الأربعاء 16 أكتوبر 2019 م, الموافق لـ 16 صفر 1441 هـ آخر تحديث 00:10
الشروق العامة الشروق نيوز الشروق +
إذاعة الشروق
أرشيف

أمر قاضي التحقيق لدى محكمة سيدي بلعباس، مساء الأحد، بإيداع 3 متهمين الحبس المؤقت، لتورطهم في قضية الإشادة بأعمال إرهابية، ارتكبها تنظيم “داعش” الإرهابي في سوريا وعدم التبليغ عنها، فيما استفاد اثنان آخران من الإفراج المؤقت بعد توجيه تهمة عدم التبليغ إليهم.

وقائع القضية تعود حسب مصدر موثوق، إلى تفطن المصالح الأمنية إلى تواصل مجموعة من الشباب، مع الإرهابي المدعو لعروسي المعروف بممارسة الرقية في مدينة سيدي بلعباس، قبل أن يغادرها نحو سوريا منذ سنوات ويلتحق بتنظيم “داعش” الإرهابي.

حيث كان هذا الإرهابي الخطير يقوم بالتجنيد والتواصل مع المتهمين، عبر وسائل التواصل الاجتماعي وفي مقدمتها الفايسبوك.

وحسب المصدر ذاته، فان المتهمين، كانوا يشيدون بأعمال داعش الدموية، إذ كانوا يتهيؤون لتشكيل خلية نائمة تتكفل بجمع الأموال، وإرسالها للإرهابي لعروسي، لدعم نشاطات داعش كمرحلة أولى، وأضاف المصدر ذاته، بأن المصالح الأمنية، حجزت مبلغ 500 دولار كان المتهمون يحاولون إرساله للإرهابي المذكور، قبل أن يتم اكتشاف أمرهم. وتوقيفهم الأسبوع الماضي.

إرهاب تنظيم داعش سيدي بلعباس

مقالات ذات صلة

600

0 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم

لا يوجد أي تعليق, كن أول من يعلق!

close
close