الإثنين 21 ماي 2018 م, الموافق لـ 05 رمضان 1439 هـ آخر تحديث 09:38
الشروق العامة الشروق نيوز بنة تي في
إذاعة الشروق
ح.م

احتج أزيد من 71 ولي أمر أطفال مرفقين بأبنائهم من ذوي الاحتياجات الخاصّة أمام مقرّ دائرة تابلاط شرق المدية أمام مقر الدائرة، وذلك بعد تأخر تطبيق قرار إخلاء ثلاثة أقسام كان والي المدية قد منحهم إياها بالقرب من المستشفى الجديد.

غير أنّ رفض إدارة شبه الطبي إخلاء المكان والتي تستغل إحدى حجرات هذا المقرّ لتكوين ما لا يزيد عن 10 أشخاص فقط بات عائقا في وجه هذه الفئة التي حرمت من حقها في التعلم بسبب التماطل في تطبيق قرار الإخلاء، ومن المفترض أن يحوّل طلبة شبه الطبي نحو مركز التكوين الموجود بوسط مدينة تابلاط.

وطالب أولياء هذه الفئة الاجتماعية بعملية الإخلاء لتمكين أبنائهم من حقهم في التعلم وإنهاء معاناة الكثير منهم ممّن يتنقلون بأبنائهم نحو العاصمة ومدينة المدية والبويرة التي تبعد عنهم بـ130 كلم.

وفي ردّه على انشغال المحتجين، قال رئيس الدائرة للشروق، أنّ الأمر يتعلق بإيجاد حلّ كفيل لطلبة شبه الطبي، حيث يجري العمل على إقامة عمود كهربائي بمبلغ 50 مليون سنتيم منحتها الولاية لذات الغرض بالمكان الذي سيرحل إليه طلبة شبه الطبي ليتم بعدها بمباشرة تحويلهم له وإخلاء الأقسام الممنوحة بقرار من والي المدية لذوي الاحتياجات الخاصة، وستستقطب هذه الأقسام في حال فتحها أبناء سكان البلديات الشرقية وليس تابلاط فقط، وهو ما تصبو إليه جمعية الكوثر لذوي الاحتياجات الخاصّة للتخفيف من معاناة أوليائهم.

مقالات ذات صلة

1 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • 0

    نحن الأساتذة عبر الوطن لنا كل الشرف أن يقوم أصحاب الخبرة منا
    بتدريس ذوي الاحتياجات الخاصة و مرض التوحد في أقسام خاصة
    بهم و سنعطيهم كل العناية اللازمة .
    نحن ندرسهم حاليا مع زملائهم الآخرين و هذا ما يؤثر سلبا على الجميع :
    * التلاميذ العاديون * ذوو الاحتياجات الخاصة * و الأساتذة كذلك .
    لذا يجب تدريسهم في أقسام خاصة ليستفيد الجميع .