رفضوا تقليص الامتحانات وبرمجتها في رمضان

تلاميذ يحتجون ببشار والبويرة على رزنامة البكالوريا

date 2016/11/28 views 3242 comments 1
author-picture

icon-writer ح. عبد الوهاب / أ. حراش

نظم تلاميذ الطور النهائي من التعليم الثانوي، الأحد، وقفة احتجاجية أمام مقر مديرية التربية لولاية بشار لمطالبة الوزارة الوصية بمراجعة المذكرة الأخيرة التي أرسلتها بن غبريط بخصوص منهجية ومواعيد شهادة البكالوريا لهذه السنة. وأكد المحتجون أنهم ضد تقليص أيام الامتحان وكذا ساعات بعض المواد العلمية ناهيك عن برمجة فترة الامتحان في شهر رمضان، أين ترتفع درجة الحرارة بمناطق الجنوب، كما طالب التلاميذ بتطبيق العتبة ومراجعة فترة العطلة حتى يتمكنوا من التحضير جيدا لشهادة البكالوريا.

كما كشف هؤلاء التلاميذ عن مواصلتهم للإضراب عن الدراسة من خلال التنقل للثانوية والاحتجاج داخلها لحين مراجعة الوزارة لمطالبهم. 

من جهته، وفي رده على موقف التلاميذ، أكد بن عيسى بدر الدين رئيس مصلحة بمديرية التربية بأنه اجتمع مع ممثلين للتلاميذ وأوضح لهم بأن المذكرة الخاصة بشهادة البكالوريا 2017 هي في صالحهم وأنها تنص على تنظيم امتحانات الفصول بذات الطريقة التي سينظم بها امتحان البكالوريا.

وفي احتجاج مماثل، أقدم صباح الأحد، تلاميذ الأقسام النهائية بثانوية ناصر باي سليمان ببلدية الجباحية شمال البويرة على مقاطعة مقاعد الدراسة احتجاجا منهم على التوقيت الجديد المعتمد من طرف الوزارة الوصية في امتحان شهادة البكالوريا، حيث رفض هؤلاء التلاميذ الدخول إلى الثانوية وتجمعوا خارجها، معبرين حسب تصريحاتهم عن رفضهم للرزنامة المعتمدة مؤخرا من طرف الوزارة الوصية والتي قلصت من توقيت الامتحانات ومدتها في شهادة البكالوريا، معتبرين إياها بالإجحاف في حقهم لما ستزيده من ضغط عليهم في الامتحان المصيري، حيث طالبوا بضرورة إلغاء الرزنامة أو مراجعتها بما يمكنهم من اجتياز الامتحان بكل راحة ودون ضغط.

  • print