author-picture

icon-writer محمد لهوازي

دعت اللجنة الوطنية للمستفيدين من عقود ما قبل التشغيل والشبكة الإجتماعية، المنضوية تحت لواء النقابة الوطنية المستقلة لمستخدمي الإدارة العمومية، جميع الموظفين ضمن هذه الصيغ إلى تنظيم تجمعات احتجاجية الإثنين، أمام جميع ولايات الوطن وذلك ابتداء من الساعة التاسعة صباحا.

ووجهت اللجنة في بيان تحصل "الشروق أون لاين" على نسخة منه، رسالة إلى جميع المستفيدين من عقود ما قبل التشغيل و الشبكة الاجتماعية تطلب منهم مواصلة النضال النقابي لانتزاع ما وصفته بالحقوق الشرعية، وذلك استكمالا لمسار التجمعات الاحتجاجية الدورية التي نظمتها أمام كل من وزارة العمل ودار الصحافة الطاهر جاووت بالعاصمة لدعوة المسؤولين للحوار من أجل إدماج موظفي عقود ما قبل التشغيل والشباب المتخرجين حديثا في مناصب عمل دائمة.

وأضاف بيان النقابة أن قرار العودة للاحتجاج، جاء بعد رفض الوزارة الوصية ضمان مناصب عمل قارة مثلما ينص عليه الدستور، والممارسات القمعية وسياسة الهروب إلى الأمام التي تنتهجها السلطة في حق موظفي عقود ما قبل التشغيل.

وهددت اللجنة الوطنية للمستفيدين من عقود ما قبل التشغيل والشبكة الاجتماعية، بتنظيم تجمع وطني بالعاصمة، للمطالبة بإدماج جميع موظفي عقود ما قبل التشغيل والشبكة الاجتماعية وحاملي الشهادات في مناصب عمل دائمة بدون شروط مسبقة، وكذا إلغاء جميع مسابقات الوظيف العمومي، ووضع حد لسياسة العمل غير المستقر في الجزائر.