الثلاثاء 25 سبتمبر 2018 م, الموافق لـ 15 محرم 1440 هـ آخر تحديث 23:56
الشروق العامة الشروق نيوز بنة تي في
إذاعة الشروق
أرشيف
  • المبالغ المحجوزة كانت بحوزة مسافرين عبر مطار هواري بومدين

في عملية جديدة لاستنزاف الاقتصاد الوطني، تمكنت مصالح شرطة الحدود بالتنسيق مع مصالح الجمارك للمطار الدولي هواري بومدين خلال 6 أيام الأخيرة من حجز أزيد من 2 مليون أورو، فيما كشفت التحقيقات، أن الأموال تهرب مباشرة من السكوار إلى تركيا وإسبانيا.

وفي التفاصيل، أحبطت مصالح شرطة الحدود بالتنسيق مع عناصر مفتشي أقسام الجمارك للمطار الدولي هواري بومدين، صبيحة أمس محاولة تهريب مبلغ مالي قدره 100ألف أورو، كانت بحوزة مسافر متجها نحو إسبانيا، العملية تمت إثر تفتيش أمتعة حقائب مسافر، حيث تم العثور بداخلها على المبلغ المالي.

وفي عملية أخرى حسب ما كشفت عنه المديرية العامة للأمن الوطني، أمس فإنه وبتهمة مخالفة التشريع المتعلق بتنظيم الصرف، وحركة رؤوس الأموال من وإلى الخارج، قامت مصالح شرطة الحدود على مستوى مطار هواري بومدين الدولي، نهاية الأسبوع الحالي، من توقيف شخصين في عمليتين متفرقتين، أثناء محاولتهما مغادرة التراب الوطني عبر الرحلات الجوية، وبحوزتهما مبلغين ماليين يقدران بـ100 ألف أورو و30 ألف أورو، من دون التصريح بهما للإدارة المختصة.

وفي التفاصيل، فإنه وخلال العملية الأولى، تمكنت قوات الشرطة من توقيف شخص، في العقد الرابع من العمر، ضبطت بحوزته 100 ألف أورو كانت مخبأة داخل الحقيبة اليدوية، كان يتأهب للتوجه لمدينة مالقة الإسبانية، أما في العملية الثانية، فقد قامت قوات الشرطة العاملة بالمطار، من توقيف رعية إفريقية في العقد الثاني من عمر، بحوزته مبلغ مالي يقدر بـ30000 أورو غير مصرح به، كان متوجها إلى مدينة باماكو المالية.

ومن جهتها، أوقفت عناصر الفرقة الثانية لشرطة الحدود الجوية العاملة بمطار هواري بومدين الدولي شخصا في العقد الثالث من العمر بحوزته مبلغ من العملة الصعبة قدر بـ146900 أورو، كان مخبأ بإحكام بين أغراضه الشخصية، المعني تم توقيفه على مستوى جهاز السكانير المؤدي  للبهو العام للخطوط الدولية أثناء تأهبه للتوجه إلى إسطنبول.

كما أن أعوان مفتشية أقسام الجمارك بالتنسيق مع عناصر شرطة الحدود بالمطار الدولي هواري بومدين، قد أحبطوا خلال نفس الأسبوع محاولة تهريب مبلغ مالي جد معتبر يقدر بمليون و45 ألف أورو، إلى تركيا وهو المبلغ لم يتم تهريبه من قبل، فيما تم تشديد الرقابة على جميع الرحلات المتوجهة نحو قطر وتركيا والإمارات العربية بعد أن أصبحت الوجهة المفضلة لتهريب العملة.

وكشفت مصادر مسؤولة بمديرية شرطة الحدود بالمديرية العامة للأمن، أن شبكات تهريب العملة كثفت من نشاطها في الأيام الأخيرة، وأن التحقيقات التي تتم بعد كل عملية إحباط لتهريب الأموال، كشفت أن العديد من العمليات تتم مباشرة من السكوار إلى تركيا وإسبانيا، حيث يعمل بارونات هذا المجال على نقل قيم معتبرة جدا، خاصة إلى تركيا وإعادة بيعها هناك بهامش ربح يتجاوز 800 دينار جزائري، ويصل في بعض الأحيان عند التجزئة 1000 دينار إضافية لكل 100 أورو، أي أن نجاح تهريب 100 ألف أورو إلى تركيا يدر على صاحبها فوائد تصل حتى 100 مليون سنتيم.

https://goo.gl/rJjBiw
إسبانيا الأورو تركيا

مقالات ذات صلة

  • للتسجيل في 4 جامعات فقط

    شروط جديدة للمشاركة في مسابقة الدكتوراه

    سنت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي شروطا جديدة للمشاركة في مسابقة الدكتوراه "ال أم دي" المتاحة لخريجي طلبة الماستر، من ذلك اقتصار عملية التسجيل في…

