الإثنين 24 سبتمبر 2018 م, الموافق لـ 14 محرم 1440 هـ آخر تحديث 09:56
الشروق العامة الشروق نيوز بنة تي في
إذاعة الشروق
أ ف ب

الرئيس الفلسطيني محمود عباس خلال اجتماع المجلس المركزي الفلسطيني في رام الله في الضفة الغربية المحتلة يوم 15 أوت 2018

طرح مسؤولون أمريكيون يعملون على وضع خطة للسلام بين الاحتلال الإسرائيلي والفلسطينيين فكرة إقامة كونفدرالية مع الأردن على الرئيس محمود عباس، كما أعلنت ناشطة في منظمة إسرائيلية غير حكومية بعد لقائها عباس، الأحد.

وأبلغ عباس خلال اجتماع مع نشطاء حركة “السلام الآن” الإسرائيلية في رام الله فحوى محادثات أجراها مع جاريد كوشنر مستشار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ومبعوث الرئيس الخاص إلى الشرق الأوسط جيسون غرينبلات، حسب ما ذكرت هاغيت عوفران لوكالة فرانس برس.

ونقلت عوفران عن عباس قوله، إنه أبلغ المسؤولين الأمريكيين أنه سيكون مهتماً فقط إذا كانت “إسرائيل” أيضاً جزءاً من هذا الاتحاد الكونفدرالي.

وليس واضحاً متى جرت هذه المحادثة رغم أن عباس يرفض مقابلة الأمريكيين منذ اعتراف ترامب بالقدس عاصمة للاحتلال في ديسمبر الماضي.

من جهته، أكد مكتب عباس اجتماع، الأحد، مع نشطاء السلام، ولكن ليس التعليقات حول الكونفدرالية.

كما ذكرت وسائل الإعلام الإسرائيلية تصريحات عباس حول اقتراح الكونفدرالية.

وعبرت الحكومة الأردنية عن رفضها للحديث الدائر بشأن ربط الأردن بالضفة الغربية عبر نظام كونفدرالي وقالت إن الأمر “غير قابل للنقاش”.

وقالت المتحدثة باسم الحكومة الأردنية جمانة غنيمات، إن “ربط الأردن بالضفة الغربية غير قابل للنقاش وغير ممكن”. وأضافت غنيمات: “موقف الأردن من حل الدولتين ثابت وواضح”.

وأكدت عوفران، أن عباس لم يفصح عن مزيد من التفاصيل.

ويفضل البعض في اليمين الإسرائيلي إقامة كونفدرالية فلسطينية أردنية كوسيلة لتفادي منح وضعية الدولة الكاملة للفلسطينيين في الوقت الراهن.

في تسوية مثل هذه، يمكن لـ”إسرائيل” أيضاً أن تتجنب تحمل مسؤولية 3.5 ملايين فلسطيني في الضفة الغربية المحتلة.

وقالت عوفران لفرانس برس، إن رد عباس كان طريقة لنسف الاقتراح لأن “إسرائيل” سترفض على الأرجح الانضمام إلى هذه الكونفدرالية.

ونقلت عن عباس قوله مع التشديد على أنها تنقل كلامه بحرفيته: “قال إن كوشنر وغرينبلات سألاه +إذا كان موافقاً على اتحاد كونفدرالي مع الأردن+”.

وتابعت “قال +سأوافق على كونفدرالية مع الأردن وإسرائيل فقط++”.

وغالباً ما يلتقي عباس نشطاء السلام الإسرائيليين والسياسيين اليساريين.

وضم اجتماع، الأحد، أعضاء من حركة “السلام الآن” وغيرها من المنظمات بالإضافة إلى نائبين في الكنيست.

ويعتبر القادة الفلسطينيون، أن إدارة ترامب منحازة بشكل صارخ لصالح “إسرائيل”.

وأكدت عوفران، أن عباس تحدث أيضاً عن حق العودة للاجئين الفلسطينيين خلال اجتماع، الأحد.

وقالت إن عباس ذكر خلال الاجتماع أنه لن يدفع باتجاه حل من شأنه أن “يدمر إسرائيل”، ولكن من أجل التوصل إلى حل وسط يمكن الاتفاق عليه.

إلا أن سلطات الاحتلال تطلب من الفلسطينيين التخلي عن حق العودة.

https://goo.gl/1r6AiG
أمريكا الأردن فلسطين

مقالات ذات صلة

  • في المياه الإقليمية النيجيرية

    قراصنة يختطفون 12 شخصا من سفينة سويسرية

    أقدم قراصنة ، السبت، على اختطاف 12 شخصا من طاقم سفينة تجارية سويسرية، في المياه الإقليمية النيجيرية. والاختطاف من أجل الحصول على فدى مشكلة شائعة في…

    • 365
    • 0
  • أكثر من 90 منهم يشاركون في انتخابات الكونغرس النصفية

    مسلمو أمريكا ينخرطون بالسياسة لمواجهة قرارات ترامب

    بدأت الأقليات في الولايات المتحدة الأمريكية مؤخراً، بالتوجه نحو الانخراط في عالم السياسة، بعد أن ظلت لفترة طويلة تقف على الحياد إزاء السياسات العنصرية التي…

