الخميس 24 سبتمبر 2020 م, الموافق لـ 06 صفر 1442 هـ آخر تحديث 15:58
الشروق العامة الشروق نيوز
إذاعة الشروق
ح.م

أعلن الرئيسان عبد المجيد تبون والفرنسي إيمانويل ماكرون، الخميس العمل على تصالح ذاكرتي شعبي البلدين.
وحسب بيان لرئاسة الجمهورية ” تلقى رئيس الجمهورية، السيد عبد المجيد تبون اليوم الخميس مكالمة هاتفية من نظيره الفرنسي أمانويل ماكرون”.
تلقى رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون، الخميس، مكالمة هاتفية من نظيره الفرنسي ايمانويل ماكرون، تباحثا فيها مسألة الذاكرة، والوضع في ليبيا، حسبما أفاد به بيان لرئاسة الجمهورية.
أوضح البيان أن المكالمة سمحت لرئيسي البلدين بـ “استعراض جملة من المسائل المدرجة في الأجندة الثنائية، لا سيما تلك المتعلقة بالذاكرة وعلى وجه الخصوص استعادة رفات 24 شهيدا من المقاومة الشعبية في 3 يوليو الجاري وتلك التي ستسترجع لاحقا،  بالإضافة إلى الحاجة للعمل على مصالحة بين ذاكرتي شعبي البلدين”.
وأضاف المصدر أن وتطرق الرئيسان أيضا بالمناسبة، إلى الوضعية السائدة في المنطقة،خاصة في ليبيا والساحل.
كما أكد الرئيسان بالمناسبة، وفق البيان “على مواصلة التنسيق والتشاور بين البلدين كفاعلين أساسيين في المنطقة وإطلاق عدد من المبادرات الرامية إلى ترقية الحلول السياسية للأزمات السائدة”.
وقد “اتفق الرئيسان على مواصلة التنسيق والتشاور بين البلدين كفاعلين أساسيين في المنطقة وإطلاق عدد من المبادرات الرامية إلى ترقية الحلول السياسية للأزمات السائدة هناك” يختتم البيان.

إيمانويل ماكرون الذاكرة عبد المجید تبون

مقالات ذات صلة

  • الطلبات سترفض آليا

    "عدل" توقف منح الشقق من 4 غرف نهائيا

    أوقفت الوكالة الوطنية لتحسين السكن وتطويره "عدل"، امتياز تغيير الشقة من 3 غرف إلى 4 غرف، للمكتتب الذي له أكثر من ولدين، ونبهت إلى أن…

    • 36042
    • 22
  • تنظم عمليات حرقة بحرية مقابل مبالغ بالعملة الصعبة

    مواطنون يجهضون مع الأمن مخططات تجار البشر بالطارف

    تمكنت يوم الخميس، مصالح الفرقة المتنقلة للشرطة القضائية وفرقة البحث والتدخل بأمن ولاية الطارف، إثر عمليتين متفرقتين، من إحباط محاولتين للهجرة السرية عبر البحر في…

    • 1839
    • 0
600

13 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • سعد

    افتحوا لنا الحدود الله لا تربحكم

  • SoloDZ

    اقوال ماكرون وافعال بلاده متناقضان من الواضح الادارة الفرنسية الحالية تعمل على الحفاظ على مصالح فرنسا في الجزائر الجديدة لكن نحن نعلم ان الدولة الفرنسية تكن العداء للجزائر وعليه فإن ربط الذاكرة الوطنية بالمصالح الاقتصادية الفرنسية في بلادنا خطأ لأنه يبدو وكأنهم يبيعوننا تاريخنا والاصح هو ان تكون العلاقات متكافئة لكل مجال مع نظيره دون خلط لأن في نهاية المطاف ليس الذاكرة وحدها ما تتقاطع مع فرنسا والتي سترضخ للمطلب الجزائري والجزائر ستلين موقفها الاقتصادي لكن العداء سيبقى ثابتا وبالتالي التصرفات لن تتغير مثلا في الساحل وفي الصحراء الغربية وغيرهما وهذه هي الملفات الاهم التي يجب العمل على حلها

  • فرندي

    لو تفتح الحدود يا سي ماكرون سوف تحل كل المشاكل العالقة بين البلدين ورغم أن الجزائريين يتحدث عن الذاكرة والاعتذار وجرائم فرنسا وووووووووووووووووو لكن من وراء كل ذلك الجزائري لا يريد الا الهجرة وبالتالي فبمجرد فتح الحدود فالجميع ينسى ويقلب الصفحة والى الأبد

