الجمعة 22 جانفي 2021 م, الموافق لـ 08 جمادى الآخرة 1442 هـ
الشروق العامة الشروق نيوز
إذاعة الشروق
الشروق أونلاين
  • تراجع أرباح الصيدليات بنسبة 50 من المائة

كشف مروان بن حاج اعمر رئيس لجنة الإحصاء في النقابة الوطنية للصيادلة الجزائريين الخواص أنّ أكثر من 12 ألف موظف في الصيدليات الخاصة غادروا مناصب عملهم وذلك بسبب صعوبات النقل والتنقل وكذا الخوف من الإصابة بعدوى فيروس كورونا الذي ينتشر في الجزائر بشكل لافت، ورغم ذلك واصلت كافة الصيدليات الـ11 ألف عبر ولايات الوطن الـ48 العمل وتلبية احتياجات المرضى من دون أي إخلال بواجبها المقدس في مثل هذه الظروف الصعبة والحرجة، بالإضافة إلى المساهمة بقوة في الحملة التضامنية الوطنية التي أطلقتها النقابة للتبرع ببعض المنتجات الدوائية والمستلزمات الطبية.

وأفاد المتحدث أنّ 20 صيدليا أصيبوا بكورونا ومنهم أيضا عمال بالصيدلية عبر 11 ولاية، كما تم تسجيل وفاة واحدة بولاية مستغانم، في حين شفي 11 آخرون ويتواجد 8 أشخاص يخضعون للبروتوكول العلاجي.

وتطرق المتحدث إلى نتائج دراسة إحصائية قامت بها النقابة شملت المرحلة الممتدة من 20 مارس إلى 20 أفريل ومست 11 ألف صيدلية تنتمي إلى ولايات طبق بها إلى الحجر الشامل والجزئي.

ووقفت الدراسة على تراجع الحجم الساعي لعمل الصيدليات حيث أن 83.2 من المائة من الصيادلة قللوا ساعات عملهم بسبب الحجر الصحي و63.8 من المائة خففوا من الفريق العامل، منهم 40.8 منهم قللوه بنسبة تتراوح بين 30 و50 من المائة فيما قللته صيدليات أخرى بين 30 من المائة ونسبتها الإجمالية 36.6 من المئة.

وتسببت أزمة كورونا حسب بن حاج اعمر في تراجع مداخيل 90.6 من المائة من الصيادلة، بمعدل عام ناهز 45 من المائة فيما بلغت النسبة لدى 21.3 من المائة إلى 80 من المائة.

وعبر عديد الصيادلة الذين خضعوا للدراسة عن الصعوبات المادية الجمة التي يواجهونها منذ بداية أزمة كورونا والتي حالت دون تمكنهم من تسديد مستحقاتهم واشتراكاتهم مع الصناديق الضمان الاجتماعي بنسبة ناهزت 57.5 من المائة، ومقابل ذلك ارتفعت تكاليف الصيدليات ارتفعت خلال الأزمة بسبب تكييف وتجهيز الصيدليات، بما يتماشى والإجراءات الوقائية وتوفير النقل للموظفين وكذا وسائل الحماية والوقاية.

فبروس كورونا كورونا الجزائر مروان بن حاج اعمر

مقالات ذات صلة

  • ليس بينها تقديم اعتذار

    ستورا يقدم 22 مقترحا لحل ملف الذاكرة مع الجزائر

    سلّم المؤرخ الفرنسي بنجامين ستورا، الأربعاء، للرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، تقريره حول الذاكرة يحوي 22 مقترحا لترميم العلاقة بين فرنسا والجزائر حول قضايا عالقة. وأوصى ستورا…

    • 5148
    • 29
  • حسب بيان لوزارة الدفاع الوطني

    بالصور.. رسو سفينة حربية فرنسية بجيجل

    رست، الثلاثاء، سفينة حربية تابعة للقوات البحرية الفرنسية بميناء جن جن بولاية جيجل، وهذا في إطار تجسيد برنامج التعاون العسكري الجزائري الفرنسي. وأفاد بيان لوزارة الدفاع…

    • 12249
    • 7
600

4 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • Kirak

    على العكس، من اكثر المستفيدين ماديا من كورونا هم الصيادلة، في الوقت الذي اغلقت فيه اغلب التجارات، قالك نقصت عليهم الخدمة و تضحيات و واجب مقدس و مش عارف وشنو ههههه غير من الكمامات و جل اليدين راهم دايرين حالة دون ان ننسى الادوية العادية التي لن يقل عليها الطلب مهما كان. الصيادلة تجار. نقطة. و وجب الحاقهم بوزارة التجارة

  • أبو : شيليا

    طرح خارج الواقع المعاش الصيادلة لا يتواجدون في صيدلياتهم هو كلام نقابي لا أساس له من الصحة
    -القطاع الوحيد الذي يعاني هم أصحاب البذلة البيضاء في المستشفيات
    -الصيادلة تسارعوا الى رفع سعر الكمامات نعم
    -الصيادلة تسارعوا الى رفع سعر المطهرات نعم
    يجب وضع النقاط على الأحرف و نقول للمحسن أحسنت

  • د.هشام عمارة

    رد على التعليقات
    لا ايها الإخوة، أسعار الكمامات و المطهرات ارتفعت لدى الموزعين و انا شخصيا قدمتها مجانا أو بسعر الشراء للمواطنين و أغلب الصيادلة قامو بنفس العمل و حرام تحميلنا مسؤولية فوضى السوق التي تعاني منها الجزائر في كل المجالات، انخفاض رقم الأعمال مبرر نظرا لانخفاض مدة الفتح بسبب الحجر و كذلك ضعف القدرة الشرائية للمواطنين خاصة أن الكثير توقف عن عمله و عجز حتى عن توفير الغذاء كما ان العديد من الأطباء اغلقو عياداتهم
    هل تعلمون ان الكمامة العادية ارتفع سعرها لدى الموزع من 15 دينار إلى أكثر من 60 خلال الأزمة اما الكمامة الخاصة فتضاعف سعرها مرات و لم نستطع توفيرها حتى لنا و لعمالنا

  • د.هشام عمارة

    تكملة
    صحيح هناك من قام بأعمال منافية لاخلاقيات المهنة و لكنهم أقلية يجب عزلهم و محاسبتهم و لكن دون تعميم فهذا موجود في كل القطاعات
    وجود الصيادلة و عمالهم في الصف الأول في مكافحة الداء دون أدنى حماية معترف به من كل المنصفين، و الإصابات في صفوفهم دليل على ذلك و مساهماتهم في تزويد المستشفيات بالمستلزمات الطبية مجانا بلغت المليارات واطلب من النقابة اعلان التفاصيل
    في مدينتي و في تصريح علني قال مدير المستشفى أنه لم يجد المساعدة إلا من الصيادلة الخواص
    هذا ليس منا ولا نريد جزاء و لا شكورا و لكن قليل من الاحترام يرحمكم الله…..اللهم ارفع البلاء و الوباء و اصرف برحمتك عنا شر ما قضيت

close
close