-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع

إعلامي تونسي: تونس تتنفس برئتين جزائريتين

الشروق أونلاين
  • 25990
  • 9
إعلامي تونسي: تونس تتنفس برئتين جزائريتين

قال الإعلامي التونسي سمير الوافي، بعد وصول الأكسجين من الجزائر لبلاده، أن تونس تتنفس برئتين جزائريتين.  

وقال الوافي في منشور له على صفحته الرسمية عبر الفيسوك “شكرا للشقيقة التي لم تخذلنا في زمن الإختناق…تونس تتنفس بِرِئَتينِ جزائريتين “.

وأضاف الوافي قائلا إنّ “الضغط على المنظومة الصحية بسبب ارتفاع عدد الإصابات، زاد في الطلب على الأكسيجين، وتجاوز طاقة إنتاجنا منه، فكاد الوضع في بعض الجهات ينهار كلّيا وبدأت الاستغاثات تنادي”.

وأضاف الوافي في منشوره، أنّ” تدفق مادة الأكسجين يوميا من الشقيقة الجزائر أنقذ الناس، حيث بلغت الكميات ملايين الليترات، في كل الظروف وعبر كل المنافذ وبسرعة وتسهيلات، ودون مساومة وانتهازية واستغلال للوضع رغم أنها المادة الأولى المطلوبة عالميا”.

وأردف قائلا”آلاف التوانسة تم إنقاذهم وإسترجعوا حياتهم بأكسيجين جزائري وبمحبة الأشقاء وتضامنهم وكرمهم ووفائهم للعهد وللتاريخ”.

هبة جزائرية جديدة لتونس بـ 100 ألف متر مكعّب من الأكسجين

كشفت مصالح الجمارك التونسية عن دخول 100 ألف متر مكعب من الأكسجين كهبة من الجزائر إلى المصالح الطبية في تونس.

وأعلنت مصالح الجمارك الخميس، على صفحتها الرسمية عبر فيسبوك أن مصالح وزارة الصحة قامت برفع الطرود الموردة بالمكتب الحدودي بمطار تونس قرطاج في إطار هبة لفائدة المستشفيات الجهوية بولاية القيروان.

 وأضافت أنه تم الخميس أيضا تحويل الهبة الطبية الجزائرية لفائدة المصالح الطبية بساقية سيدي يوسف وذلك لفائدة المصالح الصحية بالجهة.

فيروس كورونا: الجزائر تنقذ تونس من “كارثة صحية”..!

وكان وزير الصحة التونسي فوزي المهدي قد كشف في 24 أفريل 2021، عن اتفاق بين تونس والجزائر لتزويد بلاده بكميات إضافية من الأكسجين في إطار مكافحة فيروس كورونا.

وقال وزير الصحة فوزي المهدي ، في تصريحات نقلتها وسائل إعلام تونسية “أن الجانب الجزائري مكن تونس من كميات إضافية من الأكسجين بسبب ارتفاع الحاجة إليها على خلفية تزايد عدد الإصابات بفيروس كورونا”.

وأوضح المتحدث أن تونس لجأت إلى الجزائر من أجل الحصول على كميات إضافية من الأكسجين بصفة استثنائية بهدف التكفل بالمرضى خاصة خلال هذه الفترة وارتفاع الإصابات بفيروس كوفيد 19 ، وتفادي النقص المسجل في هذه الكمية.

وعبر الوزير عن شكره للسلطات الجزائرية لمساعدتها في التكفل بمرضى كورونا في تونس والتي تشهد ارتفاعا ملحوظا في الإصابات قد تدفعها إلى غلق الحدود.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
9
  • صالح الجزائري

    نجاة الشعب التونسي من نجاتنا ونجاتنا من نجاتهم تحيا الاخوة الجزائرية التونسية التعليقات السلبية للمغاربة من كترة الحسد والحقد الجزائري عمرو مايفرط في اخيه التونسي وقد وقفو معنا من قبل في ساقية سيدي يوسف

  • محمد الجزائري

    كل التعاليق سلبية يا لطيف!؛ على كل أشك في أنها لجزائريين، ومع ذلك فهي أخلاقيا لا تليق؛ ثم بالعودة إلى عدد الذين تلقوا التلقيح من الجزائريين إلى حد الآن فالمشكل ليس مشكل السلطات بقدر ما هو مشكل المواطنين الذين لا يريدون التلقيح لأسباب هم أدرى بها؛ لالنداءات من أجل التلقيح عبر كافة الوسائط متواصلة وكل الظروف مهيئة غير أن الإقبال لا يزال محتشما، فهل المشكلة في السلطات أبدا اللهم إلا الذين يطبقون مبدأ معزة ولو طارت. بعض أشباه المعلقين يريد مستشفيات من القرن 21 والقرن 22 و23 بينما هو ينتمي للقرن 3 قبل الميلاد. الذي أهلك البلد هو "السوسيال" وعقلية "راقدة وتمونجي"

  • عادل

    ألخصها في كلمتين : خاوة خاوة

  • houri

    وأين تقسيم اللقاح مع تونس؟،في إيطار أحسن منظومة صحية في إفريقيا،في عهد الجزائر الجديدة كما صرح السيد الرئيس،رغم أن تونس حققت مليون ملقح أحسن من الجزائر، رغم المشاكل الإقتصادية وصعوبة الحصول على اللقاح.

  • houri

    وأين تقسيم اللقاح مع تونس؟،في إيطار أحسن منظومة صحية في إفريقيا،في عهد الجزائر الجديدة كما صرح السيد الرئيس،رغم أن تونس حققت مليون ملقح أحسن من الجزائر، رغم المشاكل الإقتصادية وصعوبة الحصول على اللقاح.

  • Ali dz

    Hhhhhhhhh l Algérie est devenu mieux que usa bravooo

  • amremmu

    نمتلك أكسجين ولا نمتلك مستشفيات ... فحالنا كحال من يمتلك خرطوجة ويشترى من أجلها بندقية . مستشفيات منكوبة مما جعل الجزائري يفضل الموت في بيته من الانتقال الى مستشفيات القرن 19 كمصطفى باشا الذي تجاوز عمره 160 سنة ( فتح أبوابه سنة 1854 ) هذه المستشفيات الصالحة لكل شيء الا التكفل بالمرضى وبالتالي فلماذا لا تمنح سلطاتنا التي تسهر الليالي لاسعادنا هذه المادة الحيوية ( الأكسجين ) للتوانسة .

  • شكرا

    ههههههه شكرا على المجهود الجبار

  • الصعلوك

    المندبة كبيرة . والميت فار . يالي سمع كارثة صحية اقول اش ههه انقدت