الأحد 05 جويلية. 2020 م, الموافق لـ 14 ذو القعدة 1441 هـ آخر تحديث 22:46
الشروق العامة الشروق نيوز
إذاعة الشروق
أرشيف

فجر أحمد شوبير، نائب رئيس اتحاد الكرة المصري المستقيل من منصبه، العديد من المفاجآت حمل فيها اتحاد الكرة ورئيسه هاني أبوريدة مسؤولية خسارة المنتخب أمام جنوب أفريقيا وودع البطولة الإفريقية من دور الستة عشر.

وقال شوبير في تصريحات تلفزيونية: “أزمة المنتخب هي العودة في قرار استبعاد عمرو وردة، عندما حدثت الأزمة، أبلغنا هاني أبوريدة بقرار استبعاده اللاعب وإصدار اتحاد الكرة بياناً فيما بعد والجميع وافق على قرار أبوريدة وقتها”. وأضاف شوبير: “علمت فيما بعد أن ضغطاً حدث من اللاعبين على اتحاد الكرة، وللأسف المسؤولون وافقوا على عودة اللاعب وتراجعوا عن قرار إبعاده، وكان التراجع في القرار أزمة كبيرة لي ورفضت فكرة عودة وردة من جديد وكان لا بد من احترام القرار”.

وبرأ شوبير النجم محمد صلاح من تحمل مسؤولية وردة قائلاً: “الحقيقة، الكل تواجد خلف وردة واللاعبون جميعاً طلبوا استمراره، وبدأ الأمر بلاعبين معينين ولكن الجميع طلب فيما بعد عودة وردة للفريق”. وأضاف شوبير أنه لا يتحمل مسؤولية إخفاق اتحاد الكرة ولكنه استقال احتراماً للجماهير، مشيراً إلى أنه لم يعمل في الاتحاد سوى 7 أشهر فقط منذ انتخابه نائباً للرئيس ولم يتعاقد مع المكسيكي خافيير أغيري المدير الفني للمنتخب، مشيراً إلى أن اللاعبين يتحملون 75% من مسؤولية إخفاق الفريق في بطولة كأس الأمم الأفريقية. وأكد شوبير عقد جلسة بصحبة هاني أبو ريدة رئيس الاتحاد، وحازم إمام عضو المجلس، مع أغيري، لمناقشته في اختياراته قبل انطلاق كأس الأمم الأفريقية، طالبوا فيها بضم الثنائي عبد الله جمعة ظهير أيسر الزمالك، ورمضان صبحي جناح الأهلي، ولكن المدير الفني رفض الإنصات لهم.

أحمد شوبير اتحاد الكرة المصري الكرة المصرية

مقالات ذات صلة

  • قدّم تفسيرات لِتأجيل "كان" 2021

    رئيس "الكاف" لا يُريد تجسيد رغبة محرز

    قدّم الملغاشي أحمد أحمد رئيس "الكاف" تفسيرات، لِقرار هيئته القاضي بِتأجيل نهائيات كأس أمم إفريقيا نسخة الكاميرون، من جانفي 2021 إلى نفس الشهر من عام…

    • 5438
    • 0
600

0 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم

لا يوجد أي تعليق, كن أول من يعلق!

close
close