    • 544
    • 3
10 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • سمير

    مذا يحدث لنا اصبحنا ضعفاء إلى هذه الدرجة

  • امازيغي حر

    من غرائب وعجائب خرجات ترمب المعتوه المغرور بنفسه المتغطرس المتعطش للفتنة والفتن بين الدول تصريحات المسؤولين الامريكيين وعلى رأسهم ترمب كلها تصب 1000ب100لصالح الدولة الصهيونية الغاصبة للأراضي العربية وهي فلسطين وسوريا سبحان الله دولة صهيونية كانت قبل 1948في الشتات والفلات وفي الدول العربية والغربية اصبحت بين عشية وضحاهخا دولة ذات سيادة معترف بها من طرف امريكا وبعض دول العربية الذين مرغوا فلسطين في الوحل وهي الخيانة يريدون اخراج جميع الشعب الفلسطيني الى الاردن والشتات على ان تبقى اسرائيل مكان فلسطين وعاصمتها القدس الشريف بكاملها ناسين ومتناسين عمدا وغدرا أن القدس عاصمة العالم العربي والاسلامي

  • امازيغي حر

    تابع: القدس عاصمة الغعالم العربي والاسلامي مثل مكة والمدينة لأن فلسطين دمنا ولحمنا دينا ولغة وتاريخا هي تقع في وسط الدول العربية الاسلامية منذ امد التاريخ العصر الحجري الفرعونية وعصر الاسلام الذهبي حيث فتحها عمر بن الخطاب وصالح الدين الايوبي العراقي الكردي فكيف تأتي دولة صهيونية داخل ووسط دول عربية بعيدين عنها في كل شيء ديانة ولغة وانتماء اي ان اسرائيل دولة دخيلة غريبة عن سكان الدول العربية المجاورة لفلسطين وعليه القدس الشريف شرقية وغربية عاصمة فلسطين الابدية لاتقبل المساومة بين السياسيين المنبطحين لأمريكا واسرائيل لأن كل العالم العربي والاسلامي يسالوا في القدس الشريف هي عقيدتنا ومسرى ومعرج

  • امازيغي حر

    تابع:ومعرج نبينامحمد صلى الله عليه وسلم ومصلى ومهبط جميع الانبياء والرسل حيث النبي محمد صلى بهم في القدس الشريف قبل عروجه الى السماء – وقلبوب الملايير المسلمين كلها معلقة بالقدس لأنها اولى القبلتين وثالث الحرمين فكيف بالمسلمين يتركونها لليهود الصهاينة يعثون فيها فسادا قتلا وتهجيرا وتدميراللبيوت يعبثون بهم ونحن المسلمين نتفرج ونتحسر بما يحدث في فلسطين وخاصة غزة الجريحة المتأمر عليها من طرف بني جلدتهم حتى وصل بنا الامر وكأننا اعترفنا باليهودية الصهيونية العالمية وطمسنا الدولة العربية -فلسطين- من الوجود حيث لااثر لها في الخرائط كتابة وصورة اغلب الاعلاميين العرب يدونون ويكتبون-اسرائيل بدل فلسطين-

  • dzair

    صفقة القرن = إلصاق غزة بمصر و الضفة بالأردن

  • جزائر العجائب

    للأمازيغي الحر : الدولة الصهيونية – لأراضي العربية -فلسطين – الدول العربية – القدس الشريف … كلام فضفاض يكرره أمثالك من العرب منذ 1948 لكن دون جدوى فكلامهم وكلامك هرج ومرج بل شجر بلا ثمر وبرق بلا مطر كيف لا حين تنبطحون رغم عددكم 400 مليون أمام 6 ملايين إسرائيلي ثم تحرير فلسطين ليس بكتابة تعاليق تقول من خلالها : …. وكأننا اعترفنا باليهودية الصهيونية العالمية .. فما الفرق إن إعترفت أو لم تعترف ??? وما هو وزنك ووزن العرب أجمعين في موازين القوى في هذا العالم ??? والجواب لا شيء فإسرائيل دولة معترف بها ولها مقعد فيي الامم المتحدة ولا تحتاج لإذن أمثالك

  • tabtab

    للأمازيغي الحر : ما الذي تخشاه إسرائيل من ابن المقفع ؟ وجرير والفرزدق ؟ ومن الخنساء تلقي شعرها عند باب المقبرة , ما الذي تخشاه من حرق الإطارات وتوقيع البيانات وتحطيم المتاجر , وهي تدري أننا لم نكن يوما ملوك الحرب بل كنا ملوك الثرثرة. – نزار قباني

  • DocTeur

    Chaque civilisation chaque puissance Dieu lui avait accorde un terme. Chaque civisation aura son ajale. .le.coran dit ..sa idha jaa ajalahoum il n’avance ni retarde d’une heure. L’heure en arabe assa3a..les arabes étaient une puissance qui ont règne 1000 ans. La France n’a pas dépasse 100 ans en Algérie. Et israël.ne va oaw dépasse aussi 1/ siècle car leur base de de gestion s’oppose a Dieu..il ne peuvent jamais dépasser 1 siècle Dieu sari3ou le hissabe. Dieu ne laisse jamais les choses se détériorer vite Il réagit

  • Retreté

    Celui sui contre Dieu jamais il ne xeoassera 1 siecle sur son trone. Le oharaon n’a meme atteind l’age de la vieellsse vite fait Moise l’avait enrouler ces pieds. Dieu comme le vrai dicteur il traite la maladie a ces debut sinon ça va se complique et aboutir a un cancer qui ronge tout le corp. A moins Il avait l’intention de laiiser les choses au troisiemme stade pour que l’ablation soit totale.n..

  • Retreté

    Le cas du troisieme stade et l’ablation le coran l’avait traité dans le verset qui conserne un Djinn..”laisse avec celui que j’avais crée unique et je lui avais accirdé des biens étendu et des enfants comme temoinw et il esoere que je lui rajoute encire. NON il etait a nos signes un rebel je vais l’epuiser dans la montée…..e

close
close