-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع
في ظلّ مخاوف محدودي الدخل

مجمع “أورافيو” لكسر أسعار الأضاحي

ب. يعقوب
  • 17782
  • 4
مجمع “أورافيو” لكسر أسعار الأضاحي

يسود تخوف كبير لدى فئات عريضة من الجزائريين من استمرار ارتفاع أسعار بيع الأضاحي هذه السنة، خصوصا في ظل الوضعية الاجتماعية والاقتصادية التي تسببت فيها جائحة كورونا للأسر الجزائرية. وأكد مواطنون أن أسعار بيع الأضاحي هذه الأيام في الأسواق مرتفعة، وهو ما يزيد من مخاوفهم من أن تظل على ما هي عليه إلى حين وصول يوم العيد.

في وقت يعزو “الكسّابة” هذا الارتفاع إلى غلاء أسعار العلف، يدعو المواطنون إلى وجوب احترام القدرة الشرائية للأسر الجزائرية، التي تضررت جراء الجائحة. ولمواجهة غول الغلاء غير المسبوق الذي يهدد الأسر الجزائرية، أورد مدير مجمع تربية الدواجن لغرب الوطن، أن “أورافيو” سينخرط في الحملة الوطنية لخفض أسعار الأضاحي وقطع الطريق أمام تجار المناسبات، وذلك بعرض أضاحي العيد بأسعار معقولة في مختلف ولايات غرب الوطن، استجابة لنداء الجزائريين على مقربة من موعد الشعيرة الدينية.

وذكر المدير أن مجمع “أورافيو” دخل في عملية تنسيق مع المصالح الفلاحية للشروع في توفير أضاحي العيد لفائدة أصحاب الدخل المتوسط والضعيف، لاقتناء أضحية العيد، أمام الغلاء الفاحش الذي يفرض تقريبا في ربوع الوطن.

في هذا السياق، يرتقب أن يعلن المجمع عن فتح نقاط بيع مرخص لها من قبل وزارة الفلاحة، أبرزها موقع المنطقة الصناعية في السانيا في وهران، وهو الموقع الذي جاء ليدعم النقاط الـ49 للبيع التي استحدثتها مديرية الفلاحة لوهران أمام الموالين لعرض أضاحي العيد، وسيكون الموقع الكبير المرتقب فتحه في قادم الأيام بالسانيا تحت رقابة بيطرية يشرف عليها 45 بيطريا من القطاعين العام والخاص، وظيفتهم التأشير على سلامة الأضاحي من الأمراض والعيوب، لأن هذا الموقع سيكون محل تدفق موالين من مختلف ولايات الغرب الجزائري لعرض مواشيهم.

من جهتهم، يؤكد مواطنون أن وفرة المنتج من الأغنام كما أوردت ذلك وزارة الفلاحة يلزم أن يوازيه أسعار معقولة لا تتسبب في إنهاك قدراتهم الشرائية، والتسبب لهم في مشاكل مادية أخرى تضاف إلى تداعيات الجائحة، في الوقت الذي يبقى فيه الموالون يعزون رفعهم أسعار الأضاحي إلى عدة عوامل، ضمنها تكلفة التسمين المرتفعة، نظرا لارتفاع أسعار المواد الخام المستوردة، إلى جانب عدم الاهتمام بتربية الأغنام ضمن البرامج الحكومية، حسبهم.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
4
  • خليفة

    ارحموا من في الارض يرحمكم من في السماء، الغلاء مس كل المواد الاستهلاكية ،و التبريرات المقدمة واهية ،الله يكون في عون المستهلك المغلوب على امره.

  • انور جلال

    طبع النقود من فئات الفي و الف دينار الجديدة سببت سقوط حرلقيمة الدينار دون موازنة العرض و الطلب هذه هي قيمة المنتوج الحقيقية في السوق لما تضاعفت بفعل العملية

  • إسماعيل الجزائري

    . . . كما كسرتُم الأسعار خلال رمضان!!!!

  • رزاق

    شبعت ضحك من عزو الكسابة ذلك اى اسعار العلف من المعلوم انه في السوق الجزائري عند نزول الامطار ولا يضطر الكسابة الى العلف ترتفع الاسعار والعكس صحيح، فاللهم ارفع اسعار العلف باش يضحي الزوالي