الإثنين 26 أوت 2019 م, الموافق لـ 25 ذو الحجة 1440 هـ آخر تحديث 01:45
الشروق العامة الشروق نيوز الشروق +
إذاعة الشروق
ح.م

ميناء سكيكدة

  • قرابة 7 ملايير دولار مشاريع لشركات صينية في 3 أشهر

أسندت الشركة الوطنية للمحروقات سوناطراك صفقة توسيع ميناء سكيكدة وإقامة رصيف جديد لشحن الغاز الطبيعي المسال، لشركة هندسة الموانئ الصينية “CHEC”، بكلفة مالية فاقت 5200 مليار سنتيم، ما يعادل 450 مليون دولار، ما يؤكد أن انضمام الجزائر لمبادرة طريق الحرير الصينية الجديدة بصدد التجسيد على أرض الواقع، بعد أن ظفرت بمشاريع بقيمة 7 ملايير دولار في اقل من 3 أشهر.
وأوضح المدير المركزي لإدارة وهندسة المشاريع بشركة سوناطراك فايز زان، أن منح الصفقة للشركة الصينية جاء بعد مناقصة دولية أطلقت للغرض ذاته، ووقع الاختيار على الشركة الصينية.
وذكر فايز زان أن المشروع يتضمن انجاز رصيف شحن للغاز الطبيعي المسال “جي.أن.أل”، وسيسمح برسو البواخر الكبيرة ذات الحمولة التي تصل إلى 250 ألف طن، وسيتم انجازه على أربع مراحل في غضون 29 شهرا.
وستبلغ الكلفة المالية الإجمالية للمشروع أكثر من 52 مليار دينار (ما يفوق 5200 مليار سنتيم)، وهو ما يعادل 450 مليون دولار أمريكي.
وعقب التوقيع، صرح السفير الصيني الجديد بالجزائر لي ليان هي، أن الجانب الصيني يولي اهتماما كبيرا للتعاون مع الجزائر، موضحا أن بكين مستعدة لتعميق التعاون مع الجزائر أكثر. وشدد السفير لي ليان هي أن الشركة الصينية لهندسة الموانئ ستقوم بإنجاز توسعة ميناء سكيكدة بشكل جد ممتاز.
ووقعت شهر نوفمبر الماضي، سوناطراك على مشروع ضخم مع مجمع شركات “سيتيك” الصينية، لاستغلال مناجم الفوسفات بتبسة، والذي يمتد عبر 4 ولايات هي سكيكدة وسوق أهراس وعنابة وتبسة، بقيمة 6 مليارات دولار.
وخلال زيارة الوزير الأول أحمد أويحيى سبتمبر الماضي، أعلنت الجزائر رسميا انضمامها لمبادرة الطريق والحزام أو ما يعرف بـ”طريق الحرير الجديدة لبكين”، والتي يبدو أنها بصدد التجسيد من خلال تواجد أكثر فأكثر للشركات الصينية في الجزائر، حيث ظفرت بمشاريع قاربت 7 ملايير دولار في أقل من 3 أشهر.
وعقب التوقيع على منح صفقة توسعة ميناء سكيكدة أمس، ذكر الرئيس المدير العام لسوناطراك عبد المومن ولد قدور أن مشروع الفوسفات ستموله بنوك صينية بنسبة 80 بالمائة.

https://goo.gl/SdLL4o
الصين شركة سوناطراك ميناء سكيكدة

مقالات ذات صلة

  • السيارات المستعملة وأسعار النفط ستكون لها كلمة الحسم

    هذه العوامل ستتحكم في مستوى صرف الدوفيز

    تعيش السوق الموازية لصرف العملة الصعبة في الجزائر عدم استقرار وتذبذب منذ أشهر، ما تسبب في تراجع لافت سعر صرف الدوفيز مقابل العملة الوطنية في…

    • 7898
    • 0
600

3 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • الوطني

    فرنسا لا تستطيع على هذه المشاريع الكبرى هي اتمص مع عملائها فقط في المشاريع الصغيرة وباموال كبيرة بتآمر مع بقاياها الخيان … لو تم التعامل منذ زمان مع الصين لاصبحت الجزائر دولة عملاقة في كل شيء لكن نعرف ان عملاء فرنسا في الجزائر هم من يسوق لنا ان السلع والعمالة مع الصين سيئة بينما هم من يستورد آخر السلع وارخسها من الصين حاى يقولو لنا ان فرنسا الاحسن بينما ذهبت الى بريطانيا وتركيا ووجدت السلع الصينية مفضلة على الفرنسية في هذه البلدان لانهم يستوردون الاحسن لشعوبهم ولا يهمهم احد بينما العنلاء يسودون مل سلع الدول لصالح فرنسا التي شركاتها فالسة ومفلسة والوحيد الذي يقبلها هم عملائها في الجزائر.

  • عمر

    أولا طريق الحرير هو في الأصل طريق للتجارة إستيراد وتصدير، وعندنا الصين تبني لنا كل شيء ولم نؤسس ولا شركة للبناء فصار الأجانب يأخذون أموالنا والشباب يتسكع في الشوارع ويهاجر عبر قوارب الموت!
    والمصيبة أن كل عروض الشركات الصينية كان أقل من منافسيها ولكن دائما يرفعون الاسعار ويطلبون أموال أكثر بسبب ارتفاع مواد البناء وحجج أخرى! الطريق السيار الأسوأ في العالم فازت به شركة صينية بقيمة ٧ مليار$ ولكن لم ينتهي لحد الآن وقد كلف حوالي ١٦ مليار$! مسجد الأعظم فازت به شركة صينية لم تبني مساجد من قبل بكلفة مليار$ وتكلفته الحالية تقارب مليارين دولار!
    لماذا لدينا شباب ولا نكونهم بدل الاعتماد على الأجانب!

  • مجبر على التعليق - بدون عاطفة

    الصين نموذج لمن يريد ان يقتدي به ………… للمعلقين 1 + 2 الصين قادمة قادمة سترى العجب العجاب
    تذكر كلامي جيدا ………. امريكا و راهي تتعصر هي و اوروبا من هذا المارد الاقتصادي بل قل وحش اقتصادي لكن على الاقل يحترمك و يحترم ثقافتك و لا يبتزك الباقي كلام غيرة مش اكثر

close
close