الإثنين 10 ديسمبر 2018 م, الموافق لـ 02 ربيع الآخر 1440 هـ آخر تحديث 23:18
الشروق العامة الشروق نيوز بنة تي في
إذاعة الشروق
ح.م

فتح باب النقاش بشأن التجنيد الإجباري للنساء مؤخرا خلق جدلا واسعا في أوساط الجزائريين، الذين استقبلوا المقترح بكثير من التهكم والسخرية، خاصة على مواقع التواصل الاجتماعي، التي اشتعلت على آخرها وأعطت للحدث خصوصية لا مثيل لها..
أول شرارات اللهب أطلقها ممثل وزارة الدفاع الوطني طارق دبيش الذي صرح بأن القانون رقم 06/14 الخاص بالخدمة الوطنية لا يمنع تجنيد الإناث في الخدمة، لأنه يتحدث بصريح العبارة عن “إجبارية الخدمة الوطنية للمواطنين الجزائريين دون تحديد جنسهم”. ليتحول تصريحه إلى مادة دسمة تتناقلها وسائل الإعلام المحلية والعربية، وتثير الرأي العام..

السخرية كانت هي السائدة

أسلحة ودبابات باللون الوردي، صور لنساء بـ “الكومبة” و “الرونجاس”، عبارات تهكمية، وغيرها من المنشورات الساخرة، هي الطريقة التي تفاعل بها أغلب النشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي مع موضوع إلزام النساء الجزائريات بآداء الخدمة الوطنية، على اعتبار بأنها واجب وشرف لكلا الجنسين، حسب دبيش!!
من باب التوقعات أورد “زكي” تعليقا عاد عليه بمئات الإعجابات، حيث كتب: “ترقبو في 2019 أسماء الفايسبوك الجديدة: أميرة بسلاحي، العسكرية الأنيقة، كلاشي سر سعادتي، العسكورة السكورة، العسكرية البسكرية تخدم فالمدية، محاربة الدواعش، بومبة لابسة كومبة، مولات ليماش هازة كلاش، عسكرية فيدال تعشق الكولونال.. ومازال الخير القدام”.
ومن باب التهكم كتب إسماعيل: “وحدة ما تعرفش ترفد طبسي كيفاش حبوها ترفد الكلاش وتنوض بكري”، وكتب لطفي: “الإرهاب راهم يطراسيو في اللحية في الجبال يا درى علاش؟”..ونشرت صفحة المرأة الجزائرية على فيسبوك عديد الصور والتعليقات كان أبرزها صدمة الرجل لما يذهب لخطبة فتاة ويجدها “روشرشي” أو ردة فعل العريس لما يقتحم الدرك منزله لأخذ زوجته للخدمة الوطنية إجباريا بعد تهربها لسنوات!
أما الشغل الشاغل للفتيات فكان كيفية التصرف في أصعب المواقف، حيث اتفقت الكثيرات على أن أول عائق في طريقهن سيكون التأقلم مع لباس واحد لا يتغير، ومن باب النكتة تداولن منشورا يقول أن الفتاة في ثاني يوم خدمة ستطلب من المسؤول تغيير سلاحها لأنهم رأوها تحمله بالأمس!!!

مكانها المنزل وليس الثكنة

من جهة أخرى اتفق الكثيرون على أن مكان المرأة الطبيعي والمناسب هو المنزل وليس الثكنة، حيث غرد سليمان: “نريدها في الكوزينة وليس في الڨاريطة” وعلق إدريس: “هذيك لي تحوس على دارها وحدها راهم رايحين يديرولها ڨاريطة وحدها..”.
هذا واستفز المقترح بعض الجزائريين الذين عبروا عن رأيهم بانفعال، كالسيد جهاد الذي قال” ارخص يا لحرير حتى تولي بردعة للحمير وواش يعرف الحمار لشم النوار..خلاص رخصو بناتنا حتى نبعثوهم للجبال والله يالو كان نبدلهم الجنسية وما يعقبوهاش”..
وتساءل رضوان: “هل يعقل أن تخرج فتاة في سن 19 للغابة في الليل؟ هل تستطيع الحراسة بتناوب ساعتين حراسة و4 ساعات راحة مدة 24 ساعة؟ هل تستطيع تحمل 5/5؟ هل تستطيع تحمل برد البليدة و بجاية و بلعباس وحرارة تيندوف وبشار وتمنراست؟ هل تستطيع أن تستيقظ من النوم وتلبس ملابس عسكرية في مدة دقيقة؟ هل تستطيع أن ترى أشياء غريبة وتسمع أصوات أغرب؟ هل تستطيع حمل حقيبة عتاد وزنها 80 كلغ و بندقية 5 كلغ.. هل..وهل.. وهل؟؟؟”.

