الثلاثاء 11 ديسمبر 2018 م, الموافق لـ 03 ربيع الآخر 1440 هـ آخر تحديث 21:23
الشروق العامة الشروق نيوز بنة تي في
إذاعة الشروق
ح.م

مستشار المدير العام للخطوط الجوية الجزائرية محمد شارف

  • خلل تقني يرجع طائرة متوجهة إلى اسطنبول أدراجها.. ورعب وسط الركاب

فندً مستشار المدير العام للخطوط الجوية الجزائرية محمد شارف، ما تم تداوله بخصوص إقلاع الطائرات بدون صيانة بسبب إضراب التقنيين المكلفين بالصيانة، مؤكدا أن كل الطائرات تخضع للمراقبة التقنية قبل الإقلاع رغم الإضراب.

وأوضح محمد شارف مساء الخميس في ندوة صحفية تم تخصيصها لتوضيح قضية إضراب  تقنيي الصيانة بالجوية الجزائرية والذي دخل يومه الخامس، أن إدارة المؤسسة حاليا في حوار مع الموظفين غير المضربين، داعيا العمال المضربين إلى التعقل و استئناف العمل في انتظار الوصول إلى اتفاق بشأن المطالب المرفوعة.

وأكد مستشار المدير أن الجوية الجزائرية لا تسمح لأي طائرة بالإقلاع دون الخضوع للمراقبة  التقنية واستكمال كل الإجراءات التقنية والإدارية لوضعها حيز الخدمة، مشيرا إلى أن الطائرات هي مراقبة من قبل التقنيين والمهندسين الذين رفض الاستجابة لهذا الإضراب، مطمئنا الركاب على متن طائرات الجوية الجزائرية بقوله: “إن الطيار قائد الرحلة هو الأول من يرفض  الإقلاع في حال لم تخضع لكل عمليات الصيانة والمراقبة التقنية اللازمة” لافتا إلى أن المراقبة التقنية والصيانة لطائرات الجوية يسهر عليها تقنيون ومهندسون مؤهلون وتخضع لكل المعايير وقواعد  السلامة المعمول بها دوليا، معتبرا ما تم تداوله هو تغليط للرأي العام.

وقال شارف بخصوص إضراب تقنيي الصيانة أنه غير قانوني  ووصفه بـ”المفاجئ باعتبار أن المعنيين رفضوا الالتحاق بمناصب عملهم فجأة رغم دعوات الإدارة بالالتحاق بمناصبهم، وهو ما استدعى توقيف 13 منهم تحفظيا لمخالفتهم القوانين التنظيمية للشركة، في حين تم فتح باب الحوار مع  الموظفين غير المضربين، مبديا تفاؤله للوصول لاتفاق يرضي الجميع، وأضاف أن أهم مطالبهم المتعلقة بالجور لا يمكن للشركة أن تستجيب لها لأنها ليست في وضعية مالية جيدة، وطمأن ذات المسؤول بخصوص الرحلات المبرمجة والتي قال أنها ستقلع في وقتها المحدد.

 وفيما فند مسؤولو الجوية وجود أي مشاكل تخص الصيانة والمراقبة التقنية بسبب الإضراب سجلت الجوية الجزائرية أمس الجمعة عودة اضطرارية لطائرة متجهة نحو اسطنبول مباشرة بعد إقلاعها بسبب خلل تقني، حيث قرر قائد  الطائرة  العودة أدراجه بعد الإقلاع ، لتتم مراقبة الطائرة في الجزائر والتأكد من سلامتها وتقلع من جديد وتصل مطار اسطنبول.

وأكد في السياق مدير الاتصال بشركة الخطوط الجوية الجزائرية أمين أندلسي، للشروق أمس  أن قائد  الطائرة له  السلطة التقديرية في اتخاذ قرار الإقلاع أو العودة، وما حصل مع الطائرة التي كانت متجهة نحو مطار اسطنبول له علاقة  بمعايير السلامة والأمن المعمول بها في منظمة الطيران المدني، وأضاف أن   قائد الطائرة فضل عدم المخاطرة بحياة  الركاب وتفادي التكلفة الباهظة للصيانة في مطار تركيا فعاد للجزائر، وتم القيام بمراقبة الطائرة والتأكد من سلامتها لتقلع من جديد وتصل إلى اسطنبول بأمان .

https://goo.gl/NJmwiy
الجوية الجزائرية محمد شارف نقابة تقنيي الصيانة

مقالات ذات صلة

6 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • dzair

    الطائرات تخضع للمراقبة قبل الإقلاع رغم إضراب تقنيي الصيانة….بقدرة قادر

  • samir algerie

    cette société est le visage de la mauvaise gestion et de la faillite car elle a ruiné les trésors public et il faut rapidement la vendre” au privé pour en finir avec l’anarchie

  • ملاحظ

    حتى بهدلتوا بنا امام لجناس وتبهدلتوا وفضحتوا نفوسكم بالخارج مع منع اقلاع الطائرات AIR KHIRDA بسبب خلل تقني بمرسيليا مما منعوكم من اقلاع خرداتكم كلها وانتم تتلاعبون بالارواح المسافرين بدون مراقبة وصيانة لكن هذا قرار لاخضاغ المراقبة جاء مباشرة بعد منع فرنسا من هبوط واقلاع طائرتكم وجاءت تضرب مباشرة في جيوبكم وتخسروا دراهم لا لسلامة المسافرين يا وجوه الشر والميزيرية لا صهاينة ولا يهود بني قيقاع عملوا ما عملتم يا كذابيين ونهابين وسراقيين وزد مجرمون لانكم تتلاعبون بأرواح المسافرين الله لا تربحكم…

  • ali ben bakir

    AKDAK 3LA LAKHWAFA LI BHALAK M
    MAB9ACH GAD LI FAT WANDIROLKOUM SIYAAAAAAANA

  • abdel

    Bla djad’ha ghir antal3ouha atir hata walou bla moutour.

  • Togo

    وماذا عن سقوط الطائرة العسكرية التي راح ضحيتها 237 قتيل !!! أين وصلت التحقيقات ؟!
    من المسؤول عن تحطم الطائرة ؟ هل هو قائد الطائرة ؟ هل هم مهندسوا الصيانة ؟ ………اليس من حق أهاليهم معرفة المتسبب في هذا الحادث الأليم !!!
    سافروا مع اي طائرة اجنبية الا االجوية الجزائرية … حذاري ثم حذاري

close
close