التسوق العشوائي ضد الاقتصاد والتوفير – الشروق أونلاين
الأربعاء 22 ماي 2019 م, الموافق لـ 18 رمضان 1440 هـ آخر تحديث 14:47
الشروق العامة الشروق نيوز بنة تي في
إذاعة الشروق
ح.م

يعد التسوق من الهوايات النسائية المفضلة، والتي تشترك فيها جميع بنات حواء عبر المعمورة، خاصة مع اقتراب وحلول المناسبات، وفي كثير من الأحيان تتسوق السيدات بعشوائية كبيرة، تفقدهن الكثير من المال، وتقودهن لشراء أغراض لسن في حاجتها.

ضعي برنامج لزيارة السوق

من الخطأ استغلال كل فرصة للخروج في التسوق، فهذه العادة منافية تماما للاقتصاد والتوفير، حاولي تخصيص برنامج أسبوعي مثلا لاقتناء المستلزمات الضرورية التي تحتاجين إليها في مطبخك، وابدئي العملية أسبوعا قبل حلول شهر رمضان الكريم، واعلمي أنه من المهم جدا تدوين الأغراض التي تعتقدين أنك في حاجتها لطبخ مختلف الأطباق، ضعي قائمة محددة، وقيمي ميزانيتها بالتقريب حتى لا تصطحبي جميع ميزانية العائلة وتقضي عليها خلال خرجة تسوق واحدة.

انتقي منتجات ذات جودة

عند المرور بأروقة السوق، اختاري جودة المنتجات ولا تركزي على السعر، رغم أنه في هذه الفترة يشتد التنافس، وتكثر التخفيضات والامتيازات، توجهي دائما صوب المنتجات المجربة والمضمونة، ولا تغامري باعتماد علامات جديدة لإعداد طاولة الإفطار، اشتري منتجات مركزة، حتى وإن كان سعرها مرتفع مقارنة بأخرى، فالمنتجات المركزة عادة ما تكون ذات جودة عالية.

ابتعدي عن الشعارات

شهر رمضان هو فرصة المنتجين والتجار لإعلاء شعارات براقة، ننصحك بعدم السير خلفها وانفاق الكثير من المال خاصة إذا كنت لا تحتاجين إلى تلك المنتجات، فبعض السيدات يقتدن إلى جمالية التغليف، والشعارات الأصلية التي تظهر المنتج على أنه الأفضل في السوق على الإطلاق، بينما لا يجدن طريقة لتوظيفه بأية حال، لهذا من المستحسن الاستغناء عما يبدو رخيصا وجيدا في حالة لم تكوني في حاجته.

اختاري المنتجات الطبيعية

يزيد الاقبال في شهر رمضان على العصائر الاصطناعية التي تحتوي مواد حافظة، أو المشروبات الغذائية، كما تفضل بعض السيدات خاصة العاملات اللجوء إلى الأطعمة المعلبة، والمجمدة، وهو ما يفسر معاناة فئة واسعة من الجزائريين من أمراض ومضاعفات صحية خلال الشهر الفضيل، ومن أجل تفادي هذه الاخيرة، يستحسن استغلال الموسم، واقتناء كميات وفيرة من البرتقال والليمون وتحضير عصائر طبيعية مركزة، وتخزينها في المجمد على شكل مكعبات الثلج، الجاهزة للتقديم بعد إضافة كمية من المياه، كذلك الامر بالنسبة للحوم، على اختلاف أنواعها، ينصح الاطباء بتفادي المجمدة، واقتناء الكمية التي تستهلك في اليوم، أو خلال يومين على الاكثر، والتنويع بين اللحوم البيضاء والحمراء، كما ينصحون بالابتعاد عن الاغذية المعلبة، كتلك التي لا تحتاج إلى طهي، فقط تسخين، أو مسحوق البطاطس المجففة، والبقوليات المخللة، فكل هذه المنتجات وغيرها من الفصيلة ذاتها، انما تحتوي على مواد حافظة، يزداد ضررها على الجسم إذا تم تناولها بعد الصيام.

التسوق العيد رمضان

التعليقات في هذا الموضوع مغلقة!

close
close