت تركيا في حدودها لاخنقها محور الشّر، و تركيا أسدلت خدمة جليلة بتدخل في ليبيا ، لو إستحود محور الشر الداعم لحفتر على ليبيا ، لدفعنا الثمن باهظ وباهظ جدا.

  • أحمد

    يقول تعالى ( وإن طائفتان من المؤمنين اقتتلوا فأصلحوا بينهما )لعل الله أن يصلح به بين فئتين مسلمjين قال صلوات الله وسلامه عليه أصلح الله بين أهل الشام والعراق بعد حروب طويلة وقوله ( فإن بغت إحداهما على الأخرى فقاتلوا التي تبغي حتى تفيء إلى أمر الله ) أي حتى ترجع إلى أمر الله وتسمع للحق وتطيعه ،كما ثبت أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال ” انصر أخاك ظالما أو مظلوما ” هذا نصرته مظلوما فكيف أنصره ظالما ؟ قال ” تمنعه من الظلم فذاك نصرك إياه ” إذن أنا أوافق على تدخل جيشنا الوطني الشعبي في الخارج.

  • mohamed

    فكرة خطيرة وفخ رهيب للاطاحة بالجزائر حذاري حذاري من فخخ الدول الكبرى اتركو الجيش الوطني يدافع على حدود الجزائر فقط لان مساحة بلادنا شاسعة ولا نملك صناعة قوية ولا اقتصاد ولا فلاحة لزال الوقت لم يحين وهذا الامر يستفتي فيه الشعب

  • خالد الجزائري

    نحن ضد اقحام الجيش الجزائري في النزاعات الدولية و مع الابقاء على عقيدته الحالية حفاظا على ابنائنا وتجنبا لتلاعب السياسيين بالمؤسسة العسكرية واقحامها في تحالفاتهم من اجل المصالح الشخصية او الحزبية ولن نجني من هذا المقترح اذا تحقق في الدستور الجديد الا الخراب والدمار والحروب و عداء الاطراف المتنازعة للدول الاخرى وارتداداتها على البلد والشعب

  • نظيف نظيف

    اطلع بالاقتصاد، اما proxy wars ماعندنا مانقضو فيهم

  • zine

    Il n’est jamais trop tard pour bien faire

  • نحن هنا

    لانريد الزج بابنائنا في أتون حروب تخدم أعداءنا بالأساس

close
close