الثلاثاء 20 أوت 2019 م, الموافق لـ 19 ذو الحجة 1440 هـ آخر تحديث 18:53
الشروق العامة الشروق نيوز بنة تي في
إذاعة الشروق
ح.م

ذكرت وسائل إعلام رسمية، الأربعاء، أن انتحاريا فجر نفسه في مدينة السويداء بجنوب سوريا مما تسبب في سقوط عدد غير معلوم من القتلى والمصابين في هجوم قرب سوق و في.

وقالت الوكالة العربية السورية للأنباء إن السلطات لاحقت وقتلت انتحاريين آخرين قبل أن يتمكنا من ”تفجير نفسيهما“.

وقال التلفزيون الرسمي إن مسلحين من تنظيم داعش هاجموا أيضا ثلاث قرى شمال شرقي السويداء مما أدى إلى مقتل وإصابة عدد من الأشخاص.

ولم تذكر وسائل الإعلام الرسمية حصيلة رسمية بعدد القتلى والمصابين.

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن الهجمات أدت إلى مقتل 32 شخصا في المجمل بينهم مدنيون ومسلحون في المدينة وريفها.

وقال المصدر ذاته  إن أكثر من 30 شخصا أصيبوا وإن القوات الحكومية اشتبكت مع مسلحين من داعش شمال شرقي المدينة.

وقالت وسائل الإعلام الرسمية إن القوات الجوية قصفت مخابئ المتشددين هناك بعد أن أحبط الجنود محاولة من المسلحين للتوغل في القرى الثلاث.

https://goo.gl/v4DE59
السويداء سوريا هجوم انتحاري

مقالات ذات صلة

600

2 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • محمد

    بسم الله الرحمن الرحيم ،
    أرجوا أن تتحدثوا عن العملية التي قام بها الجيش الإسرائيلي وقام بتهريب عناصر “الخوذ البيضاء” (الدفاع المدني المزعوم) وعائلاتهم من جنوب غرب سوريا (درعا) إلى داخل الكيان الصهيوني ثم إرسالهم عبر الأردن إلى كندا وبريطانيا وأمريكا.
    هاته الخوذ البيضاء التي فبركت مشاهد الهجوم الكيمياوي في الغوطة ودوما ومناطق أخرى وأستعملت كذراع بروباجندا وتلفيق إعلامي وتحريض وتشويه للدولة السورية من أجل قصفها من طرف الغرب وأمريكا مرتين على الأقل.

  • أبى آمين الجزائري

    وكالة أعماق التابعة للدولة الإسلامية. بعد التوكل على الله تعالى شن جنود الخلافة صباح اليوم هجوماً مباغتا على مراكز أمنية و حكومية داخل مدينة سويداء فاشتبكوا مع عناصر الجيش النصيري و المليشيات موالية له فقام الإخوة الانغماسين تقبلهم الله بتفجير أحزمتهم الناسفة وسط جموع النصيرية و المليشيات موالية له و هذا بعد نفاذ دخيرتهم ما أدى إلى هلاك أكثر من 170 و جرح أكثر من 200 من جنود النظام و المليشيات الموالية له و تدمير عدة مقرات للنصيرية و حرق و تدمير العشرات من الآليات و الدبابات و لله الحمد و المنة.

close
close