author-picture

icon-writer فضيلة مختاري

اشتكت مجموعة من الطلبة في ولاية برج بوعريريج، تحصلوا على معدلات فاقت الـ10 من 20 في شهادة البكالوريا، لكنهم رسبوا بسبب حصولهم على نقطة إقصائية في مادة الألمانية، حيث طلب منهم مدير التربية لولاية برج بوعريريج رفقة رئيس المركز وبحضور جمعيات أولياء التلاميذ الانصراف من امتحان مادة الألمانية بسبب إعفائهم من الامتحان في هذه المادة.

وبعد نشر نتائج البكالوريا صدم المترشحون، ليتحصل عدد كبير منهم على علامة 00 في اللغة الألمانية وتم إقصائهم، بسبب أن هذه النقطة هي نقطة إقصائية، بالرغم من حصولهم على المعدل المطلوب في البكالوريا، حيث تم احتساب مادة اللغة الألمانية في المعدل العام ولدى محاولتهم الاستفسار عن سبب إقصائهم لدى مديرية التربية، لم يتلقوا أي رد.

وراسل هؤلاء الطلبة وزارة التربية الوطنية، للإستفسار وبدورها لم ترد عن استفسارهم، ويملك هؤلاء الطلبة وثيقة تثبت أنهم حظروا امتحان مادة اللغة الألمانية قبل أن يعلموهم بمغادرة القاعة وإعفائهم من الامتحان من قبل مسؤولي القطاع في الولاية .

ويظهر من جهة أخرى، كشف نقاط تحصلت "الشروق" على نسخة منه من ولاية برج بوعريريج لطالب تم إقصاؤه من البكالوريا بالرغم من حصوله على المعدل المطلوب، حيث يظهر كشف نقاطه معدل 10.40 ومع ذلك أقصي بسبب مادة اللغة الأجنبية الثالثة، وتضمن كشف نقاطه ملاحظة مقصى بسبب علامة 00 في مادة أساسية وحصولك على معدل أصغر من 05.

في ذات الموضوع يؤكد رئيس جمعية أولياء التلاميذ، أن حالات كثيرة لتلاميذ تحصلوا على البكالوريا في ولاية برج بوعريريج وكذلك في ولاية خنشلة لطلبة تم إقصاؤهم لأجل حصولهم على علامات إقصائية، وآخرون منحوا نقطة 00 في التربية البدنية بالرغم من اعفائهم في هذه المادة، حيث تم احتساب نقطة الصفر ضمن احتساب المعدل العام وهو ما كان وراء سبب رسوبهم في البكالوريا.