الخميس 19 سبتمبر 2019 م, الموافق لـ 19 محرم 1441 هـ آخر تحديث 23:36
الشروق العامة الشروق نيوز الشروق +
إذاعة الشروق
ح.م

سيكون المغرب مطالباً بعد المصادقة على الاتفاقية الدولية “عهد حقوق الطفل في الإسلام” باعتماد التربية الجنسية في المدارس ضمن البرنامج الدراسي.

ويُرتقب أن يُصادق المجلس الحكومي الأسبوع المقبل على نص عهد حقوق الطفل في الإسلام، المعتمد خلال الدورة الثانية والثلاثين لمجلس وزراء خارجية الدول الأعضاء في منظمة المؤتمر الإسلامي (منظمة التعاون الإسلامي حاليا) المنعقدة بصنعاء من 28 إلى 30 جوان 2005، مع مشروع قانون يوافق بموجبه على العهد المذكور.

وتنص المادة 12 ضمن اتفاقية عهد حقوق الطفل في الإسلام على حق الطفل المقارب للبلوغ في الحصول على الثقافة الجنسية الصحيحة المميزة بين الحلال والحرام.

وكانت دراسة أجرتها مؤسسة “سونرجيا” بشراكة مع “ليكونوميست” أوضحت أن 55 في المائة من المغاربة يرغبون في تدريس التربية الجنسية بالمدارس؛ في حين حوالي ثلث المواطنين يرفضون هذه الخطوة.

ويقول البحث إن النساء هن أكثر انفتاحا، إذ أعربت 60 في المائة من المستجوبات عن موافقتهن على تعليم التربية الجنسية بالمدارس، أما بالنسبة لنظرائهن الذكور فإن نصفهم فقط يودون أن يروا دروساً في التربية الجنسية في المناهج الدراسية، وأكثر من الثلث يرفضون هذه الفكرة تماماً.

ويشترط اتفاق عهد حقوق الطفل في الإسلام، الذي ينظر إلى حقوق الطفولة من منظور الشريعة الإسلامية وينهل من اتفاقية الطفل الأممية لعام 1989، ضرورة توفير “تنمية شخصية الطفل وقيمه الدينية والأخلاقية وشعوره بالمواطنة وبالتضامن الإسلامي والإنساني وبث روح التفاهم والحوار والتسامح والصداقة بين الشعوب”.

كما ينص الاتفاق الموقع بين الدول الإسلامية على أن “لكل طفل حق في التعليم المجاني الإلزامي الأساسي، بتعليمه مبادئ التربية الإسلامية “العقيدة والشريعة، وحسب الأحوال”، وتوفير الوسائل اللازمة لتنمية قدراته العقلية والنفسية والبدنية بما يسمح له بالانفتاح على المعايير المشتركة للثقافات الإنسانية”.

الاتفاق المرتقب أن تصادق عليه الحكومة المغربية يشدد على “التعليم الأساسي الإلزامي مجانا لجميع الأطفال على قدم المساواة؛ والتعليم الثانوي مجانا وتدريجيا، بحيث يكون – خلال عشر سنوات – في متناول جميع الأطفال؛ والتعليم العالي مع مراعاة قدرات كل طفل ورغبته، حسب نظام التعليم في كل دولة”.

من جهة ثانية على الدول الموافقة على الاتفاق المذكور حماية الطفل من جميع أشكال التعذيب أو المعاملة غير الإنسانية أو المهينة، في جميع الظروف والأحوال، أو تهريبه أو خطفه أو الاتجار به؛ بالإضافة إلى سن قوانين تمنع الاستغلال بكل أنواعه، وخصوصا الاستغلال الجنسي.

وكالات

التربية الجنسية المغرب حقوق الطفل

مقالات ذات صلة

  • بعد انهيار المحادثات مع أمريكا

    طالبان ترسل وفداً إلى روسيا

    قال مسؤولون في حركة طالبان السبت، إن الحركة أرسلت وفداً إلى روسيا لبحث إمكانات انسحاب القوات الأمريكية من أفغانستان بعد انهيار المحادثات مع الولايات المتحدة…

    • 331
    • 1
  • أصيبت برصاص جيش الاحتلال

    استشهاد فلسطينية قرب القدس (فيديو)

    استشهدت سيدة فلسطينية، الأربعاء، متأثرة بإصابتها برصاص جيش الاحتلال الإسرائيلي، على حاجز قلنديا القريب من مدينة القدس المحتلة. وذكرت وزارة الصحة الفلسطينية في بيان، أن المواطنة…

    • 2859
    • 4
600

7 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • عمر

    أي تدريس للتربية الجنسية والأطفال يعرفون كل شيء عن الجنس من خلال مشاهدة التلفاز والإنترنت ومواقع التواصل الإجتماعي! والمغرب بلد سياحي تكثر فيه السياحة الجنسية والأطفال القصر ضحايا نتائج هاته السياحة بسبب تجنيد أطفال قصر هاربين من بيوتهم وبسبب الفقر في ممارسة الدعارة!
    شيء مؤلم جدا لما نرى أطفال العرب والمسلمين ضحية سياسات أنظمة عربية وإسلامية متعفنة لا تدرك المخاطر المحدقة بأطفالنا!!

  • شخص

    يقول المثل عندنا : (اللي يضحك ، يلحق) !

  • امازيغي حر

    هذا ماخص العمياء الا الكحل — تتطورنا في كل شيء خصنا غير الجنس مازال ندرسه في المدارس لتخرج ابطال الاباحية والدعارات والاغتصاب والعنف الجنسي في :بنتي راهي تقرأفي الليسي والفاهم يفهم – هذا ماخص الدول العربية الاسلامية التي تبرمج في مدارسها الجنس الحرام – لايوجد جنس حلال في المدارس الا عن طريق الزواج الشرعي –اتقوا الله ياولاة الأمور فان لكل محدثة بدعة وكل بدعة ضلالة وكل ضلالة صاحبها في النار – الاتكفيكم مشاهدة الاطفال الجنس بشتى انواعه في الافلام الاباحية الرخيسة والانترنت والتلفاز الاباحي التي تنفثه سموم بني صهيون في نث المسلسلات لأثارة الغريزة الجنسيةللمشاهد حيث الكاسيات العاريات وخاصة صاح

  • امازيغي حر

    تابع: صاحبات الشواطيء الصيفية التي نسميها معرض اللحوم الدولية الاتكفيكم رؤية ومشاهدة الغطاسات والسباحات والجنبازيات ولاعبات العاب القوى والقفز العالي دون ان ننسى الفنانات والراقصات كل شيء مكشوف لاحياء لاحشمة لادين ولاملة ولااي شيء يستحين منه – كل هذا وذاك ستحاسبون عليه يامن شارك وساند هذه الخرجات التي توحي الى انتشار الجنس والرذيلة في صفوف شباب وشابات المسلمين قال الله تعالى: ان الذين يحبون ان تشيع الفاحشة في الذين أمنوا لهم عذاب اليم في الدنيا والاخرة — أي الاشخاص الذين يرغبون ويتمنون انتشار الجنس والاباحية والشواذ وعدهم الله تعالى بعذاب أليم في الدنيا اي السيدا والسفلس والزهري والاوجاع النا

  • الجزائري

    الاتفاقات الدولية لا تفرض إلا على الدول العربية, أما هم فلا يستطيعون فرضها حتى على بلدية من بلدياتهم, الحكم بالإعدام مثلا: يفرض علينا عدم تطبيقه بينما ولاية تكساس وهي مجرد ولاية من ولايات أمريكا تطبقها و بأبشع الطرق بالكرسي الكهربائي و لا يستطيع المجتمع الدولي مجرد الدخول في النقاش معهم بهذا الشأن. أما نحن …..
    أما الدول الغربية فهي التي تحدد الاتفاقات وتحدد بنودها, ثم إذا شاءت خرجت منها و من جانب واحد.
    كما نقول بالعامية: من اللخر, الاتفاقات يمليها القوي و يطبقها الضعيف….

  • melo harmo

    كل ما هو محضور في العالم وتقبله المغرب وترحب به وتجعله مباحا ياله من عصر في المغرب وكل هدا باوامر من ازولايك المستشار السياسي للملك ومن ابنته الامينة العامة لليونيسكو وهدا بعدما اباحوا السياحة الجنسية في المغرب انضروا الى مستوى التكنولوجيل في المغرب مع اليهودوكل هدا يدخل في اطار التعليم والثقافة وكما رخصوا للتجارة الحشيش والمخدرات كل مسموح به وهدا يدخل في اطار التطبيب والاقتصاد الوطني ياللعبقرية المغربية اليهودية وفي دولة امير المؤمنين

  • بوذراع لحسن

    هاذا هو الذل بعينه..

close
close