الثلاثاء 02 مارس 2021 م, الموافق لـ 18 رجب 1442 هـ
الشروق العامة الشروق نيوز
إذاعة الشروق
ح.م
  • مناقشة موسعة باللجنة والمصادقة يوم الخميس

ينزل الوزير الأول عبد العزيز جراد إلى المجلس الشعبي الوطني، الثلاثاء، لعرض مشروع القانون المتضمن تعديل الدستور ومناقشته على مستوى لجنة الشؤون القانونية والحريات، مناقشة ستمتد إلى ما بعد غد الأربعاء، على أن يعرض للمصادقة في جلسة مفتوحة يوم الخميس، ويحال مباشرة على الغرفة العليا للبرلمان لاستكمال الخطوات الإجرائية والقانونية لهذا التعديل الذي سيخضع لاستفتاء شعبي حدد له رئيس الجمهورية الفاتح نوفمبر للفصل في أمره.

علمت “الشروق”، أن مشروع التعديل الدستوري الذي كان موضوع جدول أعمال اجتماع مجلس الوزراء الأحد، سيحال الإثنين إلى المجلس الشعبي الوطني لتمكين النواب من الاطلاع عليه، والاستعداد لمناقشته والمصادقة عليه، فيما ضبطت الغرفة السفلى مبدئيا عقارب ساعة لجنة الشؤون القانونية والإدارية والحريات على نزول الوزير الأول عبد العزيز جراد غدا الثلاثاء، لغرض مشروع التعديل الدستوري على أعضاء هذه اللجنة التي من المزمع أن تكون موسعة لتشمل رؤساء الكتل البرلمانية على اعتبار أن المناقشة ستكون شاملة ومستفيضة على مستوى اللجنة، ذلك لأن الجلسة المفتوحة تخضع لإجراءات التباعد الاجتماعي وبروتكول الوقاية من كورونا، وهو الأمر الذي يجهل مناقشة مشروع التعديل على مستوى اللجنة تمتد ليومين كاملين في حين المناقشة والمصادقة على مستوى الجلسة المفتوحة يرجح أن تكون ليوم واحد، أي أن المصادقة ستكون يوم الخميس القادم.

وفي السياق، ستجتمع لجنة الشؤون القانونية والحريات بالمجلس الشعبي الوطني الإثنين، وذلك موازاة مع اجتماع منتظر للمكتب، برئاسة رئيس المجلس سليمان شنين لضبط رزنامة عمل الغرفة السفلى خلال هذا الأسبوع، بعد أن كان قد التقى أمس رؤساء الكتل البرلمانية في اجتماع حمل الطابع السياسي أكثر منه الطابع التقني، ذلك لأن رئيس المجلس فضل التشاور مع رؤساء المجموعات البرلمانية حول المنهجية والإطار القانوني المعتمد في الدراسة والمناقشة والتصويت على مشروع القانون المتضمن تعديل الدستور.

رؤساء المجموعات البرلمانية خلال هذا الاجتماع، ثمنوا المنهجية المعتمدة في التعامل مع مشروع تعديل الدستور الذي يمهد لإرساء معالم جزائر جديدة يسودها الاستقرار والرقي والتقدم، وطالبوا أن تستوعب لجنة الشؤون القانونية والإدارية والحريات النقاش الحر والمسؤول بين أعضائها بعد استكمال التحضيرات واعتماد الرزنامة الزمنية لمناقشة القانون الأساسي للبلاد، بحسب بيان المجلس الشعبي الوطني.

ولاستكمال الإجراءات القانونية أو المسار القانوني لأي مشروع قانون، قالت مصادر برلمانية إنه فور المصادقة على مشروع القانون المتضمن تعديل الدستور سيحال على الغرفة العليا للنظر فيه على مستوى لجنة الشؤون القانونية التي ستستقبل عبد العزيز جراد، الأحد القادم لتقديم عرضه والمصادقة عليه من قبل أعضاء مجلس الأمة يوم الثلاثاء القادم على أقصى تقدير حتى يعود مجددا لرئاسة الجمهورية نزولا عند قرار الرئيس تبون الاحتكام إلى الصندوق وعرض “المشروع التأسيسي ” للجزائر الجديدة على الاستفتاء الشعبي حتى تكتمل الأركان التي أرادها الرئيس لهذا النص الذي كلف لجنة تقنية ضمت مجموعة من الخبراء لإعدادها وأرفقها بمشاورات سياسية، قبل أن يخضع المسودة الأولية لنقاش الأحزاب والجمعيات والنقابات والشخصيات وهي الخطوة التي أفرزت اقتراحات تعدت حسب بيان رئاسة الجمهورية أمس 5 آلاف مقترح تعديل.

