الجمعة 05 مارس 2021 م, الموافق لـ 21 رجب 1442 هـ
الشروق العامة الشروق نيوز
إذاعة الشروق
أرشيف

جامع الأزهر في العاصمة المصرية القاهرة

ردت مؤسسة الأزهر المصرية، الثلاثاء، على اييرونيموس الثاني، رئيس أساقفة أثينا ورئيس عموم الكنائس الأرثوذكسية اليونانية، والتصريحات الأخيرة التي أدلى بها حول الإسلام.

وقال مرصد الأزهر في بيان على صفحته الرسمية في موقع فيسبوك: “تابع مرصد الأزهر لمكافحة التطرف التصريحات المتلفزة لرئيس أساقفة أثينا ورئيس عموم الكنائس الأرثوذكسية اليونانية اييرونيموس الثاني، والتي وصف فيها الإسلام بأنه ليس ديناً وإنما هو حزب سياسي وأتباعه أهل حرب وتوسُّع ونفوذ.. ويستنكر المرصد تلك التصريحات غير المسؤولة من قِبَل رئيس أساقفة أثينا”.

وأكد البيان “أن صدور هذه التصريحات ما هو إلا حديث هزلي وادعاء فارغ، وتفاهات لا ترتقي إلى حد الرد عليها أو مناقشتها، مشدداً على أن الإلام هو الرسالة السماوية الخالدة، التي أرسل بها الله تعالى خاتم الأنبياء والرسل سيدنا محمد صل الله عليه وسلم ليخرج الإنسانية من ظلمات الجهل وبراثنه إلى نور الحق وشمس الهداية”.

وأضاف البيان: “يشدد المرصد على أن الزعم بأن الإسلام حزب سياسي فيه افتراء على التاريخ فضلاً عن الدين الإسلامي نفسه الذي كان موجوداً قبل نشأة الأحزاب السياسية، بل حتى قبل مصطلح السياسة في معناها الحديث، مؤكداً في الوقت ذاته أن الإسلام يحتوي على منهج حياة جعله صالحاً لكل زمان ومكان، وأن شريعة ذلك الدين الخاتم قد وضعت أسساً رئيسة متعلقة بالسياسة، كالشورى والعدل والمساواة والحرية”.

وتابع: “يشير المرصد إلى أن اتهام المسلمين بأنهم ‘أهل حرب وتوسُّع ونفوذ’ من الكذب المحض والتدليس والتزوير لتاريخ المسلمين الحافل بالصفح والعفو، مشدداً على أن غزوات النبي صل الله عليه وسلم كانت إما دفاعاً عن المسلمين أو تأديباً لمن خانوا العهود والمواثيق، لافتاً إلى أن النبي صل الله عليه وسلم قد أقرَّ أهل بعض البلدان على حكمها بعد إسلام أهلها، ولم يجعل عليهم حكاماً من غيرهم، كما يوجد العديد من البدان التي لم تدخل الإسلام وعقدت اتفاقيات مع المسلمين، وهذا يتنافى مع الزعم أن المسلمين يرغبون في التوسع!”.

وفي ختام البيان أعرب المرصد “عن أسفه إزاء صدور تلك التصريحات العدائية ضد الإسلام وتاريخ المسلمين، داعياً إلى تعزيز مبادئ الأخوة وإعلاء مفاهيم المواطنة والحوار والتعايش بدلاً من إذكاء خطاب كراهية الآخر”.

الأزهر الإسلام اليونان

مقالات ذات صلة

600

3 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • moh

    وانتم كل مره تدلون انفسكم وتقولون اخواننا المسيحيين وهم يكيدون لكم

  • meriem

    العرب السريان هم اول من استوطن وانتشر في اليونان بعد ذوبان الجليد على الساحل الجنوبي الاوروبي المتوسطي٠الاغريق اصلهم سريان اي سوريون بشهادتهم الخاصة ٠الاسلام او التوحيد دخل اليونان مع السريان ٠عيسى عربي من سولالة ابراهيم الخليل المسلم٠واليهودية والمسيحية ما هما إلا تكريس لدين ابراهيم (س) قبل تحريفهما ٠

  • Karim

    أحسن جواب هو خروج المسلمين من التخلف السياسي و الاقتصادي و الثقافي .

close
close