الإثنين 27 جانفي 2020 م, الموافق لـ 01 جمادى الآخرة 1441 هـ آخر تحديث 17:17
الشروق العامة الشروق نيوز الشروق +
إذاعة الشروق
أرشيف

واصل أعضاء الجالية الجزائرية المقيمة بالخارج، الأحد، الإدلاء بأصواتهم في إطار الانتخابات الرئاسية لتاريخ 12 ديسمبر الجاري أي قبل أربعة أيام من الاستحقاق الرئاسي الذي يتنافس عليه خمسة مترشحين.

وفي هذا السياق توجه 2620 ناخب بجمهورية مصر العربية التي تتبع المنطقة السادسة الخاصة بإفريقيا، إلى مكاتب الاقتراع للإدلاء بأصواتهم في الاستحقاق الرئاسي، موزعين على مكتبي القاهرة الذي يضم 2324 ناخب مسجل والإسكندرية (296 ناخب)، حيث تتواصل العملية الانتخابية إلى غاية الساعة السادسة مساء.
وأفاد ممثل السلطة الوطنية المستقلة للانتخابات بجمهورية مصر العربية بأن”عملية الاقتراع التي ستتواصل إلى غاية الخميس المقبل تجري في أجواء جيدة”.

من جهتها، توجهت الجالية الجزائرية المقيمة ببريطانيا صبيحة السبت إلى صناديق الاقتراع في إطار الاستحقاق الرئاسي، حيث يبلغ عدد الناخبين المسجلين 21317 ناخب موزعين عبر سبعة مكاتب، حيث فتح مكتب لندن الذي يضم 16485 ناخب مسجل أبوابه صبيحة يوم السبت لتتواصل العملية إلى غاية يوم الخميس بينما تفتح باقي المكاتب أبوابها يومي 11 و12 ديسمبر في كل من مانشستر (1448ناخب) وبيرمنغهام (972 ناخب) وغلاسكو بإسكتلندا (723 ناخب) و كارديف ببلاد الغال (408 ناخب) وبلفاست بإيرلندا الشمالية (123 ناخب) ودبلن بجمهورية إيرلندا الجنوبية (1158 ناخب).

وعن ظروف إجراء العملية الانتخابية، أوضح مندوب السلطة المستقلة بلندن عبد الرزاق حسين كيراوي أن “كل الظروف مهيأة لإنجاح عملية الاقتراع، حيث تم توفير كل الإمكانيات المادية والبشرية التي تسمح لأفراد جاليتنا بتأدية واجبهم الوطني في أحسن الظروف بحضور ممثلين عن المترشحين الخمسة في كل المكاتب”.

كما انطلقت عملية الاقتراع صبيحة أمس، بفرنسا التي تضم 199 مكتب موزعين على 27 مركز تصويت في “ظروف جد عادية”، حسب مندوب السلطة الوطنية المستقلة بفرنسا باستثناء مكتب مدينة “بلوا” الواقعة على بعد 200 كلم جنوب باريس والتابعة للقنصلية العامة بباريس.

وحسب نفس المصدر فقد “اضطر القائمون على العملية الانتخابية بفرنسا إلى التوقيف والغلق المؤقت لمكتب الاقتراع بسبب محاولات التشويش، وذلك للنظر في الإجراءات الضرورية من أجل تأمين عملية الاقتراع بالتنسيق مع السلطات المحلية وإعادة فتح المكتب والسماح للجالية الجزائرية بفرنسا بالإدلاء بصوتها في أحسن الظروف”.

الانتخابات الرئاسية الجالية الجزائرية فرنسا

مقالات ذات صلة

  • مطالب بتسليمهم سكنات جاهزة بمواقع أخرى في أقرب الآجال

    فضيحة موقعي 2600 و1000 مسكن بوعينان على مكتب بلعريبي

    أكد المكتتبون المرحلون إلى موقعي 2600 و1000 مسكن بالمدينة الجديدة بوعينان، أن وضعية الموقعين "لا تبشر بالخير"، حيث إن الأشغال متوقفة، كما أن نوعية الإنجازات…

    • 1402
    • 0
  • في قضية النصب والاحتيال وخيانة الأمانة

    تأييد عقوبة 5 سنوات سجنا في حق حسان حمّار بسطيف

    أيدت محكمة الاستئناف بمجلس قضاء سطيف، الأحد، العقوبة المسلطة على الرئيس السابق لنادي وفاق سطيف، حسان حمّار، من طرف المحكمة الإبتدائية بسطيف، والقاضية بإدانته بعقوبة…

    • 1259
    • 2
600

22 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • جزائري .الج

    صناديق الاقتراع المخصصة للانتخابات في مختلف سفاراتنا وقنصلياتنا لا تزال شبه فارغة بعد مرور يومين من الأيام الست المخصصة للانتخابات وذلك بشهادة مختلف وسائل الاعلام العالمية ناهيك عن التسجيلات والفيديوهات والشهادات التي تصل من قبل الجالية

  • El jijeli tamazight

    BRAVO ALIKOUM ,PAS DE VOTE AVEC EL ISSABA

  • لخضر الجزائري

    قمنا بواجبنا الوطني من خارج الوطن رغم الارهاب اللفظي الذي تعرضنا له من اذناب العصابة الجديدة المشككة في كل شيء ؛ لقد سمعنا كل انواع السب و الشتم و الكلمات النابية و الساقطة من شرذمة مدفوعة ؛ لكن الحمد لله قمنا بواجبنا الوطني ؛ فالخزي و العار لهؤلاء و عاشت الجزائر حرة ابية

  • HOCINE HECHAICHI

    Certains ne votent pas parce-que ils sont au “marché…noir” des devises

  • Mehdi

    Pas de vote à Paris,

  • wahrani

    l ‘ALGERIE VOTE . CONTRA A LA ZOUAVE .LAA LI FARANSA NAAM LILJAZAIR EL JADDIDA .