  • ملاحظ

    کل هذه الزوبعة من اجل هذا….نتطلع لشراکة اقتصادية مع الولايات المتحدة واخذ خبرة من رواندا والامارات وماليزيا واخذ نموذج يابان او کوريا وسعودية وکيف طوروا بلدهم في اقل من 50 سنة والاولوية مع الدول الشقيقة
    اما فرنسا فماذا حصدنا معهم منذ 1830 حتی لا زلتم تطلعوا شأنها سوی الاستعمار وجبال من الجماجم وويديان من الدماء والفساد واخطر عصابة فرنسا منذ الاستقلال خدمتهم بالاخلاص وابقوا لاکثر من نفس القرن الجزاٸر تحت تبعية فرنسا وبالمقابل تکن لنا العنصرية فلوم ليس لفرنسا بل اللوم لمن يخاطبون بلغتها ويحلمون بالعيش فيها فکيف لا نزال نکتف بلغة الفرنسية ونتکلمها وانتم تطالبون فرنسا بالاعتذار والفيزا معا؟

  • franchise

    – ذاكرة فرنسا:
    الإستغلال و الإستعباد، القتل و الإبادة الجماعية، النّهب و السّرقة، الإذلال و الإحتقار و الإغتصاب،
    الرّبح الوفير و الرّخاء و الغنى
    – ذاكرة الجزائر :
    الموت و الجوع، الذّعر و الخوف، العمل الشّاق و الجهل، الظّلم و الحقرة، الجرح النّفسي و الجسدي، الخسارة و الفقدان و الضياع
    – باللّه عليكم ، كيف تتصالح ذاكرة الذّئب مع ذاكرة فريسته
    هل تفرض علينا فرنسا تصالحها عنوةً؟ و لمذا نَنحَني لها ؟؟

  • alilao

    عندما تشاهد القناة الوطنية تظن أن الثورة التحريرية مازالت لم تنتهي وأن الاستعمار مازال قائما نظرا لكثرة الأفلام والبرامج التي تخصص للثورة ولبشاعة الإستعمار. لو كنت أجنبيا وشاهدت التلفزة الجزائرية لظننت أن البلاد لازالت في حرب مع فرنسا. فلماذا يقال لنا شيء ويفعلون نقيضه.

  • عبد الرحمان إليزي

    الرئيس تبون ونظيره الفرنسي يعلنان الحاجة للعمل على تصالح ذاكرتي البلدين ـــــــــــ مستحيل سيدي الرئيس وأنت أعلم منا بالعنجهية الفرنسية ولن يتم ذلك إلا إذا ملكنا العزة

  • ملاحظ

    کل هذه الزوبعة من اجل هذا نتطلع لشراکة اقتصادية مع الولايات المتحدة واخذ خبرة من رواندا والامارات وماليزيا واخذ نموذج يابان او کوريا وسعودية وکيف طوروا بلدهم في اقل من 50 سنة والاولوية مع الدول الشقيقة
    اما فرنسا فماذا حصدنا معهم منذ 1830 حتی لا زلتم تطلعوا شأنها سوی الاستعمار وجبال من الجماجم وويديان من الدماء والفساد واخطر عصابة فرنسا منذ الاستقلال خدمتهم بالاخلاص وابقوا لاکثر من نصف القرن الجزاٸر تحت تبعية فرنسا وبالمقابل تکن لنا العنصرية فلوم ليس لفرنسا بل اللوم لمن يخاطبون بلغتها ويحلمون بالعيش فيها فکيف لا نزال نکتف بلغة الفرنسية ونتکلمها وانتم تطالبون فرنسا بالاعتذار والفيزا معا

  • مواطن

    حذاري ثم حذاري
    لن ترضى عنك فرنسا حتى و لو اتبعت ملتهم.
    يريدون اصطيادك بملف الجماجم ليبدءوا صفحة جديدة من المكر و التلاعب و تدمير البلد.

  • حر في زمن العبيد

    لا تمحى من الذاكرة قطع الرؤوس

  • ali ben

    Une fois que la France ouvre ces frontières, on va voir une déferlante humaines des algériens qui ont vouloir vivre et prospérer en France. La révolution a été faite pour donner l’indépendance à l’Algérie et non ps pour rester en guerre imaginaire qui sort chaque fois

  • abdel

    Fiarança listi3maria atqadrak ghir la kounte qawi fi liqtissad wa assilah al 3asqari.

  • محمد

    فرنسا لن تتخلى عن الثروات في إفريقيا نحن لا نريد اي علاقات معى البلد المستعمر نريد إتحاد العرب والمسلمين سلام

close
close