author-picture

icon-writer واج

ستنظر محكمة الجنايات بالجزائر العاصمة يوم 22 جانفي المقبل في قضية خمسة عشر إرهابيا مشتبه بهم من بينهم نجل القيادي السابق في الجبهة الإسلامية للإنقاذ (المحلة) علي بلحاج بتهمة الضلوع في عدة أعمال إرهابية خطيرة.

ومن جملة الاتهامات الموجهة لهؤلاء الأشخاص (13 منهم في حالة فرار من بينهم خالد بلحاج) "إنشاء جماعة إرهابية مسلحة والقتل العمدي مع سبق الإصرار والترصد واستعمال مواد متفجرة".

ويوجد من بين هؤلاء المتهمين الارهابيان ق. ابراهيم (موقوف) و ق. مالك ( في حالة فرار) اللذان صدرت بشأنهما أحكام سابقة في قضايا متعلقة بالإرهاب حيث تمت إدانتهما في قضايا مماثلة بعقوبات تصل إلى الإعدام.