author-picture

icon-writer وكالات

بدأت الإشاعات بالظهور حول الجيل الثاني من هاتف سامسونغ الشهير بغلاكسي نوت ، آخر الشائعات التي ظهرت تقول بأن الجهاز لن يحمل شاشة سامسونغ المرنة كما أشيع سابقا، لكنه سيحمل شاشة أخرى من تطوير سامسونغ فيها من المرونة ما يجعلها غير قابلة للكسر.

وبقية الإشاعات تقول بأن حجم الشاشة سيكون أكبر هذه المرة، حوالي 5.5 إنش بدل 5.3 وبأن الجهاز سيكون أنحف وسيحمل معالجا رباعي النواة ،وربما 2 غيغابايت من ذاكرة RAM مع كاميرا بدقة 12 ميغابيكسل وسيحمل نسخة أندرويد القادمة، وتقول المعلومات غير المؤكدة التي نشرها موقع MK Business News الكوري بأن سامسونغ كانت تعتزم إطلاق الجهاز قبل ذلك الموعد، لكنها فضلت التأجيل إلى أكتوبر لأنه نفس موعد طرح هاتف آيفون القادم في محاولة لطرح النوت الجديد في نفس الفترة.