author-picture

icon-writer الشروق

قال الروائي الجزائري ياسمينة خضرة، وهو ضابط عسكري سابق، أنه نادم على عدم اتمام مهمته في القضاء أو اعتقال الإرهابي الخطير مختار بلمختار المدعو "بلعور"، خصوصا بعدما شاهده يطلق على نفسه اسم خالد بن العباس، ويتزعم جماعة "الموقعين بالدم" التي نفذت عملية عين أمناس الدموية!

صاحب رواية "الاعتداء" واسمه الحقيقي محمد مولسهول، قال في تصريحات لقناة فرانس 24، أنه كان مكلّفا بالتعامل مع الإرهابي بلمختار خلال عمله العسكري، لكن جميع المحاولات باءت بالفشل، واليوم بات هذا العنصر الدموي ليس مطلوبا من الجزائر فقط، وإنما من طرف عدة عواصم غربية أخرى!