الإثنين 17 جوان 2019 م, الموافق لـ 14 شوال 1440 هـ آخر تحديث 22:49
الشروق العامة الشروق نيوز بنة تي في
إذاعة الشروق
ح.م

تعادل المنتخب الوطني الجزائري مساء الثلاثاء مع نظيره البورندي، بِنتيجة هدف لِمثله. في مباراة ودّية احتضن أطوارها ملعب “جاسم بن حمد” بِالعاصمة القطرية الدوحة.

ويستعدّ المنتخبان الجزائري والبورندي لِنهائيات كأس أمم إفريقيا، المُقرّر تنظيمها بِمصر انطلاقا من الـ 21 من جوان الحالي.

وسجّل هدف المنتخب الوطني الجزائري المهاجم بغداد بونجاح، في الدقيقة الـ 67. لِيرفع نجم فريق السدّ القطري غلّته إلى 9 أهداف بِزيّ “محاربي الصحراء”.

وجاء هدف بونجاح بعد أن توغّل داخل منطقة العمليات وهزّ شباك البورنديين بِتسديدة محكمة، إثر تلقيه كرة على طبق من زميله يوسف بلايلي.

وعادل البورنديون النتيجة بِهدف لِمثله بعد ستّ دقائق من ذلك، إثر خطأ ارتكبه حارس المرمى وهاب رايس مبولحي في التصدّي للكرة الهوائية.

واعتمد المسؤول الفني الأوّل عن “الخضر” على خيرة لاعبي المنتخب الوطني، المُرادف للتشكيل الأساسي المُنتظر توظيفه في البطولة الكروية القارية، مانحا شارة القائد للنجم رياض محرز جناح مانشستر سيتي بطل إنجلترا. كما تُظهره الصورة المُدرجة.

وظهر زملاء متوسط الميدان ياسين براهيمي في هذه المباراة بِالقميص والتبّان الجديدَين، الأبيض تحديدا. وهو زيّ قامت بِتفصيله شركة اللباس والعتاد الرياضيَين الألمانية “أديداس”.

وسيلعب أشبال الناخب الوطني جمال بلماضي مباراة ودّية ثانية لكن الأخيرة، تُجرى أيضا بِقطر، أمام المنتخب المالي مساء الأحد المقبل.

الخضر مصر منتخب البورندي

مقالات ذات صلة

  • من اللقطات المخزية لمنتخب 1979 إلى صورة بلقبلة 2019

    فضائح لاعبي الخضر تتواصل على مدار نصف قرن

    يكفي أن نقول بأن رياضة كرة القدم مجرد لعبة، لنعرف بأنها مليئة بالمتناقضات وبالأمور المخزية والمشينة، وربما الاحتراف هو ما منحها بعض الاحترام وأبعدها عن…

    • 5482
    • 8
  • كأس أمم إفريقيا 2019

    نتائج المقابلات الودّية لـ "الخضر" ومنافسيهم

    انتهت فترة المقابلات التحضيرية للمنتخب الوطني الجزائري، مثلما هو الشأن لِمنافسيه في نهائيات كأس أمم إفريقيا نسخة مصر 2019. وتعادل "الخضر" بِنتيجة (1-1) مع المنافس البورندي،…

    • 107
    • 0
2 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • عمر

    منتخب هزيل وضعيف لا ولن يحقق المعجزة في مصر لذلك لا داعي للافراط في التفائل هي 4 مقابلات والعودة الى اوروبا….

  • مجرد رأي

    الحقيقة أهم ماميز أداء المنتخب هو الاستحواذ السلبي على الكرة وكأنها إعادة لمباراة غامبيا الأخيرة، بلماضي يحتاج لعمل كبير وإذا كان هذا الوجه الحقيقي للمنتخب فإن طموح التأهل للدور الثاني ربما يكون غير مشروع، نحتاج لعمل كبير على المستوى الهجومي وكيفية نقل الخطر الى منطقة الخصم وصناعة الفرص كما يبقى مركز لاعب الارتكاز الحقيقي الذي يكسر هجمات الخصوم مشكلة كبيرة لأن المنظومة الدفاعية متدهورة ولا تبشر بخير منذ اعتزال مهدي لحسن والذي لعب هذا الدور بامتياز يكفينا تطمعوا فينا لأنه لما كنا نفوز على منتخبات مثل بوروندي بسبعة أهداف مع اللعب الممتع أيام غوركوف وخرجنا من الدور الثاني أما اليوم المهم المشاركة

close
close