الثلاثاء 16 جويلية. 2019 م, الموافق لـ 14 ذو القعدة 1440 هـ آخر تحديث 17:49
الشروق العامة الشروق نيوز بنة تي في
إذاعة الشروق
ح.م

قاية مرباح

من مباراة لأخرى، يؤكد حارس نصر حسين داي، قاية مرباح، أحقيته بفرصة مع المنتخب الوطني الأول، رغم قوة المنافسة الشديدة وتألق العديد من حراس البطولة الوطنية المحترفين خارج الجزائر.

نتائج نصر حسين داي، الإيجابية على المستويين القاري والمحلي، ساهم فيها مرباح، بنسبة كبيرة، ففي لحظات الضعف وتراجع مستوى الفريق، يظهر الحارس قاية، لينقذ فريقه من فرص خطيرة، وأهداف تبدو محققة، بفضل قراءته الجيدة للعب وتواجده في المكان المناسب، مع الإشارة إلى انه لم يظهر أي نقص في مستوى الحارس، رغم غيابه الطويل عن المنافسة، فقد حافظ على رشاقته ولياقته البدنية العالية، وهذا دليل على أنه يعمل بجد في التدريبات.
و كان لقاية، الفضل الكبير في تحقيق النصرية للفوز على شباب بلوزداد، مساء الثلاثاء الماضي، في ذهاب الدور ربع النهائي لكأس الجمهورية، فقد كان صمام الأمان ومنح الثقة أكثر لزملائه من خلال تصدياته الموافقة وتزعمه لمنطقة العمليات عن جدارة.

و لسوء حظ حارس النصرية، فإن مدرب المنتخب الوطني جمال بلماضي، يغيب عن كل المواعيد الكبيرة للنصرية، سواء في البطولة والكأس، وحتى مباريات كأس الاتحاد الإفريقي، التي يتألق فيها ممثل الجزائر ويقدم مستويات يشرف فيها الكرة الجزائرية، وربما هذا ما يؤخر التحاق قاية بالمنتخب الأول.

و تجدر الإشارة أيضا، إلى مدرب حراس المنتخب الوطني، بوارس، لم يسجل حضوره في ملاعب البطولة الجزائرية في الآونة الخيرة ليعاين الحراس الدوليين او لاكتشاف حراس آخرين لم تمنح لهم الفرصة من قبل مع المنتخب الوطني.

و حتى رئيس الفاف خير الدين زطشي، بحد ذاته لم يحضر بعض مباريات الأندية المشاركة في المنافسة الإفريقية والعربية رغم أهميتها الكبيرة، فكيف لطاقم الخضر أن يكلف نفسه عناء التنقل إلى بشار أو قسنطينة أو ملعب5 جويلية بالعاصمة.

https://goo.gl/ioFd3n
0 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم

لا يوجد أي تعليق, كن أول من يعلق!

close
close