    • 4441
    • 9
  • اعترضتهم وحدات خفر السواحل

    إحباط محاولة هجرة غير شرعية لتسعة حراقة بالشلف

    تمكنت وحدات خفر السواحل بميناء تنس، الخميس، من إحباط محاولة هجرة غير شرعية لتسعة حراقة لحظات بعد انطلاقهم من شاطئ الضفة الشمالية الغربية للبلدية المرسى…

    • 175
    • 1
20 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • سمير

    من يملكون السكوار هم حكام البلاد لدا فلا يمكن اغلاق السكوار

  • الطيب

    هذه المبالغ المعتبرة من غير المبلغ الضخم الذي تم احباطه بين حدودنا الشرقية في اتجاه تونس خلال الصيف .
    ” علاه يا بلادي انت مشبعتهم إلى حد التخمة و هوما يهينو فيك إلى حد الذل ” !؟ لك الله و نعم الوكيل .

  • Dr-7

    لست أدري اين يذهب الدوفيز المصادر. أإلى الخزينة العمومية أم تأخذ مسلكا اخر و خاصة و قد قلت الامانة؟؟!!
    و لكن حسب علمي استنزاف العملة الصعبة ياتي من اصحاب المشاريع الوهمية و الواهية و الذين هم محميون من السلطات الحاكمة كمثال على ذلك تركيب السيارات و استيراد مواد غير صالحة ووو …
    أما عن المواطنين المسافرين و الذين لا حول لهم . فهناك من هو في حاجة ك علاج مرض او شراء سيارة او القيام ببعض الاعمال الحرة .. و هم لم يسرقوا الدوفيز بل اشتروه من مكان معروف لدى الجميع و نحن نشتريه بثمن غالي فلماذا تصادره الجمارك. أو لأن الشعب مغلوب على امره او لان القانون يطبق على المساكين ….

  • الحقيقة من الجزائر

    نقولوها للمرة الألف يجب منع تداول(بيع وشراء) العملة خارج البنوك فورًا وإصدار قرار حكومي بمعاقبة من يتداولها سواء في السكوار أو في أي سوق أخرى في أي مكان بالجزائر.البنوك هي وحدها المخولة لبيع وشراء العملات الأجنبية لو فعلت تونس والمغرب مثل المهزلة الي تحدث عندنا لانهارت اقتصاداتها . يجب أولاً حذف صفرين من العملة الوطنية مثلما فعلت تركيا منذ ١٠ سنوات ، فتصبح١٠دج قيمة ١٠٠ دينار والميات مليون تصبح عشر ملايين بقيمة الميات المليون ، يجب فتح نقاط بيع في كل الأحياء تابعة للبنك المكزي يكون المبلغ المتداول في أي عملية محدّدا ، أما المبالغ الكبيري ففي البنك وعن طريق التحويل وليس الدفع نقداّ ـ يتبع

  • الحقيقة من الجزائر

    تابع…..
    ـــ كل مستفيد من عملية عليه بتقديم نسخة من بطاقة التعريف يملي استمارة بنسختين واحدة له والأخرى تبقى بالبنك. هذا هو الحل الوحيد
    ـــــ ٱنتظروا التعليقات السلبية من قطيع أزولي ، لأنهم يعملون كالعبيد في الخارج وعند دخولهم مهلكتهم هم مرغومون على وضعها في بنوك سيدهم ميمي البنك الشعبي والتجاري وفا بنك ، ولا يستطيعون التصرف أمولهم إلا لما تحول إلى دريهمات الاستبداد

  • Antar

    يجب وقف النزيف و تغيير الأمر لكن بالعمل المدروس للخبراء في الميدان وليس بقرارات رجولية ، عند جيراننا التوانسة والمراركة ، الصرف في البنوك أو في نقاط بيع تابعة لها والعملية تحدث بوثائق وبطاقة تعريف لتثبيتها في الإرشيف وفي حسابات دخول وخروج الأمول من البنك ودراسات استراتيجية يُبنى على نتائجها تحديد المشاريع الأقتصادية . سواء كان مسؤول أو مقاول أو رجل أعمال أو حاج أو سائح الكل يجب أن يمتثل لقانون صرف العملة في البنك ولا غير . عقوبة من يتداولها بيعا أو شراء خارج البنك تكون صارمة كصرامة عقوبة مزور النقد أو أكبر.
    ما تنساوش التنقيط بالأحمر يالعياشة يا قطيع أزولاي

  • محند

    السكوار هى خزينة تاع المافيا الخفاء منذ زمان و شكون ينجم يغلقه مستحبل و هذه المبالغ المعتبرة لي تم القبض عليها كرنفال للاستهلاك وفقط

  • mohammed

    Salem
    le square finances les activités illégales (Drogues, mafia économique, terrorisme … etc).
    les expatriés font rentrer de l’argent des fois illégalement par ignorance des lois algérienne souvent pas claire et sujette à la libre interprétation de l’agent de police de frontière ou de la douane.
    Une simplification de la procédure et une clarification de la lois rebuterai moins les candidat au transfère légal de la devise vers l’Algérie.
    Reste à convaincre les plus avares des expats et les vampire du square que leurs intérêt et l’interet public ne font qu’un.
    salem

  • رضوان موسى

    لا علاقة لدزفيز السكوار بالاقتصاد الوطني فهذا الدوفيز لم يدخل و لم يخرج من البنوك الجزائرية. فهو ملك المغتربين الجزئريين.

