الإثنين 23 سبتمبر 2019 م, الموافق لـ 23 محرم 1441 هـ آخر تحديث 22:32
الشروق العامة الشروق نيوز الشروق +
إذاعة الشروق
أرشيف

خلفت الأمطار الرعدية الغزيرة التي تساقطت على بلديات إقليم ولاية قالمة، مساء السبت، حالة من الخوف والهلع في أوساط المواطنين، الذين غمرت مياه السيول الجارفة منازلهم عبر عدد من بلديات الولاية، خاصة ببلديتي وادي الزناتي وتاملوكة بالجهة الجنوبية لإقليم الولاية.

وقد سجلت مصالح مديرية الحماية المدنية بقالمة جملة من التدخلات خاصة ببلديتي تاملوكة ووادي الزناتي، التي تسربت فيها مياه الأمطار إلى 39 منزلا، وخلّفت عدّة خسائر في الأغطية والأفرشة وحتى المحاصيل الزراعية، كما هو الحال بحي التوت بمدينة وادي الزناتي، أين تسربت مياه الأمطار إلى ستة منازل وتسببت في إتلاف الأفرشة والأغطية وتبلل سبعة قناطير من القمح، بالإضافة إلى تضرر جدار منزل على وشك الانهيار، كما تسربت مياه الأمطار لأربعة منازل اخرى بحي 17 أكتوبر بوادي الزناتي، وأتلفت أفرشة وأغطية، بالإضافة إلى تسرب المياه إلى خمسة منازل اخرى بحي رابح لوصيف، وتضررت الأفرشة والأغطية داخلها، كما هو الحال بأحياء رابح سعايدية ومحمد الطاهر كحلي، وحي 20 أوت 55 وكذا قرية سيدي عبيد بمخرج بلدية وادي الزناتي، التي واجه سكانها صعوبات كبيرة في شفط المياه المتسربة إلى داخل مساكنهم، ما أجبرهم على الاستنجاد بوحدات الحماية المدنية التي جندّت فرقها للتدخل وإنقاذ حياة المواطنين، وإخراج المياه من المنازل المتضررة.

كما سجلت مصالح الحماية المدنية ارتفاعا في منسوب مياه وادي صولير ببلدية تاملوكة، مع تسرب لمياه الصرف الصحي إلى داخل أحد المنازل بقرية عين آركو ببلدية تاملوكة، التي شهدت أيضا تسربا للمياه بمسكنين في قريتي صولير وبرحاب.

الأمطار الرعدية قالمة وادي الزناتي

مقالات ذات صلة

600

1 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • ستراسبوغجوا

    عين اركز قريتي الصغيرة التي لم ازورها من سنوات

close
close