  • أستاذ متقاعد

    للمعلق رقم 1 : في الجزائر هناك من يحاول تحريرنا من العبودية وهناك من يطالب بتحسين ظروف العبودية وقد صدق أفلاطون بمقولته : لو أمطرت السماء حرية .. لرأيت بعض العبيد يحملون المظلات. –

  • Karim dz

    إلى لخضر الجزاءري
    بارك الله فيك يا أخي. انا كذالك تعرضت للشتم والسب
    والسبب انني كنت من الناخبين في مارسيليا..
    إنهم يريدون تكسير الجزاءر وتحطيمها..
    انهم الزوافة الذين يمشون بأوامر فرنسا. ولكن هيهات الجزاءر ستنتصر إن شاء الله

  • ahmed

    انا ببريطانيا و عازم على الانتخاب مهما كلفني الأمر…. و الخزي و العار الحركى الجدد المأجورين.

  • أستاذ

    للمعلق رقم 1 : في الجزائر هناك من يحاول تحريرنا من العبودية وهناك من يطالب بتحسين ظروف العبودية وقد صدق أفلاطون بمقولته : لو أمطرت السماء حرية .. لرأيت بعض العبيد يحملون المظلات. –

  • هاثم

    وما المشكل من غلقه نهائيا بما أن الجالية رفضت الانتخابات وهذ ما تؤكده كل التقارير الواردة من هناك وكل وسائل الاعلام وبالصورة والصوت

  • جزائر الع

    للوهراني المعلق 3 : اذا أردت أن تعيش مزيدا من الذل والهوان والاستبداد … مع العصابة فأنت حر لكن على الأقل لا تطالب غيرك بالانتخاب عليها .ثم لو كان الاستبداد رجلاً، وأراد أن ينتسب، لقال : أنا الشر، وأبي الظلم، وأمي الإساءة، وأخي الغدر، وأختي المسكنة، وعمي الضر، وخالي الذل، وابني الفقر، وابنتي البطالة، ووطني الخراب، وعشيرتي الجهالة . وأخيرا من يعيش في خوف لن يكون حراً أبداً .

  • ف .

    اعتبروا التنقيط الأحمر هو الصحيح لأنّ الذباب متواجد لهذه العملية

  • boubekeur

    نصحية الذهاب إلى صناديق الإنتخابات بقزولة و لي إيقرب ليك لدماغ لإنه هذا يسمى تعدي على الحرية الشخصية.

  • boubekeur

    ماشي قاع رحلة راهم يسبوا في ناس مع زوجاتهم و مع أولادهم في فرنسا ايحوسو على الديمقراطية و حرية التعبير و الرإي عيب و الله غير غيب
    كل واحد حر في الفوط
    إيلي يفوطي ما هوش خاين
    و لي ما يفوطيش ما هوش خاين
    مي هما قلبوها لي يفوطي خاين و لي ما يفوطيش خاين أنا راني مع كل واحد حر ماتسبني ما نسبك روح قلهم ايدروها في لبلاد والله غير تصرا قيرا.
    ما هيش رجلة و خلاص

  • boubekeur

    أي الشخص غير مقتنع بالمترشحين أو الانتخابات لا يجوز له أن يتعدى على حريات الناس و قناعتهم كيفاش المخنثين و الشواذ قبلت بهم و قلتم عليهم حرية شخصية و الناس الذين يذهبون للإنتخابات قلتم عليهم خوانة و تعديتم على حريتهم و الله مشكوك أمر هؤلاء لا أدري لأي أجندة يعملون.
    تنادون مدنية هاي فرنسا مدنية و تدعي الديمقراطية راه فيها حملة الاعتقالات يوميا و الضرب المبرح من طرف الشرطة و لا أحد يحكي عليهم.

  • MADO

    MOI AUSSI J AI VOTE CONTRA ALA LES ZOUEVES OULED FRANSSA

  • شخص

    هذه هي ديمقراطية الزواف الجديدة، لا يختلفون عن الإرهابيين في التسعينات الذين كانوا يرهبون المواطنين الذين يريدون الانتخاب بشعار (من الصندوق إلى الصندوق) !

  • ياسين

    انا انتخب هذه حرية شخصية الترهيب و التخويف من أفعال العصابة و اذنابها ماذا تريدون فى التسعينات أحزاب الاففاس والارسدي كانو مع خالد جزار و يعرف الجميع موقع

  • ياسين

    الحمد لله على نعمة الاسلام و العقل ذهب دين وذهب العقل ماذا بقي انا مقيم في أوروبا الله العضيم لا دين ولا لما إلا من رحم ربى

  • omar dz

    moi j’ai voté malgré les insultes moi je suis libre personne m’a obligé de voter et ma conscience ne me permet pas de laisser mon pays ALGERIE sans président pendant longtemps mais ceux qui empèchent les personnes de voter c”est eux des harkis et que chacun a son propre but ils y’a qui veulent diviser le pays et il y’a aussi veulent le pays instable parceque ces gens là sont à l’étranger tranquille loin de l’algérie ALLAH YAHDIHOUM et TAHIA DJAZAIR

  • Chaib

    pourquoi ces gens empechents les autres pour voter et ils parlent de la démocratie ;laissez les gens tranquille ceux qui veulent voter et vous personne n’a vous obliger de voter et plus vous insultez des gens innocent qui veulent que du bien au pays pour que il aura un président et la stabilité et la vie devient normal et stop au hirak parceque les voleurs sont en prison et avec un nouveau président on va surveiller tout

close
close