السبت 22 سبتمبر 2018 م, الموافق لـ 12 محرم 1440 هـ آخر تحديث 17:22
الشروق العامة الشروق نيوز بنة تي في
إذاعة الشروق
ح.م

حلت الذكرى الثالثة لوفاة الفنان المصري الكبير نور الشريف، السبت، الذي وافته المنية في 11 أوت 2015، ويعد واحدًا من أفضل نجوم السينما والدراما العربية على مر عصورها، لكن القليل من الجزائريين لا يعلمون تفاصيل بداياته قبل سطوع نجمه في عالم الفن، وعلاقته بالرياضة والصحافة.
ولد نور الشريف “محمد جابر” بالقاهرة في 28 أفريل عام 1946، أراد في البداية احتراف كرة القدم، حيث كان واحدا من أشبال نادي الزمالك، لكنه لم يستمر في ذلك واتجه إلى التمثيل، حيث درس في معهد الفنون المسرحية في أوائل الستينات، وتخرج فيه عام 1967 وكان الأول في دفعته.
حقق انطلاقته الأولى في عالم السينما عندما رشحه عادل إمام للمخرج حسن الإمام للمشاركة في فيلم “قصر الشوق”، حيث كان عمره وقتها 21 عامًا فقط، وجاءت انطلاقته في الدراما التليفزيونية ضمن مسلسل “القاهرة والناس” في أوائل السبعينات، حيث حقق له المسلسل جماهيرية كبيرة.
خلال هذه الفترة شارك في العديد من الأفلام المتميزة مثل فيلم “زوجتي والكلب” عام 1971، و”كلمة شرف” عام 1972، و”أبناء الصمت” عام 1974، و”الإخوة الأعداء” 1974، و”الكرنك” 1975. أنتج العديد من الأفلام المتميزة مثل “دائرة الانتقام” 1976، و”ضربة شمس” 1978، و”حبيبي دائما” 1980، و”آخر الرجال المحترمين” 1984، و”زمن حاتم زهران” 1987، و”ناجى العلى” 1991 وغيرها.

نور الشريف مذيعا في قناة “BBC”!

مر الشريف بأزمة كبيرة في بداية التسعينات بعد تقديمه الفيلم المثير للجدل “ناجى العلى”، حيث قامت جريدة “أخبار اليوم” في ذلك الوقت بشن حملة إعلامية عليه متهمة إياه بالخيانة بحجة أنه قدم فيلما عن شخص كان يهاجم مصر، وكادت هذه الأزمة تفتك بنور الشريف، حيث فكر في اعتزال التمثيل وذهب إلى لندن للعمل كمذيع في شبكة “بي بي سي”، ولكن السلطات المصرية تدخلت وقتها وأوقفت هذه الأزمة.
قدم نور الشريف في فترة التسعينات مجموعة من المسلسلات الناجحة مثل “لن أعيش في جلباب أبي”، و”هارون الرشيد”، و”عمر بن عبد العزيز”، و”الرجل الآخر”، وبدأ فترة الألفية بتقديمه مسلسل “الحاج متولي” الذي حقق نجاحًا جماهيريا كبيرًا، وتبعه بأعمال متميزة مثل مسلسل “عمرو بن العاص”، و”حضرة المتهم أبي”، و”الدالى”، و”الرحايا”.
فاز نور الشريف بجائزة أفضل ممثل في مهرجان نيودلهي السينمائي عن فيلم “سواق الأتوبيس”، وحصل على العديد من الجوائز والتكريمات خلال مشواره الفني. وكانت آخر أعماله مسلسل “الوسواس” من إخراج حسني صالح والذي صدر في عام 2013، وفيلم “بتوقيت القاهرة” من إخراج أمير رمسيس في 2015.

https://goo.gl/65BSnM
السينما الشروق تي في نور الشريف

مقالات ذات صلة

  • بعد روايته "زارة الحب المقدس"

    بن زخروفة يصدر "سيغون ستارغو" في "الجزائر تقرأ"

    تعززت المكتبات الجزائرية برواية جديدة للكاتب الشاب محمد بن زخروفة عنونها بـ"سيغون ستارغو"، صدرت عن منشورات "الجزائر تقرا" ويرتقب أن تكون حاضرة في فعاليات صالون…

    • 79
    • 0
3 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • سعيد

    السينما في مصر مثلها مثل الغناء مضارها اكبر من منافعها فقد شكلت تزييفا للوعي وتعديا عبي الاخلاق والعفة. تنويما للجماهير وتغييبا للحقيقة وترويجا للاباطيل التي اسس لها المتسلطون علي الانسان في بلاد العرب فهي وسيلة في ايدبهم لدوام استبدادهم وخيانتهم وعمالتهم

  • شخص

    لو خرج من قبره لتبرأ من كل تلك الأعمال التي تشيدون بها (بما فيها مسلسل عمر بن العاص)

  • Kahina

    .c’etait un grand coureur de jupon

close
close