السبت 19 جانفي 2019 م, الموافق لـ 13 جمادى الأولى 1440 هـ آخر تحديث 09:57
الشروق العامة الشروق نيوز بنة تي في
إذاعة الشروق
ح.م

المنتخب الجزائري لكرة القدم

طالبت الصحافة الغامبية وزير الشباب والرياضة المحلي هنري غوميز، وكذا المجلس الوطني للرياضة في البلاد، الذي يرأسه مارسال ماندي، بالتدخل في أسرع وقت من أجل تعيين مدرب جديد لتشكيلة “العقارب”، بسبب شغور المنصب منذ شهر فيفري الفارط، وذلك عقب استعانة الاتحاد المحلي للكرة بالتقني سانغ ندونغ، الذي كان يشرف على العارضة الفنية للمنتخب الغامبي، على مستوى المديرية الفنية في اتحاد الكرة.
ويستضيف المنتخب الغامبي في الـ 6 من شهر سبتمبر المقبل في العاصمة “بانجول”، نظيره الجزائري على ملعب “الاستقلال”، في إطار الجولة الثانية من تصفيات كأس أمم إفريقيا 2019، التي ستجري وقائعها في الكاميرون، علما أن المنتخب الغامبي كان قد سقط في العاصمة البينينية “بورتو نوفو” شهر جوان الفارط أمام المنتخب المحلي، في افتتاح التصفيات بهدف دون رد، في وقت تغلب المنتخب الوطني على نظيره الطوغولي داخل الديار بملعب “مصطفى تشاكر” بالبليدة بهدف لصفر لحساب ذات المجموعة.
وذهبت صحيفة “ذي بونيت” المحلية أمس الأربعاء، إلى أبعد من ذلك، عندما قالت إن الفوز على المنتخب الجزائري في الموعد المقبل بعد 5 أشهر من الآن بات أمرا ضروريا وحتميا، بهدف التدارك ومن ثم البقاء في سباق التأهل للعرس الكروي القاري المقبل مطلع عام 2019.
كما اعتبرت ذات الوسيلة الإعلامية أن الوقت صار ضيقا ولا يكفي للتحضير للمباراة المقبلة أمام “الخضر”، على إعتبار أن المدرب الجديد سيكون مطالبا برفع التحدي من خلال القيام بالعديد من التغييرات على مستوى التشكيلة، فضلا عن أمور تقنية أخرى.

https://goo.gl/13zaM5
الخضر المنتخب الغامبي هنري غوميز

مقالات ذات صلة

1 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • hrire

    مع الفاشل غير يطمءنوا بدون تغير المدرب يربحوا الجزاءر

close
close