الإثنين 17 جوان 2019 م, الموافق لـ 14 شوال 1440 هـ آخر تحديث 22:49
الشروق العامة الشروق نيوز بنة تي في
إذاعة الشروق

تلغيمٌ لغوي لتفجير اجتماعي

ح.م
  • ---
  • 7

لا أحد يستطيع أن يقنعني اليوم بأن البلاد بخير أو أنها تتعافى من خير إلى خير منذ أن رحل العربي بلخير.. فقد قرأت الحلقات الأولى لمذكرات الرئيس الشاذلي وفهمت ما كنت أفهمه ولا أعرفه، فهمت أن المصالح كانت وراء الاختفاء اشتراكية بومدين، رجال لا يؤمنون بها وإذا آمنوا بها لا يطبقونها وإذا طبقوها “يكفسون لها جد والديها”.

عنصر اللغة الذي يراد له أن يكون حصان طروادة، كان صنيع فرنسا من زمان. أولم يحدث الانقلاب على الشاذلي قبيل أسابيع فقط من مشروع وحدة مع ليبيا؟ أولم يقبر بوتفليقة قانون تعميم استعمال اللغة العربية الذي بعثه زروال مجددا، بعد سنوات من التجميد، وعمَّم استعمال الفرنسية بدل العربية؟ ألم يمرّر أيضاً الأمازيغية بمرسوم وليس باستفتاء؟

اللغة الفرنسية مسألة استراتيجية لفرنسا وأتباعها في حزبها هنا… الفرنسية، في أحضان بوتفليقة صارت لغة “وطنية” فيما تحولت العربية إلى لغة وثنية. عمل بوتفليقة ترضية لفرنسا على المساس بعناصر الهوية ربحا لاستقرار كرسيّه هو، غير مبال بما يلي بعده، فكل من ترضى عنه فرنسا باق، وكل من تغضب عنه أمُّه لا يقيه واق.

وجدت نفسي مرة، إزاء تكسير القواعد، أغيِّر شفرة لغة بيتي اتقاءً للتسريب: أكسر العامية وأتعامى عن التكسير.. وجدت نفسي أتلقى مكالمة من ابني يسألني فيها عن مسائل داخلية بعدما سافرت أمه ولم تترك له ما يأكل وأنا أيضا، وحولي الدرك في حالة استنفار لوجود إرهابي مسلح بالمنطقة. قلت له في الهاتف الذي كنت أخفيه وأهتف من تحت معطفي الكاكي الخشن خوفا من زخات المطر محتميا بجدار مخفر كانت الحراسة فوقها وتحتها وبين الإسمنت والبريك، لا تكف عن الحركة: قلت له: اسمع، راني قريب ننفذ العملية عن بُعد، راه عندك المودباص، أدخل للسيت، وكليكي على القراص. قبل هذا، تأكد بللي حتى واحد ما شافك. الفولفو راها تسنى فيك برة. هي خفّ، من بعد راني نكون عندك.”

في هذا الوقت، كنت بين أيديهم، بين أيدي الدرك وقد لووا ذراعيّ، ووجدت نفسي في مركز تحقيق أقدم أسئلة بدل إجابات.. فأنا من كان يبحث عن الإجابة أكثر من غيري. وجدت تهمة “الإرهاب” جاهزة، ومصيري معلق بين هاتف ورقم وتفسير غامض لمدونة لغوية لم يفهمها أحد. قلت لهم أني كنت بصدد التحدث مع ابني الذي لم يجد ما يأكل فاتصل بي مستفسرا فقلت له بأني سأنفذ العملية قريبا، أي أني “قريب من البيت لشراء الدجاجة المشوية التي يحبها” (والتي سمعوها على هذا النحو: “راني قريب ننفذ العملية عن بُعد”)، وأنه عندك المفتاح (مودباص) وادخل للسيت (المطبخ)، وحل الكونجيلاتير (كليكي على الزناد)، وتأكد بأنك لم تترك الكنجيلاتير مفتوحا.. (لأن الباب كان لا يُغلق بشكل جيد، ما يجعله يتثلج أكثر من سيبيريا)، سوف تجد الحريرة مجمدة أتركها تسخن في الخارج. (في الأصل: الفولفو راها تستنى فيك برة.. لأنه في حومتنا، عندنا شاحنة خاسرة مصدية من 63 وهي برة).

حين فهموا هذا “المورس” الملغم، وأفهموني أنهم “ما يحبوش يفهمو”، قررت أن أعود إلى قواعد اللغة لأكون مثلي مثل الآخرين الذين علّمنا منطق الطير منذ نعومة أظافرنا وعلمنا كيف نتكلم ومثل ما يراد لنا أن نتكلم.

لهذا، علينا أن نعود إلى قواعد لغتنا.. عربية وأمازيغية.. لكن بروح وطنية.. لا رائحة لفرنسا فيها.

