الخميس 21 جانفي 2021 م, الموافق لـ 07 جمادى الآخرة 1442 هـ
الشروق العامة الشروق نيوز
إذاعة الشروق

متى يتوقّف “تنمّر” الإمارات؟

رشيد ولد بوسيافة رئيس تحرير مكلف بالمتابعة
  • ---
  • 7

الإجراء الأخير الذي قامت به دولة الإمارات بتعليق منح الفيزا للجزائريين ووضع اسم الجزائر ضمن قائمة لـ13 دولة أغلبها دول مسلمة وبعضها يشهد أزمات أمنية داخلية مثل ليبيا وأفغانستان واليمن شملها قرار تعليق منح التأشيرة… هذا الإجراء الذي لم تؤكده السّلطات الإماراتية؛ يندرج ضمن مسار سياسي انتهجته هذه الأخيرة منذ مدة في علاقتها مع الجزائر، بسبب التّباين الواضح بين الجزائر والإمارات في عدد من القضايا الدولية. وعلى الرغم من نفي القنصل الجزائري في أبو ظبي لهذا الإجراء، إلا أن صمت السّلطات الإماراتية يعدّ رسالة واضحة يمكن وضعها في خانة “التّنمّر” بالجزائر، بدليل أنّ وكالات عريقة مثل “رويترز” أكدت وجود هذا القرار.

وقبل ذلك تداولت وسائل إعلام أجنبية معلومات غير مؤكدة كذلك، عن رسائل تهديد تكون الإمارات قد وجهتها إلى الجزائر، تتعلق بمراجعة تعاونها الاقتصادي معها، بسبب عدد من المواقف الصّادرة عن الجزائر تتناقض مع السّياسة المنتهجة من الإمارات في الملفات الهامة وعلى رأسها الملف الليبي وملف التطبيع مع الكيان الصهيوني.

وتبقى أخطر خطوة قامت بها الإمارات العربية المتحدة في سياق “تنمرها” المتواصل على الجزائر، عندما قامت بخطوتها المثيرة للجدل بفتح قنصلية في الأراضي الصحراوية المحتلة، وهو ما أشعل فتيل نزاع مسلح بعد 29 سنة من قرار وقف إطلاق النار بين جبهة البوليزاريو والمغرب. ومن الواضح أنّ دولة الإمارات تستقوي بحليفها الجديد “إسرائيل” في ممارسة سياستها الاستفزازية ضد الجزائر بإشعال مزيد من النّزاعات المسلحة والأزمات السياسية في محيط الجزائر، بعد تلك المأساة التي كانت طرفا رئيسيا فيها داخل ليبيا، من خلال دعم جنرال انقلابي وتأليبه ضد الحكومة المعترف بها دوليا. وهو المسعى الذي انتهى بالفشل الذّريع وكان للجزائر دور في هذا الفشل، حين أعلنت أن طرابلس خط أحمر، وتجاوبت مع التّدخل التركي المباشر لصالح حكومة الوفاق ما رجح كفة الصراع على عكس ما خططت له الإمارات.

وفي تونس نجحت الإمارات في إحداث هزة سياسية عميقة من خلال إعادة بعض رموز نظام زين العابدين بن علي إلى الواجهة عبر الدعم المعلن لرئيسة الحزب الدستوري الحر عبير موسي، هذه الأخيرة باتت رقما فاعلا في المشهد السياسي التونسي وتسبّبت في العديد من الأزمات آخرها ما حدث مع رئيس البرلمان راشد الغنوشي. فهل سيتوقف تدخل الإمارات في محيط الجزائر، أم أنّ حليفها الجديد سيدفع بها إلى المزيد؟!

الافتتاحية

مقالات ذات صلة

  • احتجاجاتٌ عفوية أم ثورة مضادّة؟

    هناك غموضٌ كبير يكتنف أحداث العنف والشغب التي اجتاحت العديد من المدن التونسية في الأيام الأخيرة؛ فتونس هي البلد الوحيد الذي نجحت فيه الثورة في…

    • 458
    • 6
  • مع شيخ العلماء والدعاة

    رسالة خاصة إلى الشيخ الغزالي

    كان الشيخ الغزالي (رحمة الله عليه) من ذلك الطراز الكريم من العلماء والدعاة الذين يهمّهم أن يعرفوا مواطيء أقدامهم وهم يتحرّكون في الساحة الثقافية والدعوية،…

    • 1136
    • 7
600

7 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • شخص

    كبير عليها لقب (تنمر) و على من ؟ على الجزائر ؟
    الإمارات التي لم تستطع تحرير جزرها من إيران منذ السبعينات أصبحت تتنمّر ؟
    و على من ؟ على الجزائر البلد القارة ، 43 مليون أغلبهم شباب، ساحل بطول 1200 كلمة، جبال، غابات، صحراء، بترول، غاز ، حديد، سهول شاسعة، مياه جوفية في الصحراء الأضخم عالمياً (بشهادة الخبراء) ………………………
    لا نحتاج أحداً إلاّ الله. فقط علينا التشمير على أيدينا و العمل بجد ، عندها فقط، سنكون بإذن الله مع الثمانية الكبار و أكثر .

  • نحن هنا

    استنيار وليس تنمر

  • layoul abdelhalim

    الإمارات أعطت هدية قيمة لنا وهي أنها أعطتنا وجهها الحقيقي , أولها التخابر مع إسرائيل فلا يمكن ان نثق في اي مسؤول اماراتي يدخل الى الجزائر , ثانيا لا يمكن الثقة في الإقتراض من المؤسسات المالية التي تتشارك فيها هذه الدولة الخليجية يجب من هنا فصاعدا الإنتباه كثيرا لهذه الإمارة الخطيرة وعدم التغافل .

  • كريش لفضيل

    كل وسائل الإعلام نقلت الخبر هذا ولكن الغريب أن وزارة الخارجية الجزائرية كذبت تكذيبا قاطعا خبر تعليق منح الفيزا للجزائريين ووضع اسم الجزائر ضمن قائمة لـ13 دولة في بيان لها تم نشره وقراءته بنشرة الثامنة … فمن نصدق ؟؟؟

  • سعودي

    الامارات هي حره تفعل اللي تبيه انا ما ارضى شي علي الامارات الله يحفظها بلد الكرام الله يسعدك ياكاتب المقال كله ولا الخليج الله يحفظنا ويحفظ الجزائر يارب

  • الأوراس قاهر الغزاة

    يا سي رشيد المثل الجزائري يقول ” ألي يخلط روحو مع النخالة ينقبو الدجاج “

  • شاوي حر

    هذا عنوان يصيب بالغثيان كيف تتنمر الفأرة على الفيل والقرية على القارة سحقا لمن لايستحي كما أصبت بالتقزز عندما علمت ان هذه القرية فتحت لها قنصلية في الصحراء الغربية نكاية في سيدتها القارة وأدعو الى الاغارةعليها بمجموعة من الشنابيط وهدمها لتكون عبرة لغيرها كمايجب الترفع والابتعاد بعلاقاتنا عن ها ئلاء العربان والتوجه نحو اندادنا وعلى رأسهم تركيا

close
close