المجلس الشعبي الوطني تعديل الدستور عبد العزيز جراد

مقالات ذات صلة

  • وفد عن مجلس الأمة يشارك في الذكرى 45 لإعلان الدولة

    الجزائر... دعم ثابت وغير مشروط لحق الصحراويين في تقرير المصير

    جددت الجزائر، السبت، الدعم "الثابت واللامشروط" لحق الشعب الصحراوي في تقرير مصيره، مستنكرة القفز على الشرعية الدولية والصفقات المشبوهة، لاستباحة دماء الصحراويين وسلبهم أراضيهم وثرواتهم. وقال…

    • 1284
    • 5
  • مصالح المالية والتربية والوظيفة العمومية لتنفيذ العملية

    صب رواتب الأساتذة المتعاقدين بدءا من الأسبوع المقبل

    ستشرع وزارة التربية الوطنية، من خلال مديرياتها الولائية، في تجسيد فحوى التعليمة الوزارية المشتركة والمتضمنة تسديد رواتب الأساتذة المتعاقدين على مناصب شاغرة شهريا وبصفة منتظمة،…

    • 866
    • 0
600

13 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • حليم

    الامر مبهم و غير مطمئن …!؟ الشعب لم يطلع على هذه النسخة و لم تناقش معه …!!؟ و سيصادق عليها برلمان غير شرعي …!؟ شي كبير يا عمري …..!!!

  • ابوعلاوة

    لم يعد البرلمان شرعيا .

  • elgarib

    أطليبة قال أنه كان يبيع رؤوس القوائم الإنتخابية ب 7 ملايير للواحد،أي البرلمان و مجلس الغمة و السلطة كلكم مزورون.

  • عصام

    اين الوثيقة لمادا تخبؤونها ؟ أليس الشعب هو المعني بالتوسط على محتواها وتعديلها ؟

  • tadaz tabraz

    لكل من يتسائل عن هذه الوثيقة : اطمئنوا سوف تطلعون عليها قريبا بعد المصادقة عليها من قبل البرلمان الغير شرعي لكن ذلك لن يغير شيء من الأمر فالاستفتاء على هذه الوثيقة التي تحمل رقم 7 أي الدستور هو تكرار لما حدث في 2016 أي الدستور رقم 6 و 2008 أي الدستور رقم 5 وفي 1996 أي الدستور رقم 4 ……… الى غاية الدستور رقم 1 سنة 1963 … في انتظار الدستور رقم 8 و 9 و 10 .. في بلد اتفق أبنائه حكاما ومحكومين على تحويلة الى أضحوكة أمام الأمم والشعوب

  • سي احمد انتاع الارشيف

    يا سيدي الكريم ما عسانا أن نقول الا سلام قول من رب رحيم واش من برلمان او المجالس الأخرى فقد ظهروا على حقيقتهم فبرلمان او مجلس الشكارة لا يحق له أن يناقش قضايا الأمة المصيرية فهو فاقد الأهلية لقد إكتشف القضاء و الأمن تلاعبهم و كشف أوراقهم بأي حق يدلون بأرائهم في وثيقة مصيرية كالدستور لذا يجب تجاهل ما يدلون به فهم متعودون على التصديق أتركوهم يصادقون و الوزير الأول لا يتعب نفسه بالشرح و التدقيق و إستعطافهم

  • أحمـــــــــــــــــــــــــــد

    عرض الدستور على قوم بو سبعة مليار. العجب العجاب

  • ali ahmedi

    برلمان سبعة ملايير للمقعد

  • عبد السلام

    هذا البرلمان غير شرعي ولن يمثل الشعب . لأن هذا البرلمان أنتهت صلاحيته مع النظام السابق . وكل المجالس المنتخبة من المجالس البلدية إلا المجالس الوطني لاتمثل الشعب لأن هذه المجالس أنتهت صلاحيتها مع النظانم السابق . معلى هذه المجالس إلا الرحيل ؟

  • خماس

    باسم من تتكلمون كلكم؟

  • نمام

    تسعة استفتاءات مرت بالاجماع ولا يكون هذا استثناء شرعية التغيير ليست لشخص ولا لمؤسسات موجودة وانما نؤسس شرعية جديدةبديلة عن الشرعية الثورية دستور جديد كما التزم به الرئيس و لكن انتاج من انفسهم عبر مؤسساتهم بدون جدية حوار وهم من يدفعون به ل لتصويت يا دار ما دخلك شر اسالوا النواب كم موادة وما تغير فيه اليست هناك مواد تكون عضوية افضل ل ولم تكون اشتقلالية التسيير بقانون خاص لبعض البلديات ولم نرى كلمة مواطن لا مواطنة وما حرية الديانات و الممارسة وما سبب خروج الجيش لقضايا عادالة وهل هناك ثابت لا تغير لهذا المفهوم وما مدى بقاء صلاحيات الرئيس الا قليلا لرئيس الحكومةبهذا سيمر ويادار ما دخلك شر نعم

  • لزهر

    j’espère que ça va aller

  • حواس

    أي برلمان؟
    إذا كان طليبة قال في المحكمة معظمهم نجحوا في الإنتخابات بالشكارة؟
    ما الحل؟

close
close