منامات

مقالات ذات صلة

  • فساد بالطول والعرض!

    كان ربما من الطبيعي، حتى ولو كان ليس طبيعيا، لو تورط عدد محدود من المسؤولين والوزراء، في قضايا فساد ونهب واستغلال السلطة والنفوذ، أمّا وأن…

    • 325
    • 3

التعليقات في هذا الموضوع مغلقة!

7 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • Observer

    Top one

  • محمد

    حين تغيب قواعد المعاملة الإنسانية الواضحة تتسرب فيها ما يفسد العلاقات بين الأشخاص العاديين البسطاء.و لما أن تزرع بين المتعاملين النوايا السيئة تستعمل الأساليب الملغمة حتى يفقد الجميع وسيلة التفاهم الطبيعي فيلجأ البعض إلى الغموض وأنواع البلاغة التي تغيب عنها الفصاحة السليمة ليصعب الفهم.بعضنا لزرع الفتنة والتفريق بين أعضاء المجتمع الذي وحده التاريخ الطويل يريدون استرجاع لغة المستعمر الذي منعنا من الحصول على العلوم وقيام الحضارة بوطننا لم يمتنعوا عن إذكاء العنصرية التي أكل عليها الدهر وشرب وخططوا لإزالة لغة امتازت بحضارة راسخة قصد تعويضها بلهجات لا تقدر على مواكبة العصر المتطور ومتطلباته العلمية.

  • ثانينه

    امثالك لم يهظموا اليوم الاعتراف وترسيم اللغه الامازيغيه التي هي اللغه الاولي للامه الجزائريه والعوده الي التاريخ الحقيقي يزعجك كيف تنادي بالاستفتاء علي لغه امهاتنا وابائنا واجدادنا ثم ان الاتراف لم يكن منحه او هديه اا انما هو نتيجه كفاحات لاجيال عبر التاريخ واخرها استشهاد 127 شهيد في منطقه القبائل واضراب المحفضه الدي دام سنه كامله لتلاميد المنطقه لسنا ضد تعلم العربيه ولكننا مع تعلم والتفتح لجميع اللغات فرنسيه كانت انكليزيه صينيه وخاصه اللغات التي تسمح لنا بمواكبه العالم المتطور حيث العربيه اصبحت لغه عقيمع للحداثه لانها معقده ولايحسنها حتي ابنءها دول الخليج صرفت نظرها علي العربيه

  • 5 حقائق لا غبار عليها

    العربية والفرنسية لغتان أجنبيتان في شمال افريقيا عموما وفي الجزائر خصوصا ولا فرق بينهما سوى أن
    1— الفرنسية قدمت من الشمال والعربية من الشرق
    2— الفرنسية على ظهر البواخر والعربية على ظهر الجمل
    3— الفرنسية بلغة المدفع والعربية بلغة السيف
    4— الفرنسية تحت ذريعة نشر الحضارة والعربية تحت ذريعة نشر الاسلام
    5— الفرنسية خلال القرن 19 والعربية خلال القرن 7

  • ابن البلد

    لسي محمد المعلق 2 : سبحان الله تتحدث عن العنصرية والتفرقة… وتعليقك المشفر كله عنصرية ومكر
    تتحدث عن لغة امتازت بحضارة راسحة … لكن لم تحدثنا عن ماهية هذه الحضارة فهل هي الجهل أم الشعوذة أم الخرافات أم التطرف ….
    تحدثنا عن الحضارة بوطننا … الحضارة لا مكانة لها في مجتمع يزرع أبنائه الأحقاد والكراهية .. بل يعشق أفراده المصائب والكوارث والنفاق ….
    تحدثنا عن اللهجات… اولا : هي لغة وليست لهجات بقوة 1– القانون ( الدستور ) — 1– التاريخ — 3– النضالات ( سجون وتعذيب وشهداء… )
    و ثانيا : هي لغة هذه الأرض قبل غيرها بل هي صاحبة البيت ولم تأت كلاجئة لا من الشرق ولا من الغرب

  • احمد

    اصبحتم عربا أكثر من العرب الأقحاح, وماذا قدمت لك العربية,لماذا الاستفتاء على تدريس لابأمازيغية, وهل استفتي الشعب في تدريس العربية،

  • Honore

    لكل متنطع من الذين وُجِدَ أجدادهم في هذه المنطقة قبل أن يخلق اللَّه عز و جل الأرض و السماوات العلى أنصح بقراءة كتاب ” Comment le peuple juif fut inventé ” لكاتبه Shlomo Sand فسيجدون فيه الإستفسارات الوافية لكل إدِّعئاتهم بأولويتهم و أحقيتهم في هذه الأرض الطاهرة, أجدادا لم يتركوا إرثا لحضارة تذكر و لا لعلم ينتفع به.

close
close