الأربعاء 20 جانفي 2021 م, الموافق لـ 06 جمادى الآخرة 1442 هـ
الشروق العامة الشروق نيوز
إذاعة الشروق
أرشيف

تحول حفل زفاف أقيم أمسية الجمعة، بحي الكاريار بمدينة سدراتة بولاية سوق أهراس، إلى مأتم بعد ما أصيبت صاحبة الديسك جوكي التي تمت دعوتها لتنشيط الحفل، بأزمة تنفس حادة، جراء استنشاقها لدخان البارود الكثيف المتصاعد في بهو العمارة، جرّاء الاستعمال المفرط للبارود الذي صاحب موكب العريس، وعلى الرغم من إسراع بعض الحاضرين في نقل الضحية إلى مصلحة الاستعجالات الطبية إلاّ أنها لفظت أنفاسها الأخيرة اختناقا قبل وصولها إلى مستشفى هواري بومدين.

وحسب ما ذكرت مصادرنا من محيط عائلة الضحية “ع ، سعيدة” البالغة من العمر 53 سنة، فإنها كانت تعاني من الإصابة بمرض الربو المزمن، ولم تستطع تحمل الدخان الكثيف لإطلاق البارود في بهو العمارة، ما تسبب في إصابتها بأزمة ربو حادة أودت بحياتها.

وأضافت مصادرنا أنه وفور وقوع هذه الفاجعة تدخل عناصر أمن دائرة سدراتة وباشروا تحرياتهم وتحقيقاتهم في الحادثة، وقاموا بتوقيف بعض الأشخاص من المسؤولين عن إقامة حفل الزفاف غير المرخص، في ظلّ وجود تعليمات صارمة تمنع إقامة حفلات الزواج والختان وكل التجمعات العائلية، بسبب التدابير المتخذة لمكافحة انتشار فيروس كورونا.

وفور انتشار خبر وفاة صاحبة “الديسك جوكي” حتى تحول حفل الزفاف إلى مأتم حقيقي، وخيّم الحزن والأسى على كل سكان مدينة سدراتة الذين يعرفون الضحية جيدا، كونها ابنة المنطقة وشاركت في إحياء أغلب الحفلات العائلية من زواج وختان، بتجهيزاتها الموسيقية.

زفاف سوق أهراس مدينة سدراتة

مقالات ذات صلة

  • تسجيل 185 حالة شفاء خلال 24 ساعة

    4 وفيات و230 إصابة جديدة بفيروس كورونا

    أعلنت وزارة الصحة، السبت، تسجيل 4 وفيات و230 إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد، خلال الـ24 ساعة الأخيرة في الجزائر. وحسب لجنة متابعة انتشار الفيروس بـوزارة الصحة،…

    • 235
    • 0
  • القاضي يصدر أحكامه في 28 جانفي

    المتهمون في قضية "نفخ العجلات" يطلبون البراءة

    انتهت في حدود الساعة الواحدة صباحا من يوم الأحد الجلسات الخاصة لملف "تركيب السيارات والتمويل الخفي للانتخابات"، في نسخته الثالثة، باستجداءات وتوسلات وجهها المتهمون لهيئة…

    • 13685
    • 18
600

2 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • totoo

    اللهم انا نسألك حسن الخاتمة

  • جزائري

    … تحول حفل الزفاف إلى مأتم حقيقي، وخيّم الحزن والأسى على كل سكان مدينة سدراتة الذين يعرفون الضحية جيدا، كونها ابنة المنطقة وشاركت في إحياء أغلب الحفلات …. نستدعي المصائب والكوارث ثم نقول : خيم الحزن والأسى . وتحول العرس الى مأتم …………………. جهل لا جهل بعده

close
close