الأربعاء 30 سبتمبر 2020 م, الموافق لـ 12 صفر 1442 هـ آخر تحديث 23:54
الشروق العامة الشروق نيوز
إذاعة الشروق
ح.م

جانب من جراء الانفجار الضخم الذي وقع في مرفأ العاصمة بيروت

  • تفاعل دولي وعربي واسع لتقديم المساعدة

أعلنت الحكومة اللبنانية، مساء الثلاثاء، عن سقوط 30 قتيلا وإصابة 3 آلاف آخرين، من جراء الانفجار الضخم الذي وقع في مرفأ العاصمة بيروت.

وجاء الإعلان عن لسان وزير الصحة، حمد حسن، لدى تفقده عدد من مستشفيات العاصمة اللبنانية.

وهذه الحصيلة أولية وليست نهائية في ظل استمرار عمليات البحث تحت الأنقاض في مرافق الميناء، وفي ظل وصول مزيد من الإصابات إلى المستشفيات.

هذا وتوالت ردود الفعل الدولية والعربية عقب الانفجار الضخم في ميناء بيروت، وتبعه آخر أكثر ضخامة، مما أدى إلى أضرار هائلة في الميناء ومناطق واسعة في العاصمة اللبنانية.

وأعلن البيت الأبيض أن الولايات المتحدة تتابع عن كثب انفجار بيروت. وقال متحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية إن الوزارة تتابع عن كثب التقارير عن انفجار في بيروت ومستعدة لتقديم “كل المساعدة الممكنة”.

من جانبه، أجرى أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني اتصالا هاتفيا مع الرئيس اللبناني ميشال عون، ووجه بإرسال مستشفيات ميدانية إلى لبنان فورا.

وقال فرحان حق نائب المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة إن “الانفجارات في لبنان مقلقة للغاية وليس لدينا معلومات حول ما حدث وبالتحديد سبب ذلك -سواء كان عرضيًا أو من فعل الإنسان- وبالتالي سنحتاج إلى هذه المعلومات للرد”.

وأعلن وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان أن فرنسا تقف “إلى جانب لبنان” ومستعدة لتقديم المساعدة.

من جهته، قال وزير الخارجية الأردني أيمن الصفدي إن بلاده مستعدة لتقديم أي مساعدة يحتاجها لبنان في أعقاب انفجار بيروت.

كذلك أكد الناطق باسم الرئاسة التركية إبراهيم قالن جاهزية أنقرة لتقديم جميع أنواع المساعدات للبنان في أعقاب الانفجار.

وكتب وزير خارجية إيران محمد جواد ظريف تغريدة على تويتر قال فيها “إيران مستعدة لمساعدة لبنان بأي طريقة”.

في المقابل، نفت إسرائيل أي صلة لها بالانفجار، بحسب ما نقلت وكالة الأناضول عن الصحافة العبرية.

انفجار بيروت حمد حسن

مقالات ذات صلة

600

11 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • SoloDZ

    اعتقد انه عمل تخريبي من طرف موساد او السي اي اي يستهدف حزب الله في وقت تتوتر فيه الاجواء بين الحزب اللبناني وتل ابيب على الحدود الجنوبية للبنان مع الكيان الصهيوني المحتل

  • Sami

    L’émir du Qatar a envoyé sur place des aides, les autres sont “prêts à aider”, l’Algérie comme d’habitude tarde à réagir

  • ديار الغربة المرة

    رأيت الفيديو و يبدو الانفجار و كأنه قنبلة نووية من خلال الدخان الذي صعد في السماء و اختفى في نفس الوقت
    الإنفجار فعل فاعل %90 و الله اعلم

  • tadaz tabraz

    للمعلق 1 : من يتمعين في تعليقك يستنتج أنك محلل واستراتيجي بارع تستحق منصبا رفيعا في احدى المخابر ذات السمعة العالمية

  • tadaz tabraz

    ل SoloDZ : من يتمعين في تعليقك يستنتج أنك محلل واستراتيجي بارع تستحق منصبا رفيعا في احدى المخابر ذات السمعة العالمية

  • Yacine

    انه انفجار غير عادي

  • أبو عمار

    هذا مثل حي على أرض الواق،
    لأكذوبة الديموقرطية !
    والديموقرطية العرجاء !
    فلقد قضت لبنان 15 عاما
    في جرب أهلية في القرن المضي
    أكلت الأخضر واليابس،
    ولايزال الأمر على حاله،
    ونفس وقع للجزائر في العسرية الحمراء

  • أبو عمار

    هذا مثل حي على أرض الواق،
    لأكذوبة الديموقرطية !
    والديموقرطية العرجاء !
    فلقد قضت لبنان 15 عاما
    في جرب أهلية في القرن المضي
    أكلت الأخضر واليابس،
    ولايزال الأمر على حاله،
    ونفس وقع للجزائر في العسرية الحمراء

  • سي احمد انتاع الارشيف

    يقول المثل اذا أتخربت كمل عليها فهذا البلد طائفي لا يؤتمن الجار من جاره و ما زاد الطين بلة في هذا البلد التحزب و أثار الحرب الأهلية و الطامة الكبرى ألإنهيار الكلي للإقتصاد اللبناني و كذلك الفساد المستشري في مفاصل الدولة إرتأت هيئة سياسية أو طائفة أن تكمل عليها بإنفجار أو انفجارين لتلهية الشعب عما هو فيه من ضنك العيش و هذه تسمى في لغة السياسيين الهروب الى ألأمام لا أستبعد هذه الفرضية ففي سبعينات القرن الماضي إنهار الإقتصاد اللبناني بشكل كلي …/…

  • سي احمد انتاع الارشيف

    …/…و كثرة الإنفجارات و بعده بقليل و بالضبط اندلعت الحرب الأهلية في سنة ١٩٧٥ سبحان الله نفس السيناريو نشاهده اليوم و لا استبعد في الأيام القادمة تكون هناك انفجارات أخرى و إغتيالات لأن الإقتصاد غصب الحياة و لبنان أصبح منهار إقتصاديا فهو مفتوح على كل الإحتمالات

  • كلمة انصاف

    اللهم ارحم الاموات و الاحياء وحد و قوي الصفوف, من قتل الابرياء ارعب الناس يعلم و مدرب و ذو خبرة في ارهاب الابرياء له من الحقد و الغل ما يكفي لتدمير البشرية. الله المستعان و حسبنا الله و نعم الوكيل.

close
close