الأربعاء 24 جويلية. 2019 م, الموافق لـ 22 ذو القعدة 1440 هـ آخر تحديث 07:45
الشروق العامة الشروق نيوز بنة تي في
إذاعة الشروق
سعيد بركات

ح.م

أمر المستشار المحقق لدى المحكمة العليا، الإثنين، بإيداع عضو مجلس الأمة السابق، سعيد بركات، الحبس المؤقت بصفته وزير التضامن والأسرة الأسبق، بتهم إساءة استغلال الوظيفة لإبرام صفقة مخالفة للتشريع والتزوير في محررات عمومية وتبديد أموال عمومية.

وكانت النيابة العامة لدى المحكمة العليا قد باشرت، إجراءات المتابعة القضائية ضد سعيد بركات بعد تنازله عن حصانته البرلمانية وفقا للأشكال والأوضاع المنصوص عليها في قانون الإجراءات الجزائية بسبب أفعال يعاقب عليها القانون.

وتتعلق هذه الأفعال بـ”تبديد أموال عمومية، إبرام صفقة مخالفة للتشريع والتنظيم المعمول به، إساءة استغلال الوظيفة والتزوير في محررات عمومية”.

وكان المستشار المحقق لدى المحكمة العليا، أمر، الأحد، بإيداع عضو مجلس الأمة السابق جمال ولد عباس الحبس المؤقت بعد سماعه في قضايا تتعلق بتبديد أموال عمومية، إبرام صفقة مخالفة للتشريع والتنظيم المعمول به والتزوير في محررات عمومية حين كان وزيرا للتضامن الوطني والأسرة.

وشكلت الجنح المتعلقة بتبديد أموال عمومية بدون وجه حق واستعمالها على نحو غير شرعي وبإبرام صفقة مخالفة للتشريع والتنظيم المعمول به بغرض إعطاء امتيازات غير مبررة للغير من أهم التهم المتابع بها جمال ولد عباس، حسب ما أفاد به بيان للنائب العام لدى المحكمة العليا.

وأوضح نفس المصدر أن “المستشار المحقق بالمحكمة العليا استمع الأحد إلى جمال ولد عباس المتابع بجنح تبديد أموال عمومية بدون وجه حق واستعمالها على نحو غير شرعي، إبرام صفقة مخالفة للتشريع والتنظيم المعمول به بغرض إعطاء امتيازات غير مبررة للغير وكذا استغلال الوظيفة”.

وأضاف المصدر ذاته أن المستشار المحقق قد اصدر أمرا بإيداع المتهم رهن الحبس المؤقت.

يذكر أن سعيد بركات وجمال ولد عباس، كانا قد أودعا يوم 12 جوان تصريحا مكتوبا لدى مكتب مجلس الأمة، تنازلا بموجبه عن حصانتهما البرلمانية قصد تمكين القضاء من ممارسة مهامه الدستورية، وجاء ذلك قبيل عقد جلسة مغلقة للغرفة العليا للبرلمان للفصل في طلب وزير العدل حافظ الأختام حول تفعيل إجراءات رفع الحصانة البرلمانية عنهما.

المحكمة العليا النيابة العامة سعيد بركات

مقالات ذات صلة

7 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • إبن الجزائر

    تتوالى المحاكمات و الإيداعات السجن المؤقت للوزراء و الإطارات السامية لعهد بوتفليقة و القاسم المشترك بينهم إساءة استغلال الوظيفة لإبرام صفقات مخالفة للتشريع و تبديد المال العام فيتسأل البعض هل يمكن القول أن النزهاء و الأمناء كانوا يعدون على أصابع يد واحدة ؟

  • الشيخ عقبة

    ربي يحفظ المخلصين من أبناء الجزائر أينما تواجدوا خاصة في الجيش والعدل والأمن وكل اعوان العدالة . ( لعقوبة للتماسيح الأسترالية العملاقة الباقية التي عبثت بأموال وكرامة وحقوق وحريات أبناء الشعب الجزائري )

  • Salim eljijeli tamazight

    ET FAKHAMATOUHOU ,CA SERA QUAND LA PRISON ????J ESPERE BIENTÔT.

  • دحمان

    حاربنا من أجل السلام الوحيد الذى يستحق وقفة سلام، وهو السلام القائم على العدل.

  • couscous.ma

    هاد بركات ووولد عباسو بن حبييلس كانوا يبدروا دراهم الزوالية في الجزائر باسم الصداقة و مساندة الشعب الصحراوي .القانون العسكري سوف يخرجهم برائة لانهم كانوا يخدمون قضيتهم الآولى زكارة فالمروك وينعل بو الدراهم لي ما تصرف على البوليزاريو والبرائة لولد عباس وبركات وبن حبيلس وحتى بو قظاية لي ما بقاش يبان المهم هادي البداية مازال مازالـ

  • مواطن

    المطالبة بتغيير قانون العقوبات مستعجلا أي قبل محاكمتهم لتتمكن العدالة من استرجاع هذه الأموال و إلاّ حبسهم لمدّة 5 أو 10 سنوات ويطلق سراحهم هذا غير كاف ولا أهميّة له.

  • إبن الجزائر

    إلى جارنا المغربي couscous.ma دعك من الإصطياد في الماء العكر ، فالشعب الصحراوي صاحب قضية عادلة حكمت فيها محكمة لاهاي و القضية مسجلة في الأمم المتحدة في اللجنة الرابعة لتصفية الإستعمار، فلا داعي لبث سموم المخزن المغربي فالجزائر مكة الثوار و بلد الأحرار و موقف الشعب الجزائري من قضية الصحراء الغربية نابع من قناعتنا و أخلاقنا فهم أهلنا و إخواننا نقف معهم و ندعمهم حتي يقرروا مصيرهم ، فحق الشعب الصحراوي و شهدائه أمانة في أعناقنا والقضية الصحراوية ليست صنيعة أشخاص أو ظرف سياسي كما تحاولون تسويقه

close
close