فضيحة جديدة في كتب بن غبريط للجيل الثاني ! – الشروق أونلاين
الإثنين 20 ماي 2019 م, الموافق لـ 16 رمضان 1440 هـ آخر تحديث 19:41
الشروق العامة الشروق نيوز بنة تي في
إذاعة الشروق
ح.م
  • تعليمات بتوزيع الكتب القديمة على المؤسسات التربوية

أعطى الديوان الوطني للمطبوعات المدرسية، تعليمات لفروعه الجهوية بتجميد كتاب “الجيل الثاني” لمادة الجغرافيا لتلاميذ السنة الرابعة متوسط، بسبب الأخطاء التي تضمنها، على أن يتم مواصلة العمل بالكتاب القديم، و هي المرة الثانية على التوالي التي “تعلق” فيها كتب “الجيل الثاني” بسبب “البريكولاج” الذي حدث عقب إلغاء لجنة القراءة التابعة للديوان، والاكتفاء بالعمل مع المطابع الخاصة.
علمت “الشروق” من مصادر موثوقة أن الديوان الوطني للمطبوعات المدرسية، وجه مراسلة في 9 ماي الجاري إلى فروعه الجهوية، يحثهم على تجميد المنهاج الجديد للجغرافيا الموجه لتلاميذ السنة الرابعة متوسط، وتعليق عملية توزيعه جراء الأخطاء التي تضمنها إلى حين تصحيحها، والعودة للعمل بكتب “الجيل الأول”، وهو الأمر الذي سيفرض على الأساتذة الموسم القادم التدريس بمناهج قديمة للجيل الأول وأخرى جديدة للجيل الثاني، مما سيعرقل السير الحسن للدروس بالنسبة للمتمدرسين والمربين على حد سواء، على اعتبار أن الأساتذة ملزمون بتلقي تكوين قصير المدى حول فحوى المناهج الجديدة المختلفة تماما عن القديمة شكلا ومضمونا.
وأرجعت مصادرنا الخطأ في إعداد كتب الجيل الثاني أو كما تسمى بمناهج الإصلاحات التربوية خاصة مرده إلغاء لجنة القراءة التابعة للديوان الوطني للمطبوعات المدرسية، التي سحبت منها الصلاحيات كاملة بعد ما كانت هي من تصادق على الأعمال، و التي تم منحها للمفتشية العامة للبيداغوجيا خلال عهدة الوزيرة السابقة نورية بن غبريط، على اعتبار أن جل الأعمال أضحت تتم على مستوى المطابع الخاصة، الأمر الذي أدى إلى الوقوع في أخطاء فادحة والتي لم تتفطن لها الوصاية ولم تكتشفها إلا بعد الانتهاء من توزيعها عبر كافة ولايات الوطن ووصولها إلى التلاميذ.
وقالت المصادر نفسها أن الوزيرة السابقة وقبل رحيلها، قد ألحت على ضرورة الانتهاء من إعداد وتنقيح وطبع كتب “الجيل الثاني”، التي جمدت في وقت سابق بقرار من الرئاسة، في وقت قياسي، فيما ألحت على أهمية وصولها إلى المؤسسات التربوية قبل الدخول المدرسي المقبل 2019/2020، وهو الأمر الذي حدث بالفعل، أين تفاجأ مديرو المؤسسات التعليمية بوصول الكتب إلى مدارسهم قبل الموعد المرتقب وهو شهر أفريل الفارط لأول مرة، وذلك لكي تتمكن بن غبريط من وضع بصمتها الخاصة على المناهج الجديدة.

كتاب الجيل الثاني نورية بن غبريط وزارة التربية الوطنية

مقالات ذات صلة

التعليقات في هذا الموضوع مغلقة!

18 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • ابوبكر

    الكتب الجديده تركز على هدم اخلاق التلاميذ وبالتالي اندثار الاسلام و يابى الله الا أن يتم نوره مهما حاول اليهود والنصارى

  • عبدو

    قبل ايام خرجت فضيحه تعيين اكثر من 1500 كذبا اي يقبضون رواتب دون اي عمل في الوزاره اثناء فتره بن غبريط وكلهم من المعارف اليس هذا كافيا لفتح تحقيق مع بنت رمعون ؟
    بقاء بنت غبريط دون متابعه و ايداعها للحبس حال بقيه العصابه يشكك في مصداقيه اي تغيير

  • Haka

    هادخلوا جدها للحبس

  • احمد

    يجب على الوزاره الحاليه ان تقوم بالغاء كل المناهج التي تم تأليفها في عهد بنت رمعون و تأليف مناهج جديده ضمن معايير ان الجزائر بلد مسلم لغته الرسميه العربيه و يتم فتح ملفات كبار الموظفين في عهد بنت رمعون لان هناك تجاوزات ماليه خطيره و خيانه لجهات اجنبيه عبر اهانه مقدسات الشعب الجزائري .
    لا يمكن الاستمرار بالسكوت عن اخطر شخصيه ماسونيه قامت بتخريب جيل كامل من ابناء الجزائر

  • شخص

    أفسدوا عقول التلاميذ بالواي واي و ذهبوا دون عقاب و لا حساب، حسبنا الله و نعم الوكيل !

  • صالح بوقدير

    بن غبريط انتهت فالمسؤولية على من أتى

  • محمد عبد الغني

    اكملت مابدأه بن بوزيد قضوا على التعليم في الجزائر لعنة الله عليهم الى يوم الدين

  • مبروك

    الله لا تربحها

close
close