  • علي

    اكدولي على هاته الجملة
    من دون التصريح بهما للإدارة المختصة. ؟؟
    وكانهك عند التبليغ يسمحون لك
    لدي اخي هاجر الى امريكا وتعرفوا المهاجر يحتاج المال اراد ان يخرج15 الف دولار و الحد المسموج به هو حوالي 9 الاف دولار عند تحويل 7500 اورو الى دولار المهم لم يسمح له شاف كلشي قالولوا ممنوع وشراحنا فيك هاجر ولا اقعد ممنوع ,, وانت تجي تقولي يحتاج تصريح لاخراج 100 الف اورو هادي حكومة متخلفة
    الخلاصة
    سبب التهريبات ليس تهريبا بل بسبب النظام البنكي المتخلف البائس و طريق تسييره من طرف المسعولين و ااكن على حرف العاء ,, لهادا السبب الناس تخرج الدراهم بهاته الطريقة ايها السيستام البائس

  • SITAHAR

    ils sont naifs ces passeurs de devises car il y’a des ” DIPLOMATES PRETS A FAIRE CE BOULOT ,ainsi tu fera passer tout ce que tu veux dans les valises des diplomates en echange d’un pourcentage.
    DIPLOMATES ALGERIENS ET DU MOYEN ORIENT SURTOUT
    HAD…….. AND CO EN CONNAIT QUELQUE CHOSE

  • صح افا

    الى رقم 9 رضوان راك تقول السكوار ماشي دراهم البنوك وهل المغترب يملك ورقة تاع 500اورو في فرنسا وماتصيبهاش ياو راك ميت ومدفون في فيراج تدافع عن مافيا مخربين الاقتصاد بتواطئ بعض الخونة ابناء ديغول في البنوك

  • hafid

    le 1er probléme qui existe en algerie ,ya coruption au sein de diwana et la police,car el ma3arif passe son controle,wlid flane,géneral et autre passe sans fouille alors l’etat souffre de ses défaillance et la pércussion passe pour le petit citoyen qui paye les conséquence,la pauvreté et le manque de travail

  • كريم

    في كل بلاد العالم عدا كوريا الشماليه و كوبا يسمح بتداول و نقل العملات بنسب معتبره يحددها القانون الا الجزائر لاننا في الجزائر ما زلنا نعيش الحقبه السوفيتيه فالعمله الصعبه يمنع تداولها لعامه الشعب لانها محصوره بالصفوه ومن بيده القرار
    السؤال الذي يطرح نفسه هل فتشت الجمارك يوما امتعه او طائره طحكوت او حداد مثلا ؟ ولا نتكلم عن المسؤولين الكبار الذين يشري ابنائهم قصور و شقق في فرنسا و اسبانيا .
    من لديه مريض بالسرطان يريد معالجته بالخارج ماذا يفعل فهو يبيع داره و يتجه للسكوار ليغير العمله بسعر مرتفع و عندما يخرجه يمسكوه كانه مجرم
    هذا عار و ليس بطوله يا جمارك

  • ................

    لا يزال هناك 40 مليار دولار في السكوار المسلسل مفتوح…

  • Abdellah Germany

    االناس تقوم بتهريب العمله الصعبة الئ تركيا لشراء العقار.بعد الافلاس يالفاهمة

  • نسيم

    سمير
    السكوار لن يغلق لأنه في خدمة أمثالك يا الحابس، و لأنه بمثابة مكتب صرف للمواطن.

  • محمد لمين

    الى سمير
    من يملكون السكوار هم البطالين الذين لم يجدوا عملا فامتهنوا تجارة بيع الدوفيز لكسب قوتهم اليومي و لولا هؤلاء ما تمكن المواطن الجزائري من السفر الى الخارج من أجل قضاء عطلته الصيفية أو العلاج.

  • بحري نبيل

    علي
    على الأقل لنا حرية شراء الدوفيز في السكوار عكس نضام ميمي6 الذي يستحوذ على الدوفيز في حساباته الخاصة…

  • abdel

    S’ils ont ouvert notre économie (inexistante) hors hydrocarbures nous n’aurons pas ce problème. Notre exportation est égale à celle du Bénin soit 2 milliards de dollars hors-hydrocarbures

close
close