المقترح ليس وليد اليوم

وإن جئنا للتحدث عن موضوع الخدمة الوطنية للجزائريات بجدية، نجد بأنه ليس وليد اليوم وإنما أثير النقاش حوله من سنوات، ففي أفريل 2015 تلقت الحكومة الجزائرية طلبات من عديد الفتيات والجمعيات النسوية تتضمن مقترحاً بتجنيد العنصر النسوي، مع مراعاة بعض النقاط الهامة كاختيار مراكز التجنيد الخاصة بالنساء في وسط المدن الكبرى مثل العاصمة، وتقليص فترة الخدمة العسكرية بالنسبة لهن إلى 6 أشهر وليس 12 شهراً كما هو معمول به للذكور، مع تمتع المجندات بالمنحة الشهرية التي يحصل عليها كل مجند لتمكينهن من تلبية احتياجاتهن أثناء فترة التجنيد.
هذا المقترح الذي تم رفعه إلى السلطات دعا لأن تكون خطوة تجنيد الفتيات اختيارية وليست إجبارية، كما نوه إلى ضرورة السماح لهن بالالتحاق بصفوف الجيش عقب انتهاء مدة خدمته.
واستندت الجهات التي قدمت هذا الاقتراح في طلبها، إلى المادة 13 من القانون الأساسي التي تنص على أن “مؤسسات الدولة تستهدف ضمان مساواة كل المواطنين والمواطنات في الحقوق والواجبات بإزالة العقبات التي تعوق تفتح شخصية الفرد وتحول دون المشاركة الفعلية في الحياة السياسية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية”.

لا بد من قرار سياسي

وعلى الرغم من الضجة التي أثيرت حول الموضوع، وردود الفعل المتباينة حينا والمتناطحة حينا آخر، يبقى ضم العنصر النسوي للجيش مجرد مقترح يحتاج إلى قرار سياسي لجعله ساري المفعول كما قال ممثل وزارة الدفاع طارق دبيش، الذي أكد أن “إلزام الفتيات بآداء واجب الخدمة الوطنية ليس من صلاحيات الجيش، وإنما هيئات أخرى هي المسؤولة عن تفعيله، ويكون للبرلمان دور في وضع النص التشريعي المناسب له”.

https://goo.gl/nUguG3
التجنيد الإجباري الخدمة العسكرية تجنيد النساء
75 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • محمد

    ماهو عدد النساء العاملات في الشرطة والجيش ورتبهم والجواب بعدها سهل

  • امازيغي زواف

    أكد أن “إلزام الفتيات بآداء واجب الخدمة الوطنية ليس من صلاحيات الجيش، وإنما هيئات أخرى هي المسؤولة عن تفعيله، ويكون للبرلمان دور في وضع النص التشريعي المناسب له”……………..هؤلاء الغير شرعيين كلش ايديروه غير الحاجة لمليحة ميديروهاش ولنسأل هؤلاء هل ابنائكم من الذكور تم تجنيدهم او التجنيد فقط على الزوالية وراكم رايحين اتزيدو اتجندو بنات الزاولية وابنائكم وبناتكم هم في باريس يسيرون الاموال المسروقة هناك … والله 3 لن يتم تجنيد بناتي حتى وان اضطر الامر الخروج معهن مشيا على الاقدام الى اي بلاد اخرى انه الرخس بعينية … يا ودي غير جندو اولادكم الذكور يا من اختطفتم وسرقتم المسؤولية بالدبابة

  • كاره

    هدا تمسخير واستهزاء بالشعب ان كان هناك شعب المراة بفضل سياسة الكوطة غزت كل المهن والحرف ولم تترك مجالا من مجالات الحياة الا ودخلته او ادخلوها فيه من التزوير الى الجريمة واخر مهنة هي كلاندستان والان يريدون منها تادية الخدمة الوطنية وهدا لترخيسها والحد من قيمتها ..لقد اصبحت شرطية دركية جمركية جندية عسكرية في الحماية المدنية من حراس الغابة حارسة بنك لم يبق لها سوى الخدمة العسكرية والملاحظ ان كل من تنمتمي الى الاسلاك المدكورة تحوز على اعلى المراتب 2 نجمتان لكل واحدة واصبحت المراة تحكم بحكامها والرجل مدلول وراءها والله لم اعد اعرف ما اقول بهدلونا بسياستهم الخاطئة والمنبطحة ….

  • هند

    ان طبق هدا القرار ولا اتمنى له دلك هل بنات القياد والمسؤولين الكبار سيؤدين الخدمة الوطنية ام لا ….طبعا سيؤدونها في فرنسا وامريكا وبنات الزوالية يؤدينها في تندوف وغيرها مثلما هو حاصل عند اخوانهم الدكور هدا تمسخير ببقايا الشعب العبوا كما تشاؤون ..

  • أبو:شيليا

    من ثمانينات القرن الماضي ونحن نطالب بالمساواة مع الجنس اللطيف ***سنتان خدمة وطنية لم تحتسب في التقاعد ***قلنا مرارا وتكرارا أي موظف في الدولة أو القطاع الخاص ذكر كان أم أنثي ***يقتطع من راتبه سنة كاملة من قبل وزارة الدفاع ***هنا نشعر بالعدلة بين جميع أبناء البلد الواحد ***والأنثى لها حق الأختيار بين الأقتطاع وتأدية الواجب الوطني ***شعوب شمال إفريقيا عيشة خير من عياش

  • samirdz

    جيش أتاتورك لعنة الله عليكم

  • Moh

    أبدا بختك من بعد ساهل

  • بشير

    كيف سيكون حال الجندي وهي تمشي امامه في الجبل، على ماذا سيركز؟

  • abdou

    لي راه يهدر على المساواة والمرأة تفوت لارمي الاحسن له ان يبدأ بتسجيل أخته في أقرب ثكنة ولا يتكلم على بنات الناس ابدى بختك خليها تفوت العسكر يا ديوث.

  • نجمة

    عنوان يضحك ههه

  • حنكليس

    تجنيد الإناث يجب أن يكون بين الاناث فقط
    يعني لا مكان للمذكر بينهن
    لأننا كجزائريين نعرف العقلية
    ونفهم جيا ماذا يعني اختلاط الجنسين في المعسكرات
    سوف تتحول الى دار الداعرة فورا
    يجب ان تكون معسكرات الذكور بعيدة باميال عن معسكرات الاناث
    ويجب ترك الحرية للاناث في اختيار أدوارهن
    ولا يفرص عليهن شيئ تجنبا للاحراج
    والاهم من كل هذا كله لا يجب فرض التجنيد على الانثى
    لكن يجب تقبل طلب الانثى فورا عندما هي من تطلب تجنيدها
    طبعا مع مراعات شروط التجنيد الصحة العقلية البدنية المستوى التعليمي

  • إشغال الرأي العام وفقط

    تطرح هته المواضيع لشغل الرأي العام وإستفزازه من أجل كسب الوقت وإلهاء الشعب عن حقوقه الملحة
    مرة تجنيد الفتيات وأخرى تعديل الحق في الميراث وإختطاف الأطفال والموز والكرةوووو……السكن
    من يريد العبث بالمجتمع الجزائري المسلم من يقف وراء هته الأحداث وما الهدف من تكسير المجتمع وما المراد تشكيله فيما بعد لا شك أن الهدف هو جعل المجتمع مسخ وتدمير مبناه وجعله كالقطيع لا ثوابت ولا قيم تحكمه في إنتظار ما سيتكشف في الايام القادمة وحسبنا الله ونعم الوكيل في كل المسؤولين
    سيأتي اليوم الذي يخرج فيه الشعب ويقف وقفة رجل واحد سيكون يوم حساب وما 2019 ببعيد.

  • Xmen

    أنا أعتقد حسب ما نراه أن المرأة الجزائرية أحسن من الرجل الجزائري والجيش يسمح له تستعيد مكانتها أمام الجهل وتخلف تاع الرجل الجزائري بصرف النظر عن أشياء أخرى مرأة خير من رجل في جزائر فكر لا تعاير سا تتأكد إن عقلك حابس وهي عقلها يمشي.

  • عبدالقادر الجزائـــري

    أعجبني أحدهم عندما اتصل بشيخ شيعي كان يشرح في كيفية زواج المتعة ، سأل المتصل الشيخ : هل ممكن تعطيني ابتنك لأتمتع بها ؟! فبهت الشيخ ولم يجب على السؤال !!! وهو نفس السؤال الذي نطرحه على من يريد أن يجبر النساء على التجنيد في الجزائر ، هل يستطيع صاحب فكرة التجنيد النساء الجزائريات أن يبدأ بتجنيد ابنته أولا ؟!

  • سراب

    لقاو بواش يلهو الشعب وفي هذا الوقت بالتحديد

  • mourad

    يسعى مخطط العولمة الصهيوني إلى تثبيط عدد المسلمين في العالم وهذا من خلال التركيز على المرأة إما بإنشاء حروب في دولهم أو إخراج المرأة إلى العمل لتقليل الولادات أو تخريب “غددهم الد رقية ” بمواد مضافة في الأدوية الخاصة بالنساء لمنعهن من الإنجاب.هذا قول الأمريكي المتوفي russo.

  • محمد☪Mohamed

    أنا مع تجنيد الجزائريات لأنها هي من تنقض مستقبل الجزائر .
    أنا لا أقول أنها المرأة أحسن من الرجل لكن في جزائر Oui الرجل بشكل عام جاهل و تخلف وقابل للتلاعب به المرأة أقل منك.
    أزعف أنطح رأس مع الحيط هذه حقيقة شوف وضعك ووضع الجزائر تعرف قدرك.

  • زينة وعمر

    تجند. بعامين. قبل تتجند هي التقيا بعد ان تعطلت. بندقيتها وهي تحاول انقاذ. اسرة باكملها من. هجوم همجي ارهابي. اطلقت النار ولم. تفعل. باحست بطاقة تضغط على زناد البندقية. فاستمرت. حتى انتهى بخروج العائلة. على قيد الحياة نظر اليها. انتي. لم. تعلمي. نوع البندقية ولا. كيفية التعامل جيدا. فنظرت اليه لم اسألك. لتجيب فقال. احترم رأيكي. عمر. اكبر. منكي. فانصاعي اولا

  • شاوي

    التجنيد الإجباري المقترح سيمكن لحفيدات نسومر والكاهنة و..
    التعاليق الساخرة أصحابها لاتاريخ للمرأة عندهم وقبل أسبوع إنتقدوا التوانسة حول قانون الميراث وووو
    هم يسخرون كما نقلت الشروق ربما بل متأكد أن الشروق تقاسمهم الفكرة
    فكرة المرأة الغسالة والمربية والكناسة والطباخة و النفاخة و….زالت بين أوساط كل المجتمعات فقط عند العرب وأحفادهم مازالت نساءهم يعبث بهن الإسرائيلي ووو ويعبث بهن رجالهم وو
    نحن لا نسخر من نسومر وثيريزا ماي وميركل و..نسخر من قاتلة أبناءها والممنوع عنها سياقة السيارةو.

  • المحلل السياسي

    نحن لانقبل حتى التجنيد الاختياري للمرأة فما بالك بالتجنيد الاجباري
    الرجل غير عاطفي وذو قوة ومهيء للقتال ويتميز بالشدة
    اما المرأة حنونة وليست لها بنية قوية وتتأثر بسرعة والدليل انها تخاف حتى من الفأر الا قليلا من هن وهذه حقيقة يعرفها الجميع–يمكن ان نحتاج بعض النساء في الحرب في القواعد الخلفية كالطبيبات والممرضات اذا اقتضى الامر ذالك كما حدث في ثورة التحرير –نحن في حالة سلم فتجنيد المرأة غير ضروري –نحن نحتاج الرجال ونحتاج المرأة لاعداد الرجال.

  • رياض

    أنا كجزائري مسلم و لو نحب بلادي لكن العرض خط احمر…. لا استطيع حتى أن اتخيل أن الدرك يأخذوا جزائرية مسلمة و يضعونها في وسط الرجال فضلا أن تكون أختي أو ابنتي..
    و حتى واحد ما يغلطني…البعض يقولك يوجد نساء في الجيش و الشرطة …..هؤلاء دخلوا بإرادتهم و ليس مجبرين. أما الخدمة الوطنية فهي إجبارية. بعض العائلات ربت بناتها بطريقة أشبه بالمجتمع الغربي ( وذلك من حقها) و لا ترى مانع أن تدخل البنت في الجيش أو الشرطة و الذي إطارها مختلف تماما على الذين يؤدون الخدمة الوطنية. لكن الكثير من العائلات الجزائرية محافضة و تقبل أن بناتها المتحجبات توضع في مثل هذا الموضع. ديروا واش حبيتوا لا تقتربوا من بناتنا.

  • مجيد /باتنة

    على وزارة الدفاع الوطني منح حقوق العسكريين المرضى ضخايا الاخطاء الطبية الفظيعة والمتبوعة باخطاء ادارية والذين تم جريدهم من حقوقهم القانونية منها عدم استفادتهم من العطلة المرضية الطويلة المدى المقدرة بثلاثة03 سنواتلا انها وصمة عار في جبين اللجان الطبية المختلفة التي لايعرفها اطباؤها اسماء الامراض والمحضر رقم341 بتاريخ2003/03/19 شاهد على الفضيجة وللاسف الاطباء فوق القانون

  • منير

    مقترح شيطاني جديد لتطحين المجتمع أكثر مما هو عليه

  • سهى

    المرأة قال عنها من خلقها وصنعها :((أَوَمَن يُنَشَّأُ فِي الْحِلْيَةِ وَهُوَ فِي الْخِصَامِ غَيْرُ مُبِينٍ))(الزخرف18).
    ** خلق لها رحم يحمل الجنين والجنين لا يتحمل صدمات الحياة العسكرية.
    ** خلق لها أماكن الرضاعة للمواليد وهذا ما لا يتحمله الصبي إذ يرضع في كلّ ساعتين.
    ** وضع لها جسم لا تتلائم عضلاته على الأغلب مع المجهود العسكري.
    ** وضع لها دورات شهرية تتطلب حياة خاصّة بها لا تتلائم مع العسكرية ومهامها,
    ** وضع لها نفاس مدته شهرين يطول أو يقصر وهذا لا يتلائم مع حياتها العسكريةز
    ** كلّفها بأولاد وزوج فهل يتلائم الأولاد مع حياة أمهم أو يتلائم الزوج معها إن نوديّ عليها في الليل والنهار.

  • مجبر على التعليق - بعد القراءة

    المرأة الجزائرية اثبتت انها فعلا امرأة من حديد في زمن قل فيه الرجال ……….. كلامي عن الثورة و ما تبعها بعد ذلك من تشييد و بناء للوطن الجريح آنذاك و لا ينكرها ناكر فقط و فقط و فقط وجود المرأة الأن في وسط الأسلاك الامنية اصبح اكثر من ظرورة و لا يعلمها الا الذي يمارس المهام الامنية و كيف تساعد المراة الرجل خاصة مع جنس لطيف خشن في نفس الوقت
    فقط فقط اجبارية العمل في صفوف الجيش نراها ضرورية في حالة التعبئة الشاملة حين تكون الحبيبة الجزائر في خطر كل شي يهون و ابدأها بنفسي فلا وطن لي غير الجزائر و وجب أن نحميه نحن ساكنيه اليوم و غدا
    تحية و تقدير للفتاتان في الصورة فهن رمز …..

  • مجيد/ باتنة

    على وزارة الدفاع منح العسكريين المرضى ضحايا الاخطاء الطبية خقوقهم

  • جنوبي

    يا أيها الجزائريون رحل الرجل الشهم الذي قال :” نخاف من الفلاح لي سكر على زوجتو باش نقولوا لو خرجها تخدم ” هكذا تكون الرجال لكن لكن طارق دبيش ليس مقياس للرجولة و لا قيمة له بناته تحتسي الخمر أمامه و كأنهن من دول غربية و يضن أن كل الناس مثله

  • +++++++

    هكذا .. لا أحد أنصف المرأة من الطرفين .. لا أولاءك و لا هؤلاء.
    و مازال .. بما أن الكثير من الذكور (حتى لا نقول رجال) لا يتوانون عن ممارسة الشيتة و الوقوف مع القوي حتى و إن كان ظالم و تشجيعه و التملق له .. مازال نشوفو لعجب.

  • zaki l algerien

    راه باقي غير السروال تنحوه لينا,,,,,

  • نبيل

    الرجال لي يقولوا المراة مكانها في الكوزينةماشي في القاريطة ياخي عدتوا تحوسوا على العاملة باش تصرف عليكم ولا ضرك داكم النيف والحرمة يا طحاحنة

  • ahmed benbouali

    كان من الاجدر على الذين شعلوا نار الفتنة هذه من “نائبات ومسؤولين”:
    ان يرفعوا منحنة الزوجة والام الماكثة في البيت بدلا من هذه الفتن وبدلا من التشجيع على العنوسة
    اعلموا ان الرجال الذين ادوا ما يسمى ب “الخدمة الوطنية” 24 شهرا كاملة لم ينالوا حقوقهم الى اليوم

  • عبد النور

    لاداعي للإجابات المستفزة، ليس مكانها الكوزينة بالطبع..بل مكانها بيت زوجها بين أولادها. مكانها في عملها كطبيبة أو معلمة. أو أي عمل يستلزم لمسة أنثوية.
    بدل إثارة الحساسيات والفتنة بين الرجال والنساء، فليعطى كل ذي حق حقه ..لابد من مضاعفة العمال من الرجال وإجبارهم على الزواج وعلى القوامة ‘النفقة والقيام على شؤون المرأة ، أخت ، أم أو زوجة” في المقابل تخفيض النساء العاملات، الا في الأعمال المناسبة لهم أو بالأخص العناية بالأسرة لأن أكثر مكان يستلزم عاطفتها هو بيتها والمرأة هي ربة البيت وحلم كل واحدة منها تربية أولادها في جو عائلي مريح.
    لابد من ترك التقاليد وإتباع سماحة الإسلام وتكريمه للمرأة.

  • بلال

    عسكرية فيدال تعشق الكولونال…فتيحة في ال ڨاريطة…هواري مول الشار….؟؟؟

  • بلال

    بدل طرح مثل هذا الموضوع المثير للجدل الذي لا يسمن ولا يغني من جوع…توجب الإلتفات إلى ما هو أهم مثل إلى مطالب معطوبي ومتقاعدي الجيش الذين قدموا أجسادهم في سبيل هذا الوطن وتحسين الظروف الإجتماعية ورفع الأجور لأفراد وجنود الجيش الوطني الشعبي …

  • الواضح الصريح

    خدمة الوطن وحمايته مهمة جميع ابنائه ( سجل التاريخ تضحيات مئات الشهيدات من اجل تحرير الجزائر بينما لم يسجل رجل دين واحد استشهد في سبيل تحرير الجزائر ) أمرا برهنت أنها أحسن من إمام ، فتيات تحسن قيادة طائرات مقاتلة بينما إمام يكاد يسحن سياقة سيارة .

  • ابو عماد

    هذا لا يعني العائلات الحرمية يعني الهاملين القابلين للاستغلال كجواري كما يفعل داعش بالضبط فمن تريد ان تصبح جارية تتقدم الى قسم التجنيد

  • ابو عماد

    قبل صدور قرار تجنيد البنات سيصدر قرار اعفاء الذكور و تسريح جميع المجندين لانهم عجزوا عن القضاء على الارهاب

  • ابو عماد

    اللي ما تعرف تعمل والو تروح للقريطة

  • إلى محمد

    ماذا يهم الذئاب والضباع في تعداد النمرات ؟ عليك بالبقاء أمام باب خيمتك – مغارتك – لمنع أمك وزوجتك وبناتك واخواتك من مغادرة مغارتك اتنفس الكسيجين كالبشر ، أما بيوت الرجال فعزة نفس نسائهن أولى بالحفاظ على كرامتهن .

  • إلى أمازيفوزفت المريض

    2 أمالا وجد روحك من ضرك .

  • محند

    نهار يرجع الحكم شرعي باقوة الصندوق ثم تنجم تهدر على مستقبل الناس

  • مواطن

    من مرر هذا المقترح ………………؟

  • وسيم

    بل مكانها الخدمة العسكرية مادامت انها مساوية للرجل في العمل والدراسة المجانية والحق في السكن وقرض لونساج وغير ذلك، بل الاولوية لها في التوضيف في مجالات كثيرة، المرأة الجزائرية تزاحم الرجل في جميع الوضائف، وهي موجودة بكثرة في صفوف الشرطة والجيش والحماية المدنية، فلماذا لا تؤدي الخدمة العسكرية؟ المساوات يجب أن تكون في الحقوق والواجبات وليس في الحقوق فقط، جيراننا في تونس المرأة تؤدي الخدمة العسكرية الإلزامية، ولا أضن أن المرأة التونسية أقوى من حفيدات حسيبة بن بوعلي ولالة نسومر وجميلة بوحيرد

  • مصالي الحاج

    من هم مع تجنيد المرأة, فعليهم أن يبدؤون بنساءهم اولا,فأرجوا من الصحف و القنوات الفضائية أن بتجنب هذه المساءل ,التي لا تخدم المجتمع و أن لا تلهينا عن المشاكل الحقيقية, و يجب رفع مستوى المواضيع و النقاشات.

  • mounir

    n’importe quoi , la patrie en décomposition et le peuple s’amuse sur des sujet enfantin

  • Lila

    الخدمة الوطنية تكون رغبة وليس الزام بمعنى الي تحب تلتحق بالخدمة الوطنية تقدم طلب الي للسلطة المعنية بتجنديها ويكون لها ذلك بالقبول ولبس بالرفص.وبهذه يكون كل واحد اخذا ما يريد.

  • أرض الشهداء

    عاشوا في الإنحراف والرذيلة فتمنوا أن يكون كل المجتمع مميع ومنحرف ، قال عثمان رضي الله عنه” كل زانية تتمنى أن يكن كل النساء مثلها “

  • hacene

    a condition d incorporer les filles des hauts resonsables des politiciens et des hauts cadres de l ANP en premier lieu et dans les premiers rangs

  • وين بلاصتها ؟

    حسيبة بن بوعلي ، جميلة بوحيرد ، جميلة بوباشا ، حسيبة بن بوعلي لما صعدن للجبال حاملات السلاح و حاربن الاستعمار، وين كانت بلاصتها ؟
    فالكوزينة و لا فالجبل؟ »
    عندما خرجت عائشة أم المؤمنين تقود فريقها في حرب الجمل، كانت برا و لا فالكوزينة ؟

  • نادر التعقيب

    أعتقد أنه محاولة لجهة ما لهز أخلاق الجندي الجزائري بعدما أصبح ظاهرا أنه ميال للمحافضة والوطنية فما هو الحل ……أبعده عن زوجته وأشرك معه صبية …. يا حمات الوطن ..احذروا.

  • Algérienne

    Les hommes qui savent depuis longtemps combien les femmes sont meilleures les ont toujours empêchées de tout faire, même de respirer. La femme actuelle travaille, ramème de l’argent, s’occupe des enfants, fait les courses, le ménage et la cuisine. Et l’homme fait le coq, et dépense l’argent de la femme, bien sur !
    Puisque vous mentionnez l’islam et Dieu, pourquoi les hommes dépensent –ils l’argent de l’épouse, bien que cela ne soit pas permis en Islam? Pourquoi laissent-ils les femmes tout faire et fuient leur responsabilité? Pourquoi, ne font-ils pas la cuisine, alors qu’ils mangent eux auss

  • Algérienne

    La réponse est tout simplement c’est plus commode pour eux, de faire le ‘pacha’ derrière l’islam et des coutumes, c’est plus commode de dire c’est la femme qui sait faire la cuisine, qui est patiente avec les enfants, qui doit se couvrir, qui doit et doit et doit…Et lui dépense et juit des services gratuits de la femme à la maison

  • طبيبة نسائية

    يمالا ما تحوسوش على طبيبة امراة تداويلكم أخواتكم ، و متحوسوش قابلة امراءة تولدلكم نساكم متحوسوش شرطية تفتش نساكم في المطار و و و و و اللي معجبوش الحال ايروح قندهار مازال فيها طالبان يزهوكم بالشريعة ولكن نسيت تهدرو طالبان ولكن في الافعال كامل تحوسو تروحو اوروبا بلاد الكفار تتزوجو كاش عجوزة كريستين من كاش بار ما شاء الله مربية و مستورة و قاعدة فيزالكوزينة

  • الكوزينة و الاسطبل

    يتكلم الذكي عن أفكاره و السوقي عن طعامه
    فقط الحيوانات و البهائم هي من تقصر اهتمامها على العلف و الأكل و المادة و المعدة

  • البطنة تذهب الفطنة

    على ذوي النظرة البطنية من أهل الغار المغارات التزام الخيم حيث ل اتوجد الكوزينة.
    و توقف عقل الجزائريين عند المطبخ و الطبيخ لذلك بقت الشعب الجزائري منأكبر الشعوب استهلاكا و تبعية.

  • dzirya

    On n’attend rien de gens qui qualifient la femme de satan. Ces extra terrestres se condidèrent comme étant les représentants du bon Dieu sur terre. Ils ont le droit de répudier la femme qui est d’abord sa mère, sa soeur, son épouse etc…mais ces gens sont des mutants, bornés et ne voient que le bout du nez

  • امرأة جزائرية

    بلاصتي ماشي في الكوزينة بلاصتي وين نحب واللي معجبوش الحال يخبط راسوا مع الحيط انا امرأة حرة في حياتي و مواطنة جزائرية في دولة ماشي ملك باباكم

  • لا يهم

    مجتمع ذكوري بامتياز يزحف على بطنه فقط و لا يفكر الا في معدته و لايرد ان تكون المرأة حرة في حياتها يردها ان تكون خادمة في مطبخه فقط لكي ترهجه بالسم ، بلاصتي في كل مكان , ماشي غير مع واحد , لا للإحتكار لا للإحتقار , لا للتخلف و الظلامية , نعم للحرية وفي كل مكان . لي ما عجبهومش الحال يرجعوا للسعودية . نحن في القرن الواحد و العشرين .

  • دولة مدنية لا دينية

    اللي يحب الدولة الاسلامية يروح لقندهار هنا الجمهورية الجزائرية المدنية حيث الكل سواسية تحت القانون شهداء نوفمبر وشهداء العشرية السوداء مماتوش على جال دولة دينية شمولية استبدادية .
    الجزائر العلمانية يتساوى فيها الجميع نساء و رجال تحت القانون لا تحت هرطقات وخرافات رجال الدين
    تحيا الجمهورية ، اسلامكم يأمر بقتل المرتد ،بنكاح الصغيرة ،بسبي النساء و ملك اليمين، بنكاح الميتة، ارضاع الكبير محاربته لكل اشكال التفكير العقلي والمنطقي .
    هل داعش عظيمة لانها احسن من طبق شرع الله و سنة رسوله على وجه الارض ؟

  • محمد

    هادا القانون خطير ويجر البلاد للارهاب ولن يترك خيار للشباب الا الجبل او الحرقة البلاد تهردت وشعب راه راقد وكل يوم يجبولنا في القوانين الغربية التي لاتصلح لامة اسلامية دستورها كتاب الله وسنته

  • صنهاجي قويدر

    ما بقات عشرا في هذا الحياة ، ما احلى سترة القبر ، اللهم اقم الساعة فغربة المؤمن اشتدت في عالم الفساد والنفاق

  • لمن يريد الهجرة

    اللي ماعجبوش الحال و حب يهرب من البلاد ، يروح الله بسهل عليه bon débarras ، هدا إذا لقيتو بلاد محترمة تقبل بيكم و ما تشتبهش فيكم ، خصوصا و أن ريحتكم فاحت من بعيد ، إرهاب و أعمال شغب في الملاعب ، و العنف ضد النساء ، وجرائم فتل النساء اليومية ، و اختطاف الأطفال و كسل و خمول و تزوير و تهريب الممنوعات وووو إلخ بهدلتونا في كل بلاد .
    عموما وجودكم أو غيابكم كيف كيف ، لن يقدم و لن يؤخر ، أنتم عديمي الفعالية و لا تصلحون إلا للأكل و المرعى ، يعني أكل و مرعى و قلة صنعة و يشيخ على لالا مولاتي !!

  • محمد☪Mohamed

    39
    نعرف واحد كيفك يتكلم “” بيوت الرجال فعزة نفس نسائهن أولى بالحفاظ على كرامتهن”” .
    والحقيقة أن نسائهن هذي كانو خاطيين الطريق غير هو كان أعمى متلس لم يرى شيئ يشوف غير فى الناس الأخرين وطلع هو أمامهم مغفل ومسكين.

  • جزائري حر

    هيه ماعليهش أنتوما رايحين ديرو الخير كملوه: لازم ديرولهم مراقد مختلطة وإلا فإن هدا المشروع سوف يكون فلشلا.

  • dzair

    كابران خيرة سرجان حليمة

  • **عبدو**

    >>المعلق : الواضح الصريح
    و من قال لك ان الامام لا يستشهدون و لا يستطيع قيادة الطائرة او لا يحسن قيادة السيارة ، كلامك يكذبه الواقع في اكثر من موقع و واقعة في ثورة نوفمبر التحرير ية او مقاومة الاستعمار يوم دخوله !!!

  • مسلم مسرول

    إلى zaki l algerien
    السروال اتنحى بموجب شرع الله في عهد الفيس المحل ( لا إلاه إلا الله اللع أعليها ……) هما اللينحاو اسراول ولبسوا لعبايات كيما المدامات . ( زعيمهم علي بلحاج لم يعرف السروال إلى بطنه سبيلا بعد )

  • إلى عبدالقادر الجزائـــري 14

    14 سؤال بليد لا يروق سوى البلداء ( الكلاب على سليقتها تتجانس ) وهل تقبل أنت تسليم بنتك ليسجنها مريض نفسي في بيته ؟

  • من ش ع إلى بشير 8

    8 إن كان جنديا جزائري وزميل لها سيركز على البندقية وإن كان وحشا فينتظر رصاص بندقيها .

  • إلى حنكليس

    مايقول السفيه إلا الليفيه ، ذهنيتكم هي الدعارة ، من خلال بعض التعليقات مثل تلك الصادرة على بشير 8 وحنكليس 11 ومن معهما يستخلص أنها صادرة عن عجزة يفوق سنهم 70 عاما ليس لهم زوجات ولا بنات لذك لا يتصورون تواجد قريبات لهن في الجيش ولا في الأمن .

  • حنكليس

    إلى ٧٠

    أنا أمثل صوت الواقع هنا
    ولا أتكلم بإسم الدين أو تقاليد
    أنا فقط أعتبر أغلب الجنود مجرد
    ـــــــ رعاين ما يحشموش ــــــــ
    ثم أنا أقترحت في تعليقي السابق إقتراح عقلاني
    عليك أن تحاور على حسب الكلام
    ومن الافضل لك أن تتعلم كيف تنصت أولا
    بعدها تكلم
    صوت الواقع لا يكذب
    وأنا أعرف عن ما أتحدث
    ــــــ عن نسبة كبيرة من الحمقى والرعونة ـــــــ
    المشكل ليس في تجنيد الإناث المشكل في العقلية الرديئة الغالبة
    صوت الواقع

  • إلى حنكليس

    نحن نتبادل وجهات النظر فقط ، ممكن تكون أنت قد صادفت جنديا ، شرطيا ، قاضيا ، وزيرا أو أكثر من النوع الذي اشرت إلهم في تعليقك وأنا أؤكد لك أني صادفت البعض ممن اشرت إليهم وهي عينات متواجدة في كل دول العالم بنسب مختلفة تتوقف على مدى مستوى وعي الشعوب الحضاري ، لكن ليس كل الجنود ورجال الأمن والقضاة والأطباء والوزراء إلخ..فاسدين ، أنا لا أفضل تشويه جهاز أو مهنة أو مؤسسة من خلال شخص فاسد بإصباغ فساده عليها بل أجعل ذلك أستثناء والأستثناء لايعمم بل يجب محاربته وليس محاربة المهن الشريفة والمؤسسات الحية .

  • ضد خروج المراة للعمل

    التجنيد الاجباري للفتيات تعدي على حريتهن.فالمراة ليست كالرجل ومسؤوليتها حددها الله ورسوله.فتكوينها الفيزيولوجي لايسمح لها ممارسة بعض المهن حتى وان كانت مثقفة اكثر من الرجل لان عطفعا وحنانها يمنعاتها من تطبيق القانون في مساءل القصاص مثلا.انا لا اوافق على هذا التجنيد مثل ما لا اوافق ان تكون قاصية او مسيرة مؤسسة او مديرة وقاءدة على الرجال.ان مهنة المراة بالفترة تكون في المنزل و اماكن قد لا تليق بالرجال كقل طب النساء وتعليم البنات وارشاد النساء اي بشكل عام المهن التي لا تسمح للرجل ممارستها.فاذا رضي الجزاءريون بهذا القرار فمرحبا بلويزة حنون او نعيمة صالحي رءيسة جمهورية 2019 ومعها لعنة الله ورسوله

  • مع بقباء الرجل في البيت الزوحي

    طبطب يابدون ( قاللك لمرا تبقى في البيت ) نطالب بتسوية الرجل الحديث المخنث بالمرأة وتمكينه من حق المكوث بالبيت الزوجي ونفقة العدة كي المداما “مادام ماشي راجل يتسكع في الشوارع ويهرب من العمل حد التضحية بحياته موثا في البحر في سبيل تجسيد أحلام النساء في الأفلام ” أصعب مهنة في الكون هي مهنة القضاء التي تحتل المرأة الجزائرية 60 في المئة من المنصب فيها والتي أحتلها بجدارة عن طريق التفوق في الدراسة ( أقوى شخص في كل دساتير العالم هو من يأمر بسجن أقوى الرجال وأعظمهم وتقييد حريتهم ) ،

  • شخص

    لو كنا في بلد ناقص رجال (مثل الكيان الصهيوني)، لتفهمنا مسألة تجنيد النساء، أمّا و الأمر يتعلق ببلد عدد سكانه 43 مليون، يصل كل عام حوالي 700 ألف منهم إلى سن أداء الخدمة الوطني (20 سنة)، فإن الأمر فيه إن !

close
close