-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع

شبيبة القبائل تقصف الجيش الملكي المغربي بِهدف من بعد 55 مترا!

علي بهلولي
  • 14015
  • 3
شبيبة القبائل تقصف الجيش الملكي المغربي بِهدف من بعد 55 مترا!
علي هارون لمّا كان يرتدي زيّ نجم مقرة (الأرشيف)

أبدعت الأندية الجزائرية لكرة القدم، وهي شباب بلوزداد ووفاق سطيف وشبيبتا الساورة والقبائل، وتأهّلت كلّها في منافستَي رابطة أبطال إفريقيا وكأس “الكاف”.
وتميّزت شبيبة القبائل بِتسجيل هدفَين تاريخيَين وعالميَين واستعراضيَين في مرمى الجيش الملكي المغربي، حملا بصمة المهاجم علي هارون.
وسجّل فريق “الكناري” الهدف الأوّل على الطائر، وأمضى التوقيع الثاني من بعد حوالي 55 مترا، كما تُظهره صور شريطَي الفيديو المُدرجَين أدناه.

ويستحق التوقيع الثاني لِعلي هارون، أن يُدرج ضمن لائحة “الفيفا” لِأجمل هدف في عام 2021، ومنحه جائزة “بوشكاش”.
وسبق للاعب علي هارون (24 سنة، ابن بلدية بوفاريك)، أن ارتدى أزياء عدّة أندية، وهي نصر حسين داي ونجم مقرة واتحاد سيدي بلعباس، وأيضا اتحاد العاصمة لدى فئة الأواسط. قبل أن ينتقل إلى شبيبة القبائل.
ولِعُشّاق البطولة الوطنية أيّام الزّمن الجميل، يُذكّر الهدف الأوّل لِعلي هارون، بِتوقيع صانع ألعاب مولودية الجزائر الأسطورة عامر بن علي في مرمى حارس شباب برج منايل سيد أحمد سيد روحو. أمّا هدفه الثاني، فيُذكّر بِهدف مدافع جمعية إلكترونيك تيزي وزو دحمان حفاف في مرمى حارس مولودية وهران نصر الدين دريد. وأيضا مدافع “الكناري” سفيان سلمون في شباك حارس شبيبة بجاية. إلى حدّ ما.

وتُظهر صور أشرطة الفيديو الثلاثة الأخيرة، أهداف المقابلات الإفريقية لِنوادي شباب بلوزداد ووفاق سطيف وشبيبة الساورة.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
3
  • جثة

    هههخ ضحكتني يا صاحب صاروخ اسكندر طويل المدى

  • Khiredine

    هذا صاروخ اسكندر طويل المدى. يا هارون.انت اعطيت لمراركا فكره.عن.صواريخ.الجزاير. الجياسكا تحطم.الجيش الملكي المروكي. لمراركا يدعون ان.الحكم خذلهم. ياو لي حاب يربح يربح في بلادو .

  • الجزائري

    مبروك التأهل لفرقنا وعقبال القادم قرأت كثير من التعليقات حول هدف FAR ضد JSK وأنه رفض من قبل الحكم بداعي التسلل لكن الهدف رفض بسبب نطحة مسجل الهدف بالرأس على المدافع وتابعوا الإعادة لتتمكنوا من